الأخبار
"الصحة": تسجيل إصابة جديدة بفيروس (كورونا) في جنينشاهد: قيادي بفتح يكشف موقف حركته من تسليم السلطة الفلسطينيةقوات الاحتلال تعتقل مسناً من العيسوية وشاباً من القدس القديمةحسين الشيخ: القيادة الفلسطينية رفضت استلام أموال المقاصة من إسرائيلشاهد: "دنيا الوطن" ترصد تجهيزات صالات الأفراح بغزة لاستقبال حفلات الزفاف مجدداًالخارجية: تسجيل وفاة جديدة بفيروس (كورونا) من الجالية الفلسطينية بالسعودية"الزراعة" و(بال تريد) يعقدان اجتماعاً موسعاً خاصاً بخطة إنعاش وحماية الصادرات الزراعيةالصحة العالمية تستأنف اختبارات "هيدروكسي كلوروكين" لعلاج مصابي فيروس (كورونا)معروف: قررنا تخفيف الإجراءات المتخذة بغزة بشأن (كورونا) وفق ضوابط وتدابير تضعها وزارة الصحةوزيرة السياحة ومحافظ سلطة النقد يبحثان مع ممثلي القطاع السياحي آلية دعمهوفد من بلدية جباليا يقدم التهنئة للمهندس عايش بمناسبة تعيينه مديراً عاماً لكهرباء غزةحركة فتح تهنئ بسام الوحيدي بمناسبة ترأسه لنقابة المطابع والإعلامفيديو.. عشراوي: مشروع "وادي السيليكون" تصعيد خطير لفرض مشروع "القدس الكبرى""الحركي المركزي" بجامعة الأقصى يؤكد التزامه بقرارات القيادة الفلسطينية والرئيس عباسالحكومة: لا إجراءات جديدة بشأن فيروس (كورونا) إلا إذا اقتضت الضرورة
2020/6/3
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

هنيئاً لكَ خسارَتي بقلم:ديمة ياسين

تاريخ النشر : 2019-09-16
رسالَة واحِدة ،مُرسِلها أنت ،كَفيلَة بأن تمنَحني حياة جَديدة،
رِسالة أستيقِظُ على صَوتِها لِتكُن أوّل وأجمَل شيء في يومِي..
...
نعَم ، ها أنا مُبتَسِمة الآن، جالُسة أمام النافذة الصغيرة،أستَمتِع بنسمات الفَجر ،بيدي قلمي ودفتر كتاباتي، وبِجانِبي فنجانَ القهوة ،أراقب الكادحين الساعين لأرزاقهم صباحاً،أُراقب تِلكَ الطيور التي تُطعِم أولادها،أتأمل وأستمع ،أكتب بكل حب ،ابتسم لكل شيء حولي، تفاؤل جديد أشعُر بأن قلبي بدأ يَنبُض بِه، ،عاد جَمال الصباح لينعكسَ جماله على باقي يومِي،أيقَنت بأنّي أستَحِقّ هذه الحياة وهي تستحقني ايضاً،عادَت لي الحياة لأنها لَم تَعد تتمَحور حولَ انتِظارك او انتِظار رسائلك،هنيئاً لي الحياة ،وهنيئاً لكَ خسارَتي.
...
ديمة ياسين.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف