الأخبار
شاهد: "سوشلجية" يسخرون من نتنياهو بفيديو "البائع المتجول"‫فلات 6 لابز البحرين تطلق النسخة الثانية من يوم العرض "Demo Day"‫منصتا استكشاف بيتهارب توفران فرصا جديدة للمستثمريناشتية: اسرائيل تشن علينا حربا مالية لالتزامنا بدفع رواتب لأسر الشهداء والأسرىالسفيرة بهولندا: الدعوة القضائية ضد غانتس تحاصر مجرمي الحرب‫مؤشر الجنسية عن طريق الاستثمار 2019 يبرز عروض سانت كيتس ونيفيسعضو لجنة تحكيم مهرجان سلا: نهتم بقضية المساواة بين المرأة والرجلمشاركة وفد الدولة في الفعالية المصاحبة ليوم الملاحة البحرية العالمي في كولومبيامجدلاني: على المجتمع الدولي إلزام أية حكومة اسرائيلية قادمة بتنفيذ قرارات الشرعيةروسيا تبحث مع دول عربية بيع أحدث وسائل مكافحة الطائرات المسيرةمصر تطلق القمر الصناعي "نارسيكوب-1" من اليابانإصابة فتى بجروح خطيرة جدا برصاص الاحتلال في المزرعة الغربيةشاهد: أحدهم صوّت لحسن نصر الله في الانتخابات الإسرائيليةوزارة الصحة تحيي اليوم العالمي الأول لسلامة المريضتقديراً لجهوده ودعمه لوحدة النوع الإجتماعي.. الوزيرة حمد تكرم اللواء مصلح
2019/9/17
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

أطفالي بقلم:ربا محمد بجود

تاريخ النشر : 2019-08-22
 كم أنتم محظوظون بأم مثلي 

آثرت شوقها على تعبكم 

وآثرت وحدتها على إعياؤكم 

رحاب الأرض غارقة بالأحزان

أما أنا فأستعد لحرب مع الأيام قد تدوم أعواما وأعوام 

وقد لا تتجاوز الأيام 

فبلغت الإله برسالتي 

أني قد اخترت لأطفالي البقاء في كنفه

يمرحون و يلعبون وفي رياضه يتنزهون وانا بشوقي اليهم أحاكي 

الشجر ونجم السماء

هي فرحة مؤجلة ميعدها عند اللقاء

#مصاب_بالفقد_أنا 

مصاب انا بسمِّك اللعين 

ببسمة الثغر وعقدة الجبين 

من يسحب السم ويطفئ الأنين

تائه انا في ثورات الحنين

سارق اللب أنت وسارق السنين

ثلاثون عاما ..مضت لا تفِ

هل تراني عرفتك مذ كنت جنين 

أو تراه من اقام الآذان في أذني نطق باسمك بعد الشهادتين

مصاب انا بك ويالا دمعي كم مستكين

تدنو ..

ليتني حينها كفيف النظر

من قال أني لو أغرمت بك أبله مفتون 

ما كنت عصيا لأمي وما كنت كاذباولا مجنون
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف