الأخبار
"تورنتو" تحيي حفل عيد الاضحى المباركبينهم فتية وأطفال.. الاحتلال يعتقل أكثر من 500 مواطن خلال شهر بالقدسحنا: القدس مستهدفة في كافة تفاصيلها ولا يستثنى من ذلك احدبودسترتيك تحتاز لقب سياحة الرفاهية ضمن جوائز الوجهة الأوروبية للتميز 2019ملابس تستطيع تضليل كاميرات المراقبة وتحول الإنسان إلى سيارةسوريا: سهام الشعشاع ضيفة شرف مهرجان الشّعر العربي في اسطنبولتعرف على مواجهات بطولة "ملك الحلبة" الرسميةحنا يستنكر قمع مظاهرة الشيخ جراح التضامنية مع الشعب الفلسطينيشاهد: إهمال امرأة يقتل طفلها بموقف للسياراتحمايل:"القدس المفتوحة" تمنح الطلبة ميزات التعليم المفتوح بجودة عالية تؤهلهم لسوق العملنسرين طافش تتخلى عن الـ"راستا" بـ"لوك" جديدشاهد: دجاجة تهاجم طفلة بشراسةالجامعة العربية الأمريكية وجامعة جاكسونفيل توقعان اتفاقية لطرح برنامج الدكتوراه في التمريضشاهد: مورينيو يبكي بسبب كرة القدمشاهد: كلاب شاردة تهاجم طفلة على شاطئ للسباحة في الكويت
2019/8/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

صديقي بقلم:لينا هشام موسى

تاريخ النشر : 2019-08-13
يجبُ أن تعلم يا صديقي أنّه لا يمكنكَ أن تكون للأبد في حياة شخص ما ، يجبُ أن يستقرّ داخلكَ هذا الإيمان أنّك عابر وهُم عابرون وأنّنا لسنا في حياة بعضنا البعض إلا كومَة ذكريات ، ذكريَات تتلاَشى يوما عن يَوم .

لا يُمكنكَ أن تلتَصق بذاكَرة إنسان دُون أن تؤثر في وجودك عوامل التعرية والزمن ، عندما تبتعدُ يملأ مكانك شخصُُ أخَر ، ذكرى مُلتهبة جديدَة مُنعشة ، عندما تقتَرب تدّب الحياة في ذكرياتكَ الخاصّة التّي اقتربت من نِهايتها ، يبقَى جُزء صغير جدََّا مُتشبثا بالوجود مُتحدّيََا الموت ، تتحوّل من شخص كان كل العالم إلى شخص آخر مجهول ، غَريب ، ترتفعُ سحابَة دُخان وغُبار كثيف عندَما تُحاول عبثا أن تعود إلى رُتبتكَ التّي قد فقدتها... أنتَ الآن لستَ إلا فاعلا في جملَة " هل تتذّكر عندما كُنّا .. " ، لست إلا ّ ماضيا مُتجاوزا ، ماضيا جميلا قد احتَرق ببطئ .

 ذكرياتكَ وصُورك وكلماتكَ ، كلّ شيء يخصّكَ قد فقَد رونقه كما تفقدُ الأضواء رونقهَا أمامَ الشمُوع ، شُعاع نحيل يختَرق الظلام ويَقضي عليهِ بسهولة ، يدان مُلتحمتان ببعضهما تركلانِ كلّ ماضيكَ ، كلّ مُخططّاتك ، تنصرفُ بصمت ، يداك متعرّقتان ، قلبكَ يدقّ كقلب مريضِِ في غيبوبَة ، عيناكَ تختلطُ فيهما جميعُ الألوان ، أنتَ الآن بعدَ أن كنت كُلّ شيء أصبحتَ لا شيء.. ومن المُحتمل  أن تنسى أنت أيضََا كلّ شيء وتدفعُ شخصا كان يُريدُ الأبد معكَ خارج حياتكَ دون رحمة. 

فنحن في النهاية ، لسنَا في حياة بعضنا البعض سوى كومة ذكريات .
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف