الأخبار
اللجنة الشعبية للاجئين بالشاطئ تنظم وقفة جماهيرية دعما لتجديد تفويض "أونروا"ابو جيش: عدد الباحثين عن العمل 40,000 وسوق العمل يوفر فقط 8000أجمل تسريحات شعر للعرائس.. استوحيها من نجمات العالمنصائح مهمة لارتداء فستان زفاف بلا حمالاتتنمية القدس توقع مذكرة تفاهم البوابة الموحدة للمساعدات مع مؤسسات القدسالمركز الفلسطيني الكوري للتكنولوجيا بـ"بوليتكنك" فلسطين ينظم ورشة عمل حول اللقاحات الحيوانيةصورة نادرة لشقيقة عادل إمام في حفل خطوبتها على مصطفى متوليبدعم من المؤسسة العالمية لمساعدة الطلبة العرب تخريج دورة الرسم بالحناءأبو سيف: لا يجوز انتهاك الحق بالتعبير وممارسة الفن تحت أي ذريعةاتبعها فورا.. عادات يومية صحية تنهي آلام الظهرالجماهير الشعبية بمخيم خانيونس تطالب دول العالم الحر بتجديد تفويض "اونروا"يوتيوب تنظم برنامج (NextUp) لمبدعي القنوات لأول مرة في الوطن العربيالنائب العام يتلقي وفدا ايطاليا مختص بالرقابة على السجونالراقصة جوهرة على متن طائرة: "هل القاهرة تبكي لأنني غادرتها؟"النجاح وبذور ومسارات ينظمون يومًا حول الانتخابات
2019/12/12
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

عتابٌ على شفا الحُلْمِ بقلم:عطا الله شاهين

تاريخ النشر : 2019-07-22
عتابٌ على شفا الحُلْمِ بقلم:عطا الله شاهين
عتابٌ على شفا الحُلْمِ
عطا الله شاهن
نظراتها ظلتْ محدّقة في الأرض
كانتْ تصغي لعتابِه لها بكلِّ صمتٍ
وحين رآها صامتة بلا أي ردٍّ منها
صمت وانفعلَ فجأة وسألها لماذا؟
تمحوّر عتابُه حول نيتها للرّحيل بلا سببٍ
صحا من نوْمِه على صوتِ امرأة..
قالت له: أكنتَ تحلم؟
لم يردّ عليها..
وحين غطّتْ في نومها قال يا لعتابٍ على شفا الحلْم
قال لنفسه: كنت قاسيا في عتابي لها..
لربما رحلتْ فعلا..
وعاد لنوْمِه، لكنّ النّوْمَ طارَ من عينيه...
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف