الأخبار
فلسطينيو 48: رسميًا: القائمة المشتركة توصي على "غانتس" لتشكيل الحكومة الإسرائيليةفي فلسطين.. صعقوا جسدها بالكهرباء حتى فقدت وعيها بزعم معالجتها من الجنالمحكمة العسكرية بغزة تُمهل متهمين 10 أيام لتسليم أنفسهمأرامكو السعودية تحظر التصويرإسرائيل تُعلن موعد بدء العمل بالتوقيت الشتويالجهاد الإسلامي: سحب جائزة أدبية للروائية "كاملة شمسي" سقوط قيمي وأخلاقيتوقف الملاحة في مطار دبي للاشتباه بتحليق طائرة مسيرةالولايات المتحدة: نسعى لتجنب الحرب مع إيرانعشراوي تستقبل وفدا من منتدى شارك الشبابيمصر: نائب محافظ الاسماعيلية يشهد سيناريو التدريب العملي المشترك لمجابهة التحدياتمحافظ قلقيلية يلتقي عضو مركزية فتح محمد المدني"حضارة" تطلق حملة "المميز بيلزمه نت مميز"حملة المقاطعة- فلسطين تنظم حملة توعوية وسط مدينة غزةبيان من "الأورومتوسطي" بشأن تجريد كاتبة بريطاينة من جائزة لدعمها للفلسطينيينلبنان: الحريري: فلنكن يدا واحدة ونعمل معا عنواننا وفوق رأسنا صيدا وبلدية صيدا
2019/9/22
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

"صقيع ساخن" ديوان شعري جديد للشاعرة السورية ثناء أحمد بقلم: شاكر فريد حسن

"صقيع ساخن" ديوان شعري جديد للشاعرة السورية ثناء أحمد بقلم: شاكر فريد حسن
تاريخ النشر : 2019-08-07
"صقيع ساخن" ديوان شعري جديد للشاعرة السورية ثناء أحمد

كتب : شاكر فريد حسن

صدر حديثًا عن دار سوريانا بدمشق ديوان شعري جديد للشاعرة السورية ابن سلمية  ثناء أحمد ، بعنوان " صقيع ساخن " ، وهو الديوان الثاني لها بعد " اللون الأحمر " .

يقع الديوان في 125 صفحة من القطع الأوروبي ، وصمم غلافه الفنان المبدع جمال الابطح ، ويحتوي على 53 نصًا أدبيًا نثريًا ، هي خلاصات توهجات القلب والوجدان والروح ، وتحكي الحب والحنين للوطن ، وينبعث من بين سطورها صوت الإنسان المقهور المظلوم الباحث عن غد أفضل وأجمل .

وكما تقول ثناء : " صقيع ساخن " صرخة ترصد التناقضات في زمن الاختلاف بين الظاهر والباطن ، نصوص تتأرجح بين الامل واليأس ، بين الحب والرفض ، بين الحلم والحقيقة " .

ثناء أحمد شاعرة تملك ناصية اللغة مع غنى المفردات والتراكيب ، ومع خيال مجنح واسع يجعل من نصوصها مفتاحًا إلى عوالم مختلفة . وما يلفت في قصائدها تلك الشفافية الجمالية ، واللغة الحسية والروحية المتحركة ، والتكثيف اللغوي والتعبيري ، والقدرة على التلاعب بالحروف والكلمات ، حيث تؤدي بهذا التلاعب منى اضافيًا للمعنى الذي تقدم الكلمات في سياقاتها المختلفة .

وتحتل اللغة التصويرية أو التصاوير اللغوية موقعًا حد الصدارة بين عناصر التشاكل النثري عندها . وصورها تتحرك في وجهتين وصفية ووظيفية ، باعتبار الوجهة الاخيرة ذات دور لا استغناء عنه في عملية التكامل البنائي للقصيدة . وهي تلجأ إلى استخدام اسلوب الصور الايحائية والسهل الممتنع ، وترسم عالمًا من الكلمات واللوحات .

فألف مبارك للصديقة الشاعرة ثناء أحمد بصدور مولودها الشعري الثاني " صقيع ساخن " ، واطيب التمنيات لها بمواصلة مشوارها الأدبي ، والمزيد من العطاء والابداع والتألق والاصدارات ، مع خالص التحيات .
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف