الأخبار
2019/9/17
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

يا سيدي القاضي بقلم: الجهاد رجب عبد الفضيل

تاريخ النشر : 2019-06-13
يا سيدي القاضي بقلم: الجهاد رجب عبد الفضيل
يا سيدي القاضي انا مذنبة بالفعل
وما جريمتك يا بنيتي اني مازلت علي قيد الحياه بعد اصابه قلبي بمرض الوجع وما الحكم عليكي الان انتي المذنبه في حق نفسكي
بالله عليك اعطني الاعدام لكي يعيش قلبي في سلام دائم الايام شقي الكثير وبكي الاف السنين فلماذا لا يستحق العقوبه بفعله الاجرام كما تريدين حكمت علي فعلتكي هذه بالبقاء في السجن الي اخر لقاء ياسيدي هذا غير عادل ان تحكم علي قلب بالموت ويبقي حيا ابراء من ذنبي والان هو ذنبك جئت اليك وقلبي كله امل بان تحررالسجين من وجع الالم ولكنك ارتكبت فوق جريمتي الجرائم لن يسامحك قلبي ابدا ولماذا انا لم افعل شي في حق قلبك ولم امتلكه يوما من يحتكم به انت لا وانت الصادق من يحتكم علييا هو قلبي وليس العكس
والا ماكنت جئت لك الان وفي نهايه الجلسه درسي اليكم ان تتعاملوا بقلوبكم وتمشوا وراء عقولكم
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف