الأخبار
سلطات الاحتلال تقرر فتح البحر أمام الصيادين بدءاً من الليلةهيئة الأسرى: أوضاع صحية مقلقة لخمسة أسرى مرضى يقبعون بسجون الاحتلال"الشعبية": قيادة السلطة تُعطّل ملف التحقيق في قضية اغتيال عمر النايفتفاصيل مثيرة.. 20 شيكلاً وراء قتل الفتاة صفاء شكشك على يد زوجها"الأشغال الشاقة" 15 عاماً وغرامة مالية 15 ألف دينار لمدان بتهمة الاتجار بالمخدراتالخضري: لليوم الثالث على التوالي الاحتلال يُغلق معابر غزة ويشدد الطوق البري والبحريحماس تعقب على تحذيرات ملادينوف بشأن توقف خدمات (أونروا)المالكي: البند السابع سيبقى بنداً ثابتاً على أجندة مجلس حقوق الإنسان حتى إنهاء الاحتلالالحملة الوطنية تناشد الحكومة للتدخل لحل إشكالية جامعة الأقصى"الأشغال الشاقة" عشر سنوات لمدان بقضية الشروع بالقتل القصدهيئة الأسرى: أوضاع صحية مقلقة لخمسة أسرى مرضى يقبعون بسجون الاحتلالمدرسة سكينة بنت الحسين بالوسطى تنظم لقاءً حول التوكل على الله"الفلاح" تشرع في تجهيز مخيم الفلاح "2" لإيواء النازحين السوريين والفلسطينيين بإدلبالأهلي يتلقى تأكيدات باعتباره فائزًا على الزمالكالضميري: تراجع ملحوظ في جرائم القتل المسجلة في فلسطين
2020/2/26
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

الخادمة بقلم:عطا الله شاهين

تاريخ النشر : 2019-07-03
الخادمة بقلم:عطا الله شاهين
الخادمة
عطا الله شاهين
لمْ يعلم ذاك الرّجُل بأنّ الخادمةَ، التي تعملُ عنده منذ زمنٍ ستغيّر حياته من اكتئابه الشّديد، بسبب مشاكله مع زوجته، التي هجرتْه، بعد أن باتوا لا يتفاهمون على كلّ شيء، ودّبتْ الخلافاات بينهما، وباتَ ذاك الرّجُل مكتئباً لدرجةِ الانهيار، وفي حالةٍ نفسيةٍ صعبة، لكنّ الخادمةَ استطاعتْ أن تغيّر حياته، وتحسّن مزاجه، بقصصِها، عن ماضيها مع زوجها، وعانتْ من المشاكل معه لسنواتٍ، فصارَ ذاك الرّجُل كل ليلةٍ يتحدّث إليها، وكأنها أتتْه من السّماء، وتغيّرت حياته نوعا ما، وبدأ الإكتئابُ يبتعد عنه، لأنّ الخادمة خفّفت عنه توتره، ولكنه سأل ذاته يوم هلْ الخادمةُ عطفتْ عليّ، حينما رأتْني على شفا الانهيارِ؟ فيبدو أنها امرأةٌ اكتأبتْ مثلي، لكنها قالت لي: لا تكتئِب بسبب امرأة، فهي لم تحبك البتة، لقد كانت تتواعد مع صديق لها، حينما كنتُ تسافر إلى الخارج، في مهماتِ عملٍ، فشعرتْ الخادمةُ بأنه يُحِبّ امرأته بإخلاصٍ، أمّا امرأته فلمْ تُردْ منه سوى المال، فدنا من خادمتِه، وقال لها: أنتِ فتّحتِ عيني على أشياءٍ لم أكن أدري بها، فقالت له: المهم أن تهتمّ بصحتكَ، لأنّكَ إنسانٌ طيّب وتستحقّ كل خير..
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف