الأخبار
تناول هذه الأطعمة والمشروبات بعد تبرعك بالدمسماعات الأذن تنهي حياة رجل في تايلند بطريقة غريبةانخفاض جديد على سعر صرف الدولار مقابل الشيكلالكشف عن دور "الوراثة" في تحديد جنس الجنينقواعد ذهبية لفقدان الوزن إذا كنت فوق الـ40شاهد: رحلة "الجحيم".. صراخ الركاب أثناء عاصفة باحدى الطائراتهذه أفضل وأسوأ الدول في العالم لتنشئة الأطفالشاهد: الآلاف يؤدون صلاة "الفجر العظيم" في المسجد الأقصى ونابلس والخليلاكتشاف " أقوى المضادات الحيوية" في علاج الأمراض المقاومة للأدوية المعروفةتفاصيل الحالة الجوية في فلسطين الأسبوع المقبلمصدر "لدنيا الوطن": وصول السفير العمادي ونائبه لقطاع غزةعشراوي تبحث مع القاصد الرسولي آخر التطورات السياسيةالجنايات الدولية توافق على طلب فلسطيني بتقديم مرافعة قانونية ضد جرائم الاحتلاللبنان: القسم البيولوجي يستنفر الطلاب لتحضير أبحاث حول طرق الوقاية من كوروناالأولمبية تنفذ ورشة العمل الثانية المتخصصةبمحافظة الوسطى بغزة
2020/2/21
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

ينابيع المعرفة تجربة جديدة بقلم:محمد صالح ياسين الجبوري

تاريخ النشر : 2019-08-25
ينابيع المعرفة تجربة جديدة بقلم:محمد صالح ياسين الجبوري
ينابيع المعرفة تجربة جديدة
التعليم الحكومي يعاني من مشاكل عديدة، أدت إلى تدهوره، ومنها عدم توفر الملاك التعليمي، وعدم توفر البنايات المدرسية، وعدم استيعاب المدارس للتلاميذ، وعدم توفر المستلزمات المدرسية، وغيرها، وهذه المشاكل بحاجة إلى حلول وإذا أُهملت سوف يعاني التعليم من أزمة تُؤثر عليه، التعليم الأهلي ظهير للتعليم الحكومي، وهي تجربة ناجحة إذا توفرت فيها المعايير الدراسية ومسلتزمات الدراسة، مجموعة من المدرسات أقدمت على إنشاء مدرسة أهلية ابتدائية، في ناحية الشورة محافظة نينوى بعد حصول الموافقات الرسمية من وزارة التربية، لفتح مدرسة (ينابيع المعرفة الأبتدائية) ، يُدرس فيها إضافة إلى المنهج الحكومي، اللغة الفرنسية والحاسوب والمكتبة، تم افتتاحها من قبل معاون مدير الناحية، وبحضور وكيل مدير التعليم الأهلي، وجمهور من الأهالي، وملاك المدرسة، يوم الأربعاء 21/8/2019، مديرة المدرسة الأستاذة مروة حازم محمد أعلنت عن البدء بتسجيل التلاميذ، وتحدثت عن تجربتها في التعليم الأهلي، و إمتلاك ملاك المدرسة الخبرة والتجربة والكفاءة، في التدريس والسعي إلى تطوير التعليم نحو الأفضل، بناية المدرسة ضمن مواصفات جيدة، والمستلزمات المدرسية من النوع الجيد، يوجد مختبر ومكتبة ضمن بناية المدرسة، الرسوم التوضيحية زينت جدران المدرسة، التجربة بحاجة إلى دعم اهلي، ودعم حكومي لتذليل العقبات، هذه التجربة إذا نجحت ستكون بداية لمبادرات ناجحة في التعليم، المطلوب تظافر جميع الجهود لتحقيق أهداف هذه التجربة، ومن سار على الدرب وصل، ويبقى العلم نور و الجهل ظلام،وبالعلم نرتقي نحو الأفضل، و تحقيق الأهداف، وكاد المعلم أن يكون رسولا. والف مبارك مع الأماني بالموفقية والنجاح للجميع.
محمد صالح ياسين الجبوري
كاتب وصحفي
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف