الأخبار
براك يبحث مع وزير "التعليم العالي" التعاون المشتركالمركز النسوي الثوري سلوان يقيم معرض ريشة مقدسيةاليمن: "صدى" تواصل تمكينها السياسي للشباب في المكلا بمحاضرة عن النظريات السياسيةبسمة للثقافة والفنون تستقبل وفداً من اليونسكومؤسسة ياسر عرفات تختتم الدورة التدريبة الخاصة بمنشطي مخيمات ياسر عرفات الصيفيةتنفيذية المنظمة: خطة "السلام من أجل الازدهار" تفتقر للأبعاد السياسية والقانونية ومصيرها الفشلتيسير خالد: كوشنر يعرض الجزية على دول الخليج العربية لتمويل خطته الاقتصاديةتبادل إطلاق نار بين الأمن المصري وعناصر إرهابية في "المساعيد" شمال سيناء‫أرامكو السعودية توقع 12 اتفاقًا مع شركاء من كوريا الجنوبية بمليارات الدولاراتفلسطينيو 48: السعدي يجتمع بمدير عام سلطة البريد لحل قضية الجديدة المكر وقضايا أخرىانطلاق الأكاديمية السويدية لكرة القدم التابعة لنادي قلقيلية الأهليعبر تشكيل حزب جديد.. إيهود باراك يُعلن العودة للساحة السياسية في إسرائيلوزارة الاقتصاد الوطني واتحاد جمعيات رجال الأعمال يبحثان مجالات التعاونالتربية تحتضن انتخابات اتحاد المعلمين لفرع الوزارةالعاهل الأردني يحضر تدريبا عسكرياً مشتركاً بين بلاده والإمارات
2019/6/26
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

ليلى والذئب بقلم محمد أبولقرون

تاريخ النشر : 2019-04-14
ليلى والذئب بقلم محمد أبولقرون
قصة ليلى والذئب على لسان حفيد الذئب:

نواح إخوتي وأبنائي

أين أبي

أريد أبي

ولا شيء غير أبي

أريد أبي

 عندما يعود بكتف

 بني جنسي

ليلى ختلت أبي

حياتي الان أوسع أن تمسكني

وجهتي الخامسة

قلبي الثاني

كتفي الثالت

صديق الأول

فأس ليلى يمزق قلبي

صيحات أبي تستنجدني

أوصيك ببني جنسي

بأبنائي وأبائي

ديمائي نزيف إمتدادي

لا تسمحو لبني جنسي

لون الاحمر

ذكريات الربيع

قهقهت أبي

ركظي وراء الشمس

عراك إخوتي

عوي في المساء

تجمعنا حول البركة

آنعكاس صورة أبي

بكاء أمي

إندثار جسد أبي في الهواء

ظل أبي في الغابة

ليلى تختال أكلي

وزهور أبي

تمشي فوق جثة قلبي

ترقص ولا تبالي

ترهبني وترجفني

وتبعدني عن أرضي

تصيح وتقول أبي أبي

قاتل بني جنسي

جدتي ماتت

أين خبر موتي

وموت أبي

من يزرع أرضي

من يسقي حرثي

من يظلل شمسي

بعضي يحمل بعضي

ليعلن غبني ورحلي

سماع صوت البلبل

موت الاشجار والفراشات

صياح أبي

أنجدوني أنجدوني من العدم
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف