الأخبار
"الشعبية": قيادة السلطة تُعطّل ملف التحقيق في قضية اغتيال عمر النايفتفاصيل مثيرة.. 20 شيكلاً وراء قتل الفتاة صفاء شكشك على يد زوجها"الأشغال الشاقة" 15 عاماً وغرامة مالية 15 ألف دينار لمدان بتهمة الاتجار بالمخدراتالخضري: لليوم الثالث على التوالي الاحتلال يُغلق معابر غزة ويشدد الطوق البري والبحريحماس تعقب على تحذيرات ملادينوف بشأن توقف خدمات (أونروا)المالكي: البند السابع سيبقى بنداً ثابتاً على أجندة مجلس حقوق الإنسان حتى إنهاء الاحتلالالحملة الوطنية تناشد الحكومة للتدخل لحل إشكالية جامعة الأقصى"الأشغال الشاقة" عشر سنوات لمدان بقضية الشروع بالقتل القصدهيئة الأسرى: أوضاع صحية مقلقة لخمسة أسرى مرضى يقبعون بسجون الاحتلالمدرسة سكينة بنت الحسين بالوسطى تنظم لقاءً حول التوكل على الله"الفلاح" تشرع في تجهيز مخيم الفلاح "2" لإيواء النازحين السوريين والفلسطينيين بإدلبالأهلي يتلقى تأكيدات باعتباره فائزًا على الزمالكالضميري: تراجع ملحوظ في جرائم القتل المسجلة في فلسطينارتفاع وفيات فايروس (كورونا) في إيطاليا إلى 12قصى خولي يتحدث عن غيرة زوجته.. وهكذا يتعامل معها
2020/2/26
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

فكرة النرجس بقلم:سعود سالم

تاريخ النشر : 2019-08-30
ينهار سقف الجماجم
وتتراكم الأنقاض
تتبرعم
خرائبا وخرائب
وتختنق رياح الشمال
في حلق المضيق
تنتفض السحب مذعورة
ويرتجف البرق في الأفق
تغيب الشموس
في كهوف الأمواج
بعيدا
يرحل القمر
نحو البراري والسهول
ينطفئ ويتيه
عبر الغابات المظلمة
يستقر في قبر من القبور
تختفي الأضواء
تغرق في ألق البحار
تصاب بالدوار
عند مصبات الأنهار
تغوص
في أعماق الأوقيانوس
تتهشم الكؤوس
وتنشرخ المرآة المصقولة
على إثر زهرة سقطت بفعل النسيم على صفحة الماء، تضطرب وتهتز إهتزازات خفيفة وتتكون موجات دائرية مرتجفة على صفحة البحيرة الساكنة، تتحول الموجات الدائرية تجاعيدا تحفر وجه نرسيس المذعور، تزداد التجاعيد عمقا مع سقوط المزيد من الأزهار والأغصان وأوراق الشجر، وكلما تحول نسيم الفجر البارد إلى عاصفة تشتد قوة وتزمجر وتتحول البحيرة الهادئة إلى بحر هائج يبتلع الوجه الجميل ..
يقفز نرسيس في المرآة
يريد إنقاذ أناه الغارقة
وعندها تحول جسده
إلى فكرة
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف