الأخبار
حالة الطقس: انخفاض درجات الحرار وأمطار متفرقةشاهد: بكلمة مؤثرة.. العاهل الأردني يحذر البرلمان الأوروبي من حرب شاملة بالشرق الأوسطدول ضحايا الطائرة الأوكرانية تطالب إيران بمحاكمة المسؤولين عن الكارثةالبنتاجون ينفي السعي للتهوين من شأن إصابات في الهجوم الإيرانيمصر: الاتفاق بين تركيا وليبيا غير قانوني وهو والعدم سواءالعراق: مقتل متظاهر في بغداد وصدامات بين الأمن ومحتجين في كربلاءظريف: مستعدون لحوار السعوديةالكيلة تتحدث عن الأجهزة الطبية التي تبرع بها الرئيس عباس لوزارة الصحةاحتفال مركزي لإقليم سورية لحركة فتح وسط دمشق بمناسبة الانطلاقة الـ 55استاد المدينة التعليمية يحصل على شهادات مرموقة في مجال الاستدامةالكنيسة الأرمنية تبدأ احتفالاتها غدا بعيدي الميلاد والغطاسأريحا: انتخاب مجلس إدارة جديد لـ"مؤسسة رشيد عريقات"مشروع "إدماج" موضوع اتفاقية بين وكالة التنمية الاجتماعية وجمعية لاميج بتمارةاليمن: مؤسسة استجابة تختتم مشروع الفصول الدراسية البديلة في ثلاث محافظات يمنيةصور: مخيم العودة الكشفي الثاني يزور بيت الاجداد
2020/1/18
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

فلسطين السرى لنا بقلم: حماد صبح

تاريخ النشر : 2019-08-12
فلسطين السرى لنا شعر : حماد صبح
( في الذكرى الحادية عشرة لرحيل ملك الشعر محمود درويش )
"يا وحدنا " كبرت وصارت عالما من " وحدنا "
فيه الخيانة وجهة للرأي سافرة الخنا
ما عاد يسترها النفاق وجبن أنذال الأنا
صاروا فوارس ساحِنا ، للغدر قد شرعوا القنا
كوهين بات حبيبهم ، وهواه غالية المنى
يتلون سفر غرامه في نشوة العشق الفَنا
والقدس في ميزانهم ليست بلؤلؤة الدنا
ليست مدينة أمة ، قرآنها نهر السنا
وذبابهم بزنينه بخس الأقيصى المَوزِنا
ها هم يرومون العقيدة يقصدون المطعنا
***
في أرض غزة نكتب الأشعار قلبا مؤمنا *
ورفيفَ حلم جامح يجلو الحوالك مَوهِنا
والكف تمسك بالسلاح لكي نعيد الموطنا
هذا هو العهد الذي نرعاه حتى وحدنا
أوليس هذي أرضنا ، والله أعطاها لنا ؟!
وعطا الإله نحفه بالغاليات دمائنا
***
كن يا مليك الشعر روحا ما لها أن تحزنا !
فحصان والدك القديم يَشيم بارق خيلنا
ويجيبها بصهيله في السهل حرا آمنا
في قلبه وحي الشعور بأن نصرا قد دنا
وبه بيان حقيقةٍ : إنا موالك أرضنا
والسارقين مآلهم أبدا رحيل من هنا
هذي فلسطين السرى ، هذي فلسطين لنا
*يقول محمود درويش إن غزة لا تكتب الشعر لانشغالها بمقاتلة العدو .
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف