الأخبار
"الأمم المتحدة" تطلق فلم عن معاناة النساء "الريفيات"​صحيفة لبنانية: الحريري كان يُخطط لفرض ضرائب قاسيةساندويش حلوم بالتورتيلامركز التدريب الرياضي يقيم بطولة القتال الحر لمختلف الاحزمةالخارجية والمغتربين: نأمل أن تنتصر الديمقراطية في بوليفيا الصديقةأبو مويس يبحث أوضاع العاملين في الجامعاتمجمع الشفاء يعقد امتحانات البورد العملي والنظري لتخصص النساء والولادة لـ(24) متقدماًمجلة جامعة الأزهر-غزة تصنف ضمن الفئة الأولى Q1 من خلال معامل التأثيرالعلاج بالخارج توضح حقيقة علاج مسؤولين بالسلطة بالمستشفيات الإسرائيلية"الأوقاف" بغزة تعلن أسماء الفائزين في مسابقة الأقصى المحلية لحفظ القرآنجلسة تعريفية بالمستفيدين من مشروع "غزة الطارئ" المال مقابل العمل ودعم العملزايد للدراسات والبحوث" ينظم محاضرة حول "الإمارات وروسيا شراكة واعدة لصالح الاستقرار"مدرب الجزيرة مارسيل كايزر سعيد بالفوزالاردن: منتجات "أبوغزاله التقنيّة" في فروع "سمارت باي"جيه إيه مانفارو يشارك بحملة تنظيف جزيرة بالمالديف
2019/10/20
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

الحبّ بقلم: سلسبيل قاشوش

تاريخ النشر : 2019-06-15
الحُب !

ملحمةٌ نجيدُ أنا وأنتَ الكتابة عنها، وليس بالضرورة أن نكون قد مررنا بأراض معاركه وحروبه.

يحدثُ أحياناً ، أن تقرّر الانضمام إلى صفوفِ العاشقين، أي أن تضحي بتلك القطعة المتحركة المحشورة في صدرك، أن ترحل ضحيّةَ ضربة شوقٍ أو شظايا وَلَه، أن تُصاب بطاعون خيانةٍ متفشّي  أو موجةٍ من داء عشق مُزمن!

في الحُب

يحدثُ أن تترقى من رُتبةِ غريب إلى صديقٍ فحبيبٍ فزوجٍ مثلاً ، أو أن تبقى في رتبة واحدة طيلة المعركة وكأنك تُمارس خدمةً اجتماعية لقلبك لا أكثر ، ثمّ تعود ويتم تسريحك من مهمة أنت اخترت اجتيازها.

 في الحُب

ستخسر دوماً، أو ستشعر بذلك دوماً، إنها حربٌ عالميّة ثالثة، تجتاح عوالم قلبك لفترة طويلة، وفي النهايّة سيخونك حلفاؤكَ من الصدق والمشاعر والعواطف كما في كل الحروب.

يحدثُ أن تكون محارباً مُنضالاً، تستخدم جميع أسلحتك المتمثلة بالتمسّك، الطهارةِ والعفّة! 

وستنتهي حربكَ في الحب يوماً؛ إما برفعك لراية بيضاء نقش عليها "فُراق" ؛ استسلاماً لظروف قاسيّة لم تستطع روحك تحملها، أو ذهابك شهيداً، أدميت روحكَ حتى استنزفت قدراتك على البقاء.

لاتقلق! سيضاف اسمك الى لائحة "العاشق المجهول" ويُبنى لك صرح -تكريماً لتفانيك- في مقبرة قلب أحدهم! 

لذا قبل قرارك في الانضمام أو التطوّع، ضع في ذهنك أنه ينبغي عليك أن تكون وطنيّاً أكثر من الحدود الطبيعية في هذه القضيّة.

في الحُب، يحدثُ ما لا نودّ حدوثه حقاً.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف