الأخبار
تنفيذية المنظمة: خطة "السلام من أجل الازدهار" تفتقر للأبعاد السياسية والقانونية ومصيرها الفشلتبادل إطلاق نار بين الأمن المصري وعناصر إرهابية في "المساعيد" شمال سيناء‫أرامكو السعودية توقع 12 اتفاقًا مع شركاء من كوريا الجنوبية بمليارات الدولاراتفلسطينيو 48: السعدي يجتمع بمدير عام سلطة البريد لحل قضية الجديدة المكر وقضايا أخرىانطلاق الأكاديمية السويدية لكرة القدم التابعة لنادي قلقيلية الأهليعبر تشكيل حزب جديد.. إيهود باراك يُعلن العودة للساحة السياسية في إسرائيلوزارة الاقتصاد الوطني واتحاد جمعيات رجال الأعمال يبحثان مجالات التعاونالتربية تحتضن انتخابات اتحاد المعلمين لفرع الوزارةالعاهل الأردني يحضر تدريبا عسكرياً مشتركاً بين بلاده والإماراتسلطة المياه: مصدر المياه في مردا نظيف وآمن(ريتس) تنضم إلى مؤشر فوتسي إبرا/ ناريت العقاري العالمياليمن: اللجنة الاقتصادية تحصر استيراد المشتقات النفطية على شركة مصافي عدنسلطات الاحتلال تستجيب لمطالب أسيرات سجن الدامونماكرون: باريس وواشنطن تريدان التفاوض على اتفاق جديد أكثر صرامة بالنسبة لإيرانسياسي فلسطيني: الخطة الأمريكية تهدف إلى مصادرة حقوق الشعب الفلسطيني
2019/6/26
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

طلعت قديح يُوقع كتاب"ركوة حرف" في جامعة الأزهر بغزة

تاريخ النشر : 2019-04-15
طلعت قديح يُوقع كتاب"ركوة حرف" في جامعة الأزهر بغزة
طلعت قديح يُوقع كتاب "ركوة حرف"
وقّع الشاعر والناقد الفلسطيني طلعت محمود قديح كتابه الأول"ركوة حرف" في جامعة الأزهر بغزة، قاعة هاني الشوا.
يأتي الحفل ضمن النشاطات المتميزة لصالون طوقان الأدبي.
بدأ الحفل بالسلام الوطني الفلسطيني، وكلمة للدكتور خالد أبو شاب عميد شؤون الطلبة، مرحبا بالضيوف ومعربا عن سعادته باحتضان جامعة الأزهر للنشاطات الإبداعية للكتّاب الفلسطينيين.
وشارك في الحفل أساتذة متخصصون، عبّروا عن قيمة ما يكتبه الناقد طلعت قديح في مجال القراءة الأدبية للإنتاج الأدبي بمختلف أشكاله.
حيث تحدث الدكتور أحمد أبو مصطفى عن الأسلوب المتبع في "ركوة حرف"، وما يتسم من مهارة التحليل والعمق.
وأشار المدقق اللغوي والمثقف الفلسطيني رزق المزعنن إلى أن قديح يمتلك هوية أدبية خاصة به، بما يثابر به من تطوير ثقافته، وبما تحصله من ملكة الفهم والغوص في كشف أغلفة الانتاج الأدبي الغير مرئي للعيان.
كما وتحدث القاص والروائي الفلسطيني يسري الغول عن تفرد طلعت قديح في مضمار النقد الأدبي، حيث أنه مجال لا يطرقه الكثير، والذي يحتاج إلى إبداع ذهني خاص، وهذا ما يحتاجه المشهد الأدبي الفلسطيني.
وكان أن تحدث الناقد طلعت قديح عن رحلة "ركوة حرف" وما كان من صعوبات كثيرة، واجهته خلال الفترة التي كتب فيها ركوته حتى أصبحت واقعا ملموسا، وبصمة في مشهد الكتابة النقدية.
وتخلل الحفل فقرات متعددة من الموسيقى والغناء والشعر،
واختتم بإهداء كتاب "ركوة حرف" موقعا من الكاتب للحضور.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف