الأخبار
مشاركة وفد الدولة في الفعالية المصاحبة ليوم الملاحة البحرية العالمي في كولومبيامجدلاني: على المجتمع الدولي إلزام أية حكومة اسرائيلية قادمة بتنفيذ قرارات الشرعيةروسيا تبحث مع دول عربية بيع أحدث وسائل مكافحة الطائرات المسيرةمصر تطلق القمر الصناعي "نارسيكوب-1" من اليابانإصابة فتى بجروح خطيرة جدا برصاص الاحتلال في المزرعة الغربيةشاهد: أحدهم صوّت لحسن نصر الله في الانتخابات الإسرائيليةوزارة الصحة تحيي اليوم العالمي الأول لسلامة المريضتقديراً لجهوده ودعمه لوحدة النوع الإجتماعي.. الوزيرة حمد تكرم اللواء مصلحبلدية خانيونس تصدر قرارا عاجلا بشأن البسطات الثابتةإطلاق فعاليات مئوية ميلاد حيدر عبد الشافي من غزةمصر: تنفيذ مشروعات لتطوير المنظومة الإنتاجية بمناطق امتياز عجيبةلجنة الأسرى للقوى الوطنية والاسلامية تلتقي اليوم مديرالصليب الأحمر بقطاع غزة‫إنستوا تطلق برمجية تريسا: الحل الجديد الأسرع لناحية النشرالرئيس عباس: الانتخابات التونسية عرس ديمقراطي حقيقيبريطانيا والمانيا تدعوان إلى "رد جماعي" على الهجمات ضد منشآت نفط سعودية
2019/9/17
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

الإستحالة ضد الإستسلام بقلم : ندى حازم الكحلوت

تاريخ النشر : 2019-08-14
تلك المخيلة الواسعة التي تتجول فيها أفكار العالم بأسره ،فياحبذا تضيق ،و ياحبذا تُقتل حين تداعب بأطرافها بوابات الإستحالة المرهقة ،و عبر أزمنة الخيال العلمي ، نعود إلى ذلك الماضي المعتم ،حين جلس جد جدي الممتد بأصله بين أجداد أجدادي الحائرين المداعبين بأغصان الأشجار ناراً أشعلوها ، بعد أن أمرهم شتاءٌ قارصٌ بالإحتماء ،هل كان لعود الثقاب يوماً كهرباء ، مدت أواصر العقول لصناعة أول مصباحٍ كهربائي ؟ كلا لم يكن ..إذ كان هذا مستحيلاً بل خيالٌ علميٌ مفعمٌ بآمالٍ تشد بها أوجاع الإستحالةِ رابطةً إحدى مفاصلها بحبالٍ في ذراعي الزمن ، كان هشا مستحيلاً قبل أن يولد ذاك المفكر المعقول النابغةُ ذو الإرادة ..
قبل أن تأتي الكهرباء و تشغل في عقولهم الغرور المستحالَ إلى الإبادة ..
و قبل أن يعيش شعبي قانعاً بالإستقامةِ و الإرادة ضد تبعيةٍ يعبدون القهر صلاةً ة عبادة ،، أرهقتمونا كفاكم ذلاً ،،فلا مستحيل إن كان التحري و الصواب ، يشغل الفكر المقتنع و الذي يجول في مخيلةٍ علمية ، و سيجول يوماً بين أفضية الكون الممجد للإرادة ،أُفضل الإستحالة على الإستسلام .
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف