الأخبار
أول رد من إيران على اتهامات مسؤوليتها عن هجمات (أرامكو)تربية جنوب الخليل تستنكر إخطار مدرسة التحدي 8جمعية المستهلك تنظم يوم فرح لفتيات جمعية انعاش الأسرةعشراوي: مسلسل الإعدامات الميدانية المتصاعد يتطلب وضع حد لجرائم الاحتلالاليمن: اللواء شلال شايع يتفقد مطار عدن ويشيد بجهود كتيبة الحمايةالقضاء التونسي يرفض الإفراج عن مرشح لمنصب الرئاسةوزير التربية يتفقد مدرسة صناعية بقباطية ويواصل لقاءاته مع مديري المدارسدايون تعلن عن تعيين جون ساندرز بمنصب رئيس شؤون الأسواق الناشئةفريق مبادرة سفينة الشباب يزور المجلس التشريعي الفلسطينيالأمم المتحدة توفد فريقا للسعودية للتحقيق في هجمات "أرامكو"المالكي: السلطة الفلسطينية مستعدة للتفاوض مع أي رئيس حكومة إسرائيلية جديدةترامب للإيرانيين: انتظروا الـ 48 ساعة المقبلة والهجوم عليكم "أمر سهل"جبهة النضال الشعبي تلتقي مدير عام داخلية طولكرموزيرة الصحة تبحث موضوع طب العائلة مع خبير من الكلية الملكية البريطانيةاللجنة الصحية الوطنية تجتمع برام الله لتلخيص توصياتها وتقديمها لمجلس الوزراء
2019/9/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

شموخ عربي..رغم زخّات الألم بقلم: زكية الجريدي

تاريخ النشر : 2019-08-19
شموخ عربي..رغم زخّات الألم بقلم: زكية الجريدي
شموخ عربي..رغم زخّات الألم بقلم الشاعرة التونسية زكية الجريدي

بفضـــــل التعـــــــاون أرســـــــت أمــــــــم
صـــــروحا مــــــــن المجـــــد فــــــوق القمــــــم
فلــــم يبــــن مجــــد علــــــــى فرقـــــــة
ولـــــــن يرتفـــــــع باختـــــلاف علـــــــــــم
معـــــــا للمعـــــــــــالي يـــــــــدا باليـــــــــــــــــد
نشــــــــــــيد البنــــــــاء بكــــــل الهمـــــــم
فمبـــــــدأ التعـــــــاون مـــــــــن ديننـــــــــــا
بـــــه اللــــــــه فــــي محكمــــات حكــــــم
فمــــــدو اياديــــــــكم اخـــــــــــوتـــــــــــــي
نعيـــــــــد بنـــــــا مجــــــدنا فــــي شمـــــم
فهــــــــذا المعــــــلم جيـــــــــلا يــــــــــــربــــي
وهــــــــــذا طبيــــــــــب يـــــزيل الالــــــم
وهـــــذا المهنــــدس ينشــــــــأ صــــــــــروحا
وجهــــــــد المـــــزارع بالخيــــــــر عــــــم
وكــــــــل الايــــــــادي اذا اجتمعـــــــــــت
دنـــــا المجـــــــد حتمــــــا لنـــا وابتســــم
بغيــــــــــر التعـــــــــاون لـــــــــــن نرتقـــــــــــي
وليـــــــــس لنــــــا ذكــــــر بيـــن الأمــــــم
المجد..والعزّة القعساء والقسم
والعشق والأمن والعلياء والنعم
يحكي الندى الزمن المفتون في وطن
ويشهد الحق والتاريخ والقلم
بلاد النور والقرآن يحضنها
وهكذا الكعبة الغراء والحرم
ها قد جمعت حروف الفخر ..قد هتفت
إني العربية التي تنادي بالسلم ..ويغتالها الألم
أنا العربية..أنا-زكية-التي ما نفكت تغمرها
صبابة التوق إلى السلم..العلا..والهمم
إنّ الفضيلة رمز الصفو..في وطن
للأمن منه اعتلى أبناؤه القمم
ماهزّنا الحقد..والتضامن معقلنا
بل للسّموق..لقد غذّت بنا القيم
الله أكبر..لقد غصّت حناجرنا
وهلّل القلب والتبجيل والعلم
من يزرع الشرّ..لا يهنا ببذرته
لا ينفع البغي والإفساد..والنقم
هيا بنا نرفع راية السلم عالية
ترفرف بين الشعوب..وبنورها.. تهتف الأمم


الشاعرة التونسية زكية الجريدي
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف