الأخبار
ميسي يتحدث عن عودة نيمار إلى برشلونةريال مدريد يصدر بياناً بشأن مباراة (كلاسيكو) مع برشلونةكلوب يعلن موقف صلاح من المشاركة في معركة مانشستر يونايتدريال مدريد يعلن غياب ثلاثة لاعبين عن لقاء مايوركاارتفاع ملحوظ على سعر صرف الدولار مقابل الشيكلشاهد: غرناطة يواصل مفاجآته في الدوري الإسبانيطقس السبت: أجواء معتدلة بمعظم المناطق ولا تغير على درجات الحرارةانطلاق فعاليات المؤتمر السنوي لأبحاث طلبة كلية الدراسات العليا بالجامعة العربية الامريكيةالجبهة العربيه الفلسطينية تنظم حفل استقبال بمناسبة ذكرى الانطلاقه في محافظة طوباسلبنان: "المؤتمر الشعبي اللبناني": اسقاط طبقة الفساد ووحوش الضرائب هو المدخل لحل الأزمات بلبنانبراك: نعتزم تطبيق إرشادات منع الرشوة في قطاع الشركاتدولة يبحث مع جادو إبرام اتفاقيات توأمة..وايصال رسالة شعبنا لكافة دول العالمتوقيع اتفاقية توأمة بين الجمعيتين الأردنية والفلسطينية لمكافحة التدخينلبنان: السفير سعد: لبنان أمام خيارين: تهدئة الأوضاع والتطلّع لمطالب الناس‏سيدي سليمان تختتم المعرض الجهوي للكتاب في نسخته العاشرة على إيقاعات أركيولوجية
2019/10/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

مع الختيار على الهاتف بقلم:علي بدوان

تاريخ النشر : 2019-06-24
مع الختيار على الهاتف بقلم:علي بدوان
مع الختيار على الهاتف

(مقتطف قصير من نصوص سيرة ذاتية)

علي بدوان

في ربيع العام 1978، وفي يومٍ دافىء، مشمس وجميل، بعد أيامس من المطر والبرد، جلست مناوباً في مكتب الـ 84 في المزة (مكتب الداخل) بعد الظهر، حيث كنت صباحاً في دوام الجامعة والنشاط الطلابي، اتصل معنا مكتب الــ 23، وهو مكتب ابو عمار الخاص بدمشق، طالباً "الأول"، لأن ابو عمار يريد التحدث معه فوراً، وكان الأول موجود بدمشق، علماً ان معظم وقته في تلك المرحلة كان في لبنان. فابلغتهم انه غير موجود، وطلبت منهم تحويل الخط لأتحدث مع ابو عمار (الختيار) كما كنا نطلق عليه.

تحدث معي ابو عمار ... فقال بلكنته المعروفة ... مين معي .. من انت .. وقال لمن حوله كما سمعت .. من ده .. مي ده الكدع ..

قلت له أنا عامر اخ  أبو عمار، من ( ... )، فسايرني بالحديث كأنه يعرفني تماماً ..

كيفك أخوي عامر .. ازيك ..

كيف شغلكم ... اكيد كويس ..

انا عاوز اشوفك بس تنزل بيروت ...

وعند سؤاله لي عن الأول، قلت سارسل له خبراً على الفور ليتحدث اليكم، وبالفعل ذهب الشاب فارس (الموجود الآن في رام الله) لمنزل (ا ل) القريب جداً من المكان، وابلغ ابو محجوب (جياب التونسي) بأمر اتصال الختيار ... ليتم قضاء الموضوع.

كانت تلك المرة الأولى التي اتحدث فيها مع الختيار هاتفياً، لتتكرر في اوقات لاحقة.

(ملاحظة : لدي أكثر من صورة مع الختيار، لكن للأسف يظهر في تلك الصور من لا أود أن أراهم، لذلك لن انشر تلك الصور... الآن على الأقل).
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف