الأخبار
وزير الخارجية الفلسطيني يدين الإعلان الأمريكي حول المستوطناتالاتحاد الأوروبي: الاستيطان الإسرائيلي بالضفة غير قانوني ويقوض حل الدولتيناشتية: تصريحات بومبيو استهزاء بالقانون الدولي والقرارات الدوليةالسفارة الأمريكية بالقدس تُصدر تحذيراً للأمريكيين بشأن السفر للضفة وغزةالأردن: نحذر من خطورة التغيير بالموقف الأمريكي إزاء المستوطنات بالضفةنتنياهو وغانتس يُعلقان على الإعلان الأمريكي بشأن مستوطنات الضفةحماس والجهاد تُعلقان على الإعلان الأمريكي بشأن المستوطنات الإسرائيلية بالضفةالرئاسة الفلسطينية ترد على الإعلان الأمريكي بشأن المستوطنات بالضفة والقدس(فتح) بغزة تُهاجم القيادي بالجهاد الإسلامي محمد الهنديأمريكا: المستوطنات بالضفة الغربية غير مخالفة للقانون الدوليمندوب السعودية بالأمم المتحدة يوبخ إسرائيلالإمارات تعلن وفاة الشيخ سلطان بن زايد شقيق رئيس الدولةاليمن: اجتماع بـ"تعز" يناقش إجراءات مكافحة الأوبئة المنتشرة بالمحافظةالولايات المتحدة تعتزم الإعلان أن المستوطنات بالضفة الغربية لا تُخالف القانون الدوليجي سي أل سيستم إنتيغريشن وباوين إنيرجي تعلنان عن مشروع تجاري
2019/11/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

صدور كتاب "التعايش السلمي بين المسلمين والمسيحيين في بيت المقدس"

تاريخ النشر : 2019-06-08
أصدر الكاتب والباحث بالشؤون التاريخية والإسلامية إبراهيم صقر الزعيم، الأربعاء، كتابه الجديد: "التعايش السلمي بين المسلمين والمسيحيين في بيت المقدس ما بين 1897-1994"، والذي جاء نتاجًا لجهوه البحثية خلال فترة الدكتوراه.

ويقع الكتاب بـ 270 صفحة، وأنهى الزعيم كتابته في رمضان لعام 1440 للهجرة،  يونيو/حزيران 2019، بمدينة غزة.

ويتكون من خمسة فصول، أولها: المكانة الدينية لبيت المقدس عند المسلمين والمسيحيين وثانيها: التعايش السلمي المجتمعي بين المسلمين والمسيحيين في بيت المقدس 1897-1994م، وثالثها:  التعايش السلمي السياسي بينهم في ذات الفترة، ورابعها: تحديات وآثار ومستقبل ذلك التعيش، ويختتم بخلاصات ونتائج للدراسة.

ويقول الزعيم في تقديمه لكتابه إنه إن بيت المقدس تمتع بمكانة عظيمة في الإسلام عند أهل الشرائع السماوية، فقد كانت محط أنظار أتباع تلك الشرائع، لأنها تضم كثيرا من المقدسات.

ويضيف: "كانت القدس -في كنف الإسلام- نموذجا للتعددية والتعايش بين مختلف الطوائف، وفق قاعدة العدل والتسامح والاترام المتبادل".

ويلفت إلى أن التعايش الإسلامي المسيحي في القدس ظاهرة حضارية، ويشدد على ضرورة دراسة هذه التجارب وتعميمها في ظل المخططات الصهيونية الساعية لتشويه هذه الصورة.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف