الأخبار
أسعار العملات مقابل الشيكل اليوم الأربعاءأجوار حارة اليوم وغداً وارتفاع آخر يطرأ على درجات الحرارةفجراً.. مصرع أربعة مواطنين وإصابة ثلاثة آخرين بحادث سير في الخليلالنتائج الأولية لانتخابات (كنيست): نتنياهو وغانتس لن يستطيعا تشكيل حكومة وإنجاز كبير لـ(القائمة المشتركة)غانتس: شرعت في اتصالات لتشكيل حكومة وحدة وطنيةأول تعليق من نتنياهو بعد خسارته في انتخابات (كنيست) وفق النتائج الأوليةشاهد: ليلة سقوط بطل دوري الأبطال.. وبرشلونة يفلت من دورتموندالصالح يطلع على احتياجات الهيئات المحلية في الريف الجنوبيأبو العردات: نتابع قضية تسجيل الطلاب الفلسطينيين في المدارس اللبنانيةاللجنة الشعبية وفعاليات شعفاط ينظمان وقفة داعمة لعمل (أونروا)وزير الطاقة السعودي: عودة الوضع في أرامكو لما كان عليهالوزير أبو سيف يلتقي الفعاليات الثقافية في جنينفلسطينيو 48: أيمن عودة: عُدنا أكبر ثالث قوة بالكنيستفلسطينيو 48: الطيبي: عهد نتنياهو انتهى ومكانه إما البيت أو السجننتائج أولية: غانتس يتفوق على نتنياهو في الانتخابات
2019/9/18
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

مساعي أنقرة لحل هيئة تحرير الشام إلى أين؟ بقلم:عطا الله شاهين

تاريخ النشر : 2019-09-10
مساعي أنقرة لحل هيئة تحرير الشام إلى أين؟ بقلم:عطا الله شاهين
مساعي أنقرة لحل هيئة تحرير الشام إلى أين؟
عطا الله شاهين
في ظل استمرار معضلة إدلب وبعد إعلان الهدنة الأخيرة يرجح أن الحديث يدور عن مساع تركية لحل هيئة تحرير الشام جبهة النصرة سابقا لتجنيب استمرار الهجوم على إدلب في معركة تبدو صعبة فهل أنقرة قادة على حل هيئة تحرير الشام وهناك مفاوضات لإنهاء هيئة تحرير الشام لدمجها في فصائل المعتدلة لكن ترى هيئة تحرير الشام بأنها باتت في هذه المرحلة أمام خيارات صعبة ببقائها لا سيما في ظل عدم قبولها من السوريين ودول مؤثرة في مساعيها لحل الأزمة السورية، فهل أنقرة جادة في حل تنظيم هيئة تحرير الشام هذه المرة؟ ولهذا يبدو بأن تطبيق بنود اتفاق ادلب، أو ما يعرف باتفاق سوتشي يبقى الحل الأفضل من أجل تجنب معركة إدلب، التي إن جرت يمكن أن تسبب تدفقا للاجئين السوريين نحو أوروبا، فأنقرة حاولت إيجاد حل بشكل سلمي مع هيئة تحرير الشام، لكن تعنت هيئة تحرير الشام جعلها تتواجد بقوة في محافظة إدلب، محاولات أنقرة في السابق لحل هيئة تحرير الشام لم تنجح، فهل بعد المظاهرات، التي خرجت مطالبة بضرورة أن تبتعد جبهة النصرة عن المشهد السياسي في ظل أوضاع إنسانية صعبة تعيشها محافظة إدلب. فهل ستقدم هيئة تحرير الشام على حل نفسها في ظل ما يجري من تفاهمات تركية روسية حول إدلب؟ فعلى ما يبدو بأن مفاوضات تدور بين هيئة تحرير الشام وفصائل سورية معارضة من أجل تسليم الادارات لحكومة جديدة، فهل ستنجح أنقرة بضغوطها على هيئة تحرير الشام؟ ..
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف