الأخبار
سلاف فواخرجي "غجرية" في أحدث جلسة تصويرإعلاميون لبنانيون وعرب: مواقف الرئيس عباس الحاسمة بالتصدّي لـ"صفقة القرن" أولدتها ميتة"يخت" مالك تشلسي.. درع صاروخية ومهبط هليكوبتر وغواصة للهروبمصر: محافظ الاسماعيلية يؤكد تنفيذ خطة لتطوير ورفع كفاءة النادى الاجتماعى بحدائق الملاحةبالفيديو.. أمريكي شاهد "وشقًا ضخمًا": "ما هذا المخلوق؟مجلس ضاحية الخالدية يلتقي المواطنين ويطلع على مختلف شؤونهمإطلاق مبادرة "الشبكة الفلسطينية العالميّة للصحّة النفسيّة"طفلة متلازمة داون توجه رسالة لياسمين صبري.. والأخيرة تعتذر للمرة الثالثةمصر: نواب ونائبات قادمات تدين الهجوم في العريشفي آخر أيام الامتحانات.. طلبة الثانوية العامة يؤكدون سهولة "التكنولوجيا"تسريب صور لإبنتي تامر حسني وبسمة بوسيل.. هل يشبهان والدهما؟طريقة عمل الدبيازه الحجازيهالمحافظ أبو بكر يتفقد المشاركين بالدورة التدريبية لمنشطي المخيمات الصيفيةمصر: ماعت تدين الهجوم على كمين العريشطريقة عمل سبانش لاتيه بارد
2019/6/26
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

إذا التاريخ سماني فلسطيني فمن في الأرض يجرأ أن يتحداني بقلم:أ.د.حنا عيسى

تاريخ النشر : 2019-06-11
إذا التاريخ سماني فلسطيني فمن في الأرض يجرأ أن يتحداني بقلم:أ.د.حنا عيسى
"إذا التاريخ سماني فلسطيني فمن  في الأرض يجرأ أن يتحداني "

(أ.د.حنا عيسى)

"لأنه لا يُسمح لي بدخول القدس قلت لامرأة تقطن هناك : كوني عيناي "
"لها القلوب تهفو ولها العقول تذهب ولها الأرواح تفدى ولها الأشعار تنظم هي القدس هي من أعشق" "في القدس أبكي والدموع على فمي وأصيح من قلبي بلادي فاسلمي لا تحزني يا قدس أني من فداك أنا من طيور الارض لا من تربها والروح في جنحي تخفق كالملاك "
"لم أدر كيف تسللت في الدمع قالت لي وقد أمعنت ما أمعنت: .." يا أيها الباكي وراء السور .. أحمق أنت ..أجننت .. لا تبك عينك أيها المنسي من متن الكتاب ..لا تبك عينك أيها العربي واعلم أنه ..في القدس من في القدس لكن لا أرى في القدس إلا أنت .."

في القدس ، في حاراتها وشوارعها وأزقتها، المسجد يجاور الكنيسة، والكنيسة تشاطر المسجد افراحه واتراحه، تتعانق المآذن والاجراس معلنة نموذجا للتآخي والتعايش، في القدس شيوخ ورهبان، يصلون يتضرعون، مسلمون ومؤمنون يحملون هول القضية، قضية الامة العربية، قضية القدس الأبية... في القدس تكية ومحراب، دير ومذبح، في القدس... عمامة وكلوسة ، صلوات  المسيح ومحمد عليهما السلام ، جنبا الى جنب ولدوا ، ترعرعوا كبروا وبتعايش جميل ...استمروا.

في القدس بلدة قديمة، تحتضن حضارة عريقة، في القدس ازقة واسواق، حارات واسوار، لكل معلم فيها قصة، ولكل زاوية رواية، في القدس رائحة التاريخ تعبق، في القدس تكايا وزوايا، لكل منها طريقه واتباع، في القدس مكاتب ومدارس، طلاب وطالبات، ينهلون علوم المعرفة من قبلة الحضارات وعاصمة التاريخ.

القدس قبلة وعاصمة، تاريخ ومستقبل، تاريخ أجداد بنوا وعمروا وشيدوا، ومستقبل ابناء ناضلوا وجاهدوا، القدس حنين الطفولة، وزهو الشباب، القدس عشيقة وحبيبة، ام حانية ومربية فاضلة، في القدس تجد الروعة والكمال، القوة والاباء... فهي القدس.

على اسوارها قاتلت اعتى الجيوش، وفي حاراتها نقشت اعرق الحضارات، ومن قيامتها قام يسوع المسيح له المجد، ومن مسجدها عرج النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) الى السماوات، ومن نور سراجها إضاءات الظلمات.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف