الأخبار
التشيك: حالات الإصابة بمرض (كوفيد-19) تتجاوز 50 ألف حالةإسبانيا: تسجيل 31428 حالة إصابة جديدة بفيروس (كورونا) منذ الجمعةالنيابة العامة بغزة تفتح تحقيقاً بـ 186 قضية على مستوى محافظات القطاعلليوم السادس على التوالي.. لا وفيات جديدة بفيروس (كورونا) بصفوف جالياتنا الفلسطينيةبيت لحم: قرار بإغلاق مدرسة وشعبة صفية بسبب (كورونا)فصائل وقوى منظمة التحرير والفعاليات الرسمية والشعبية بأريحا تجدد وقوفها خلف الرئيس عباسالصحة بغزة توضح آلية فحص (PCR) قبل السفر عبر معبر رفحرئيس طوارئ الشمال: تمكنا من السيطرة المبدئية على (كورونا) وحصر الوباء في بيت حانونالأسرة والطفولة بالتنمية الاجتماعية تنظم زيارات ميدانية لعدد من الحضانات برام اللهكتائب المقاومة الوطنية وسرايا القدس وألوية الناصر صلاح الدين يساندون أبناء شعبنا برفحنابلس: قوات الاحتلال تحتجز طفلين من بلدة قريوت جنوب المدينةداخلية غزة: تعذر فتح معبر رفح خلال هذا الأسبوع ونعمل على فتحه الأسبوع المقبلقوات الاحتلال تستولي على صهريج مياه شرق طوباسالاحتلال يجرف أراضي زراعية شمال سلفيتطرح سوار "أمازفت باند 5" لقياس تشبع الأكسجين في الدم
2020/9/21
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

صدور كتاب "تقنيات الدفاع عن النفس ضد التنمّر" عن الدار العربية للعلوم ناشرون

صدور كتاب "تقنيات الدفاع عن النفس ضد التنمّر" عن الدار العربية للعلوم ناشرون
تاريخ النشر : 2019-09-12
تقنيات الدفاع عن النفس ضد التنمّر

إرشادياً وسيكولوجياً وجسدياً

التنمّر آفة اجتماعية سلوكية تُحدث اختلالاً في توازن القوى في المجتمع، وتنفث سمومها في المدارس والجامعات ومجالات العمل. وفي كتابه «تقنيات الدفاع عن النفس ضد التنمّر» يعالج الكاتب دافيد شعنين مشكلة "التنمّر" التي أصبح يعاني منها مؤخراً الكثيرون، مع الحرص على البساطة في الشرح. وتم تقسيمه إلى فصول مقتضبة تشمل تاريخ التنمّر، آثاره في المجتمع وبين الأفراد، كيفية الحدّ منه، طرق علاجه، آثاره السيكولوجية، ومسؤولية الأهالي والإداريين في المدارس والجامعات ومجالات العمل الأخرى...

ما يميز هذا الكتاب كونه يتناول موضوع التنمّر من خلال مقاربة (نظرية – تطبيقية) تستند إلى علم النفس المعرفي والسلوكي سوف يستفاد منها المدربون ويتعرف من خلالها القراء في أي مرحلة عمرية كانوا على كيفية التعامل مع التنمّر والدفاع عن النفس من خلال تقنيات وتدريبات علمية خاضعة للتجربة والقياس. لذلك شدد المؤلف وخاصة في قسم "الدفاع السيكولوجي" على أهمية الحوار والتواصل ضمن سيناريوهات تمثيلية يقدّمها المدرب لتلاميذه، بالإضافة إلى أهمية التيقّظ والتنبؤ بالخطر اللذين يقودان حتماً إلى تجنب المواجهة. كما يستعرض الكتاب قصصاً بلسان أصحابها يروون تجربتهم مع التنمّر وكيف واجهوا الحالات التي مروا بها بمزيد من العلم والتدريب.

يقول المؤلف في ثنايا كتابه: "التحدث عن التنمّر مباشرة هو الطريقة الأفضل لمعرفة كيف يؤثر هذا السلوك على الصغار. من الضروري تشجيع أبنائك على الإجابة بحريّة وصدق. واضمن لولدك أنه ليس الوحيد عند التطرّق للحديث عن المشاكل التي قد تظهر".
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف