الأخبار
مجدلاني يؤكد استمرار النضال المشترك الذي اسسه الراحل محسن ابراهيمعشراوي: المشروع الاستيطاني الاستعماري بحاجة الى ردع ومساءلةالبنك العربي يتيح لمعتمديه استبدال "نقاط العربي" للتسوق لدى موقع (لقطة.كوم)الكويت: أطباء نفسيون ونواب يحذرون من "طول الحظر"100 يوم في مواجهة الفيروس.. مصر تصدر كشف حساب (كورونا)المكسيك: محتجون يشتبكون مع الشرطة بعد وفاة شاب رهن الاحتجازتوتر بين فرنسا وفنزويلا بشأن المعارض خوان غوايدومجلس الأمن يمدد لسنة قرار تفتيش السفن المشبوهة قبالة السواحل الليبيةمنع تدريب الشرطة في كاليفورنيا على الخنق خلال الاعتقالعلى خطى ترامب.. رئيس البرازيل يهدد بالانسحاب من "الصحة العالمية"ترامب يهاجم عمدة واشنطن: ليست مؤهلة لقيادة العاصمةوزيرة الصحة: لا إصابات جديدة بفيروس (كورونا) وإرتفاع نسبة التعافي إلى 86.3%إسرائيل تدرس حلاً وسطاً لضم أجزاء من الضفة دون الاعتراف بدولة فلسطينفي أربع خطوات فقط.. طريقة عمل "الويكا" الشعبية في المنزلبعد ارتفاع أسعاره.. قائمة بدائل طبيعة رخيصة لـ"الليمون"
2020/6/6
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

شهادة بقلم: عبد الرحيم الماسخ

تاريخ النشر : 2019-05-15
شهادة

شعر عبد الرحيم الماسخ
أغلقتُ باب الحُب

ونسيتُ بداخله مفتاحه وقلبي

كنتُ دُرتُ حواليه عمرا

ما رأيتُ له نافذةً ولا بابا

وفجأةً نادانيَ هاتف

وانخلعَ من الحائط وسلَّمني المفتاح

واستلم قلبي

طفتُ بالجنة

وعلى آخر درجات الإحسان

رأيتني ـ ولم آكل من الشجرة المُحرَّمة ـ مطرودا

أخصفُ علىَّ من ورق النسيان

وأسوِّي مكانَ القلب حجَرا

أنقشُ عليه حياتي بنافورة الدم !
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف