الأخبار
نادي الأسير: الاحتلال يتجه نحو إصدار قرار يمنع وجود ممثلين للأطفال الأسرىنيابة قلقيلية تُحاكم ثلاثة مدانين بتهمة حيازة وتداول عملة مزورةترامب يُحذر أصحاب "نهاية العالم"وزير لبناني: ساعات ونكون أمام حكومة جديدةالأمن اللبناني يعتقل مراسل صحيفة (هآرتس) الإسرائيليةالاحتلال يعتقل ثلاثة فتية ويستدعي اثنين آخرين من الخليلاللحام: ضريبة حماس على معبر إيرز جعلت المواطنين كأنهم من دولة أخرىالمكتب الحركي للمعلمين: نطالب بتطبيق قانون الخدمة المدنية على موظفي غزةهنية على رأس وفد من قيادة حركة حماس يصل ماليزياتوقيع اتفاقية شراكة في برنامج الطب البشري بين القطاع الحكومي وجامعة البوليتكنكجامعة القدس تبرم اتفاقيات تعاون لتعليم اللغة الصينية مع الخارجية والتدريب العسكريفلسطينيو 48: النائب جبارين: نقفُ الى جانب الشيخ عكرمة صبري ونضاله لنصرة القدسلجنة مواءمة التشريعات تبحث توصيات اللجنة الدولية للقضاء على أشكال التمييز العنصريدخول 10 شاحنات غاز مصري للقطاع ومالية غزة تُحدد الأسعاروزير الحكم المحلي يطلع على احتياجات عدد من الهيئات المحلية
2020/1/21
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

صدور رواية "مامبا سوداء" للكاتب السوداني أسامة رقيعة عن دار فضاءات

صدور رواية "مامبا سوداء" للكاتب السوداني أسامة رقيعة عن دار فضاءات
تاريخ النشر : 2019-09-16
رواية مامبا سوداء

للكاتب السوداني أسامة رقيعة عن دار فضاءات للنشر والتوزيع


عن دار فضاءات للنشر والتوزيع. صدر حديثا للباحث والروائي السوداني أسامة رقيعة رواية جديدة بعنوان "مامبا سوداء"

هذا العنوان وكعتبة أولى للنص الروائي. يثير في نفس القارئ تساؤلات عدة حول ماهية هذه "المامبا السوداء" وهي كما هو معلوم أطول الأفاعي الإفريقية ،  وأسرعها وأكثرها فتكا في العالم،  وكذلك يثير في مخيلة القارئ صورا ومشاهد لأحداث وتفاصيل مرعبة ومثيرة مرتبطة بها.

غير أن بعض بني البشر،  قد يكونون أكثر فتكا وشراسة،  بل وأكثر الكائنات توحشا،  بما يحملونه من شرور في أنفسهم تجاه بعضهم البعض،  فالرغبة بالسيطرة وسلب الآخرين أموالهم وحياتهم دون شفة صفة ينفرد بها البشر عن بقية الكائنات.

تدور أحداث الرواية في عالمين مختلفين،  هما عالمنا نحن البشر،  وعالم الجن الموازي والذي يكاد يتطابق مع عالمنا بقوانينه وشرائعه التي تحكم سكانه،  ويختلف بما فيه من غرائب وطاقات وقدرات فائقة،  وسحر وشيطانية،  وبولوج فرد من الجن إلى عالم البشر تبدأ اللعبة.

في القصر الفخم،  قصر زوجها مقصود والذي يغط بنوم عميق في الجانب الآخر من القصر،  وفي غرفتها الخاصة،  وبين روائح العطور،  وتصاعد دخان البخور،  تبدو "ملعوبة" من خلال الأضواء الخافتة،  كزهرة اقحوان ،  تتهيأ للقاء "جايكا" الذي يتحَرَّقُ بشغف مجنون،  يتسلل إلى غرفتها من اللامكان،  ليغرق معها في طقوس المجون.

مقصود بطل الرواية الرجل الثري،  صاحب الأملاك،  وابن الأسرة الخيِّرة ذات السمعة النظيفة،  ومنذ أن التقى بملعوبة،  والتي ستصبح زوجته لاحقا لم يجرب أو يحاول مقاومة غنجها ودلالها وسحر أنوثتها فهو ودونما إدراكٍ منه،  وجد نفسه فريسة بين أنيابها،  هذه الأخيرة التي كانت قد عقدت اتفاقا مع "جايكا" القادم من العالم الموازي عالم الجن وبما لديه من قدرات سحرية خارقة،  للإيقاع بمقصود.

بعد أن تمكنت منه أبعدته عن أسرته،  وشيئا فشيئا سيطرت على أعماله وأملاكه،  وباتت هي المتحكمة بحياته ومصيره،  بينما هو غائب عن الواقع،  يتناول الطعام دون توقف،  ليزداد ترهلا بجسده وعقله.

إلا أن السحر سيزول عن مقصود،  في يوم من الأيام عندما سيغيب "جايكا" وينقطع عن "ملعوبة" وستتكشف لمقصود كل الألاعيب الشيطانية التي كانت قد حاكتها له . وسيتبع ذلك أحداث هي غاية في الإثارة والتشويق.

صدر للكاتب أسامة رقيعة عن دار فضاءات للنشر والتوزيع:

رواية (اللحن المفقود) 2015

رواية (الوتر الضائع) 2012

رواية (أحداث منتصف النهار) 2012

رواية (زهور البلاستيك) 2012

نصوص سردية (خواطر وترحال) 2010

مجموعة قصصية (ذكريات مدام س) 2010

في القانون (مدخل لدراسة قانون الشركات) 2013 و(الشراكة في القانون السوداني والانجليزي
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف