الأخبار
فيديو: قوات "الأمن الوطني" تجبر جيش الاحتلال على الإنسحاب من شارع "القدس"‎نتنياهو: "إسرائيل" تعمل ضد ‎إيران على الأراضي العراقية والسوريةروان عليّان: لهذا السبب واجهت أفيخاي أدرعي... وسنقاوم حتى بالفناقامة مخيم الشهيد المقدسي نسيم مكافح ابو رومي "الصيفي" في منطقة الاغواراليمن: تفاصيل خاصة عن مقتل حمزة بن لادن في أحداث عدن الأخيرةالضمير تنظم ورشة عمل متخصصة بعنوان (الأخطاء الطبية التأصيل القانوني والحماية الواجبة)فيديو: القسام يعرض مشاهد وتفاصيل جديدة حول توأمُ الجهاد"العطار وأبو شمالة"الشرطة تحقق في ملابسات وفاة فتاة في ظروف غامضةالشرطة تقبض على شخص قام بالتشهير و الاساءه ضد الرئيس عباس عبر"فيسبوك""التجمّع الإعلامي" و"الصحّة" يفتتحان "دبلوم إعلامي" لكوادر الوزارة بغزةمجتمعون: الوحدة الفلسطينية هي الحل الوحيد لمواجهة الانتهاكات الإسرائيلية بحق مدينة القدسمستوطن يدهس طفلة جنوب غرب بيت لحمحريق يلتهم 150 شجرة زيتون غرب جنينجمعية سيدات بيتونيا تستضيف وفداً صحافيا برازيلياًالسراج يبحث قضايا المواطنين والتعاون المشترك مع مؤسسات عدة
2019/8/22
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

جوع سمين بقلم:سمير دويكات

تاريخ النشر : 2019-07-19
جوع سمين بقلم:سمير دويكات
جوع سمين
سمير دويكات
1
لم يكن وضعنا جوع
او لم تكن رسالتنا ان نكون اسمان
او كروش متدلية
او اصحاب رؤوس اموال
او عقارات
او مناصب عليا
بل كانت ثورة في راسها شهب
وارض تحترق
واحتلال يزول
2
فتحت اغطية الشمس رجال
وفوق الارض سكون
تخلقه ايدي ساطعة
او مقطوعة بانفجارات القنابل
او رؤوس ليس لها اجساد
او غبار يطير
كلها في مقاييس الثورة
ولم تكن تسوية هنا او هناك
بل هو حق تاريخي في فلسطين
تخلقه اسماء الشهداء
تعبره قوافل الاسرى
وتحفظه جدران السجن
الشاهدة على قضيتنا
3
من رسائل الغربة كنا
ومن بين البنادق خرجنا
وفوق الحجر رسمنا امنياتنا الاخيرة
فهذا الصمت في الصدر قد مات
والصرخة قد قالت كي شىء
4
نحن لا نخشى سماسرة الارض
او البيوعات خارج معرفتنا
او البكاء الطويل
او حزن عاش فينا
هناك طفل يولد
وطفل ينجح
وطفل يحمل اهاتنا
وطفل ما يزال يحاول الخروج
وطفل يحلم ان يكون الحدود
كي يحمي وطنا
وكي يكون فدائيا
كي لا يموت منكسرا
او خائفا
او جبانا
او ترهبه اشكال الجنود السود
الذين اتوا مشردين من البحر
رؤسهم تملؤها قطعان القمل
اتوا من افريقيا
او اهملتهم اداة الحرب الالمانية
او بساتين البرازيل
او ارجنتين الكرة
او سموا انفسهم بديانة المحتلين
او زوروا الاوراق
او ما شابه
5
على جدران شارع النصر في غزة
او باب العمود
او في خان التجار في نابلس
او بلدتنا القديمة في الخليل
سنكون
لنقرأ وصايا الشهداء كل يوم
6
وصية كتبت بالدم
تقول فلسطين
هي فلسطين
حقنا فيها شامخ
مسطر
بالوانه الحمراء
ومنقش بلون اسود
وفرح بالبياض
واخضره الارض
فلم يحولنا الاحتلال
او الانقسام الى اشلاء
او بقايا فوق الارض
او غبار حروب
لاننا نحن الارض
والحرب
والسيف والقلم
وكل شىء جميل
بل الجبل والصخر
والقصيدة والرواية
7
هي القصة المحترقة
واصابعها من نار
لن تموت
بل هي باقية
بعمر السماء
والارض
لقد حان ان يفهموها
او ان يدركوها
او ان يطبقوا اجزائها المحطمة
كي تكون صورة كاملة
غير ناقصة
فالبنادق ما تزال تعمل
وشعاراتنا ما تزال على قمصان الشهداء
كي لا يقول احدا
اني نسيت
او تناسيت يوما
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف