الأخبار
"الصحة العالمية": أدلة مبدئية على انتقال فيروس (كورونا) عبر الهواءمؤسسة "الخير والرحمة" تزور المعاهد الأزهريةمسيرة نسوية في القدس للمطالبة بجثمان الشهيد أحمد عريقاتقناة إسرائيلية: توقعات باستقبال ربع مليون مهاجر يهودي بالسنوات الخمس المقبلةعقب احتجازهم لساعات.. الاحتلال يفرج عن أربعة ضباط من مباحث نابلسبعد تسليم نفسه.. محكمة مصرية تؤجل طعن صفوت الشريف على حكم سجنهالعراق يسجل ارتفاعاً بمعدل الوفيات والإصابات اليومية بفيروس (كورونا)جهاز الأمن الوقائي في سلفيت ينفذ حملة رش وتعقيمإصابة طفلة بعد دهسها بجيب عسكري إسرائيلي في الخليلإسرائيل تسجل معدل إصابات ووفيات يومية عالٍ جداً بفيروس (كورونا)قوات الاحتلال تطارد عدداً من مركبات المواطنين جنوب الخليلملحم: تمديد الإغلاق لمدة خمسة أيام أخرى بدءاً من صباح الأربعاءعريقات يوجه رسائل شكر لبرلمانات الدول المؤيدة للحق الفلسطينيالصحة الفلسطينية تكشف حقيقة استقالة الوزيرة مي الكيلة من منصبهاإصابة الرئيس البرازيلي بفيروس (كورونا)
2020/7/7
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

صدور كتاب "تيم كوك العبقري الذي أطلق شركة أبل إلى القمة" عن الدار العربية للعلوم ناشرون

صدور كتاب "تيم كوك العبقري الذي أطلق شركة أبل إلى القمة" عن الدار العربية للعلوم ناشرون
تاريخ النشر : 2019-07-15
تيم كوك العبقري الذي أطلق شركة أبل إلى القمة

TIM COOK

THE GENIUS WHO TOOK APPLE TO THE NEXT LEVEL

يحيط كتاب «تيم كوك: العبقري الذي أطلق شركة أبل إلى القمة» لمؤلفه ليندر كاهني بالمرحلة التي تولّى خلالها تيم كوك منصب الرئيس التنفيذي لشركة أبل عام 2011، وكيف أنه واجه تحدياً كبيراً تمثَّلَ في أنه سيخلف ستيف جوبز مؤسس إحدى أكبر الشركات وأكثرها ابتكاراً بعد رحيله. حينها وضع الخبراء أيديهم على قلوبهم وجلاً، فقد تزامن تولي كوك زمام الأمور مع مرحلة خطيرة تجلّت بتزايد التنافس مع أندرويد، وضبابية خيّمت على مستقبل المنتجات. لكن الخبراء كانوا على خطأ. فبعد ثماني سنوات، من قيادة كوك، انتقلت أبل من نجاح كبير إلى نجاح آخر أكبر. يقول الكاتب ليندر كاهني: "في الوقت الذي أكتب فيه هذا الكتاب، أصبح من الجلي أن القيم التي وضعها كوك هي حجر الأساس لقيادته لأبل، وسنرى كيف اكتشفها ورسخها في الشركة منذ يومه الأول في إدارة أبل وحتى يومنا هذا، وسنكتشف كيف طوّر هذه القيم وكيف دعم روح الشركة وثقافتها من خلال النظر في الظروف والمخاطر المحيطة بالوظيفة التي ورثها ومن ثم العودة إلى طفولته، ومهنته السابقة، وولايته في أبل".

تُعتبر ولاية كوك في شركة أبل أسطورية حيث يحتفي العالم بإسهامه الكبير في تطوير الشركة والعالم. ففي نهاية المطاف استطاع كوك أن يقود أبل لتصبح أول شركة تبلغ قيمتها تريليون دولار. في هذا الكتاب ستطَّلعون على قصة تيم كوك، العبقري الهادئ الذي قاد أبل إلى الأمام، ونقلها إلى مستوى آخر من النجاح.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف