الأخبار
مؤسسة ياسر عرفات تختتم الدورة التدريبة الخاصة بمنشطي مخيمات ياسر عرفات الصيفيةتنفيذية المنظمة: خطة "السلام من أجل الازدهار" تفتقر للأبعاد السياسية والقانونية ومصيرها الفشلتبادل إطلاق نار بين الأمن المصري وعناصر إرهابية في "المساعيد" شمال سيناء‫أرامكو السعودية توقع 12 اتفاقًا مع شركاء من كوريا الجنوبية بمليارات الدولاراتفلسطينيو 48: السعدي يجتمع بمدير عام سلطة البريد لحل قضية الجديدة المكر وقضايا أخرىانطلاق الأكاديمية السويدية لكرة القدم التابعة لنادي قلقيلية الأهليعبر تشكيل حزب جديد.. إيهود باراك يُعلن العودة للساحة السياسية في إسرائيلوزارة الاقتصاد الوطني واتحاد جمعيات رجال الأعمال يبحثان مجالات التعاونالتربية تحتضن انتخابات اتحاد المعلمين لفرع الوزارةالعاهل الأردني يحضر تدريبا عسكرياً مشتركاً بين بلاده والإماراتسلطة المياه: مصدر المياه في مردا نظيف وآمن(ريتس) تنضم إلى مؤشر فوتسي إبرا/ ناريت العقاري العالمياليمن: اللجنة الاقتصادية تحصر استيراد المشتقات النفطية على شركة مصافي عدنسلطات الاحتلال تستجيب لمطالب أسيرات سجن الدامونماكرون: باريس وواشنطن تريدان التفاوض على اتفاق جديد أكثر صرامة بالنسبة لإيران
2019/6/26
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

وأخيراً عاد الأهلي القلقيلي والعود أحمد بقلم أ. خالد عرباس

تاريخ النشر : 2019-04-15
وأخيراً عاد الأهلي القلقيلي والعود أحمد بقلم أ. خالد عرباس
وأخيراً عاد الأهلي القلقيلي والعود احمد

بقلم أ. خالد عرباس - قلقيلية

اكتب هذه الكلمات والفرحة تغمرني بتحقيق الأمل المنشود بعودة النادي الأهلي العشق التاريخي لي إلى مصاف أندية المحترفين ، هذا الاستحقاق قد مر عليه أكثر من تسع سنوات وبأقدام لاعبي النادي الأهلي وبجهود كبيرة قادها رئيس النادي الأهلي غسان جوابره وبرفقته الإداريين الغيورين على النادي ومن خلفهم جماهير النادي التي بقيت وفية للعهد. اكتب هذه الكلمات وشكري مقدم لكل من ساهم وساعد النادي الأهلي للوصول إلى ما وصل إليه من تحقيق المطلوب وهو الصعود إلى دوري المحترفين ومن ستاد أريحا الدولي كانت الفرحة العارمة حيث ومع نهاية صافرة اللقاء الذي جمع الأهلي القلقيلي مع شقيقه شباب العبيدية عمت الفرحة أرضية الملعب بتقبل التهاني بين الطاقم الفني والإداري من جهة واللاعبين من جهة اخرى امتزجت هذه الفرحة مع أهازيج وصيحات المشجعين من على المدرجات والتي امتزجت بدموع الفرحة ولم أبالغ أنني رأيت من بين المشجعين اناساً قد مر عليهم زمن طويل لم يتابعوا مباريات الأهلي قد جاؤوا من قلقيلية لرؤية هذا اللقاء المصيري والهام وليحتفلوا معنا في ستاد أريحا الدولي. والفرحة لم تنتهي في أريحا بل بدأت عندما وصل موكب الأبطال اللاعبين والإداريين إلى مدخل مدينة قلقيلية الشرقي حيث استقبلتهم قلقيلية برجالاتها تقدمهم أمين سر حركة فتح محمود الولويل الذي كان متواجداً قبل ذلك في المدرجات أثناء المباراة والدكتور هاشم المصري رئيس البلدي والآلاف من المواطنين الذي سيروا مسيرة سيارات وكذلك على الأقدام بشكل عفوي طالت شوارع المدينة الرئيسية وصولاً أمام مقر النادي وسط المدينة حيث أقيم المهرجان الاحتفالي استمر حتى ساعات منتصف الليل بهجةً وفرحةً بهذا الصعود.

ومع صافرة النهاية كانت الأفراح والليالي الملاح في قلقيلية. فمبروك لأصحاب الرايات الحمراء الموقع الجديد للمحترفين و تهانينا للإدارة الحكيمة بقيادة ربان السفينة الأهلاوية الأخ غسان جوابرة " أبو محمد" والى الإدارة الفنية بقيادة المدرب القدير محمد سميك . مبروك لجميع جماهير النادي الأهلي القلقيلي . وبهذه المناسبة نقول ليس من الصعب الصعود للقمة ولكن المطلوب المحافظة على هذا الإنجاز الرياضي الكبير والهام ونطالب بالمزيد للنادي الأهلي وتقدمه بين الفرق والأندية في فلسطين. وان شاء الله أن تكون المباريات النهائية مستقبلاً على ملاعب العاصمة في قلب مدينة القدس العاصمة الأبدية لفلسطين.

الف الف الف مبروك لقلقيلية ولناديها الأهلي وتهانينا للجميع
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف