الأخبار
قافلة طبية متعددة الإختصاصات بالمجان لفائدة ساكنة العوامة بطنجةاللجنة الشعبية للاجئين ونقابة المحامين تبحثان سبل تعزيز العلاقات والتعاون المشتركبدء استقبال طلبات السعوديين لجائزة خليفةمركز الميزان: تراجع أوضاع الصيادين الاقتصادية بشكل خطيرمصر: النائب الجمال ينهى مشكلة مرضى التأمين الصحيوفد فلسطيني ينهي الزيارة العلمية إلى كيبيكجامعة فلسطين الأهلية تعقد ورشة عمل بعنوان "المخدرات وعلاقتها بالانتحار"الجالية التونسية في غزة تحتفل بعيد الجلاءعقد محاضرة حول مشروع التعرفة المرورية في إمارة أبوظبيفلسطينيو 48: جريمة جديدة في الـ 48.. مجهولون يقتلون "إغبارية" في أم الفحمبن سلمان يجتمع مع رئيس وزراء جمهورية باكستانرئيس بلدية دورا يختتم زيارته الرسمية لجمهورية المانيا الاتحاديةاللواء كميل يؤكد على أهمية دور "العلاقات العامة والاعلام" بالمؤسسات الرسميةجمعية نساء من أجل الحياة تنظم لقاءات توعية بسرطان الثدي"ريل فروت" تعلن عن توفر وظائف جديدة
2019/10/16
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

علي فودة شاعر الثورة والرصيف .. بكيناك عليا!!بقلم:د. عبدالرحيم جاموس

تاريخ النشر : 2019-08-22
علي فودة شاعر الثورة والرصيف .. بكيناك عليا ..!!
بقلم د. عبدالرحيم جاموس
بكيناكَ علياً...
لا زلنا نبكي زمانك..
البعيد عن شاشات الرائي...
والفيس بوك ..
عرفناك ..
وانت تشرب القهوة مثلنا ..
وتتناول ساندويش الكنافة ...
فطورا اوغداء..
في مقهى ابو علي..
على الطريقة البيروتية..
وتوزع جريدة الرصيف...
للعابرين والجالسين..
على الرصيف...
عشقنا فيك..
ذوقك الثوري ...
ادبك الحالم التأملي..
سمرتك العربية..
الفلسطينية...
الثورة المتأججة ..
بين جوانحك..
كنت شاعر الرصيف ..
وكاتب الرصيف..
وكنت تقرأ ما على الرصيف..
من ثوار ومهمشين..
كنت شهيد الرصيف..
كي تودع محبيك ...
ومن احببت من المارة...
على طريقتك الخاصة..
بإبتسامةٍ عريضة..
تحمل بشرى السائرين ...
على طريق الثورة..
طريق العودة الى فلسطين..
لازلت ابكيك يا صديقي ..
ولا زلت اسير ...
على طريق الثورة و العودة...
الى نور شمس وجنين...
وطول كرم وقنير..
ولازال محبيك يقرؤوك..
على الرصيف...
يبعثون..
الى روحك السلام ..
والأمن والإطمئنان ..
نم قرير العين يا صديقي...
نحن لازلنا على الرصيف..
لازلنا نسير على الطريق...!!
د. عبدالرحيم جاموس
الرياض 20/8/2019
الذكرى السابعة والثلاثين لاستشهاد شاعر الرصيف والثورة على فودة في بيروت 20/8/1982م
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف