الأخبار
مصر: مصر تستصيف الكأس الاقليمى الاول للفلوربولالاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين يحتفي بالمعلمين الجددبعد انتهاء الجولة العسكرية.. عودة الروتين لمستوطنات غلاف غزة واستئناف الدراسة الأحدجمعية العنقاء للتنمية المجتمعية تعرض أفلاما من إنتاج شاشاتمنظمة اسرائيلية: ارتفاع حاد في هدم المنازل بالقدس المحتلة خلال 2019اشتية: الفصائل موافقة على انجاح الانتخابات ونطالب الاتحاد الأوروبي بالتدخل لإنجاحها بالقدس"دافزا" تشارك في فعاليات معرض دبي للطيران 2019واشنطن تحذر القاهرة من شراء المقاتلة الروسية (سو-35)عريقات يدعو لرفع الحصانة عن الاحتلال ومحاسبته كخطوة نحو تجسيد الاستقلالشاهد: سعودي يدعو لاسرائيل ونتنياهو بالنصر على غزةهذا ما قاله الرئيس التونسي عن غزة والعدوان الاسرائيلي عليهابلدية بيتونيا وفعاليات المدينة تنظم يوما تطوعيا لتنظيف الشوارعالهباش: مقاومة الاحتلال حق مشروع والسلام يتحقق بتحرير دولة فلسطينهل يستطيع غانتس تشكيل الحكومة الإسرائيلية خلال ستة أيام؟حنا: نقف الى جانب اهلنا في العيسوية
2019/11/15
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

حوار مع حافظ المتحف الوطني للفنون الإسلامية برقّادة القيروان

حوار مع حافظ المتحف الوطني للفنون الإسلامية برقّادة القيروان
تاريخ النشر : 2019-03-30
جولة في المتحف الوطني للفنون الإسلامية برقّادة القيروان / تونس

من خلال حوار مع حافظ المتحف الأستاذ زهير الشهيبي              حاوره : * الأستاذ صلاح بوزيّان

المـتحـف فـي حـيـاة الـمجتمع:

وفق الإعلان العالمي لحقوق الإنسان لكلّ إنسان الحقّ في المشاركة الحرّة في حياة المجتمع الثقّافية وفي التّقدّم العلمي ، والتمتّع بالفنون .ويتضمّن حقّ المشاركة في الحياة الثقّافية حقّ الدّخول إلى المتاحف والتمتّع بما فيها من معروضات ومجموعات وخدمات بلا تميّز بسبب السنّ أو النّوع أو الدّين أو المعتقدات الثقافية أو التوجّهات الجنسية أو العجز . وإذا كان المجلس الدّولي للمتاحف قد حدّد المتحف كمعهد مفتوح أمام الجمهور فإنّ المهمّة العلمية للمتحف هي الأساسية ، لأنّه من أهمّ مصادر الثقافة والتراث والتّاريخ و الفنون في العالم ، فالمتحف يقدّم إلى الجمهور اتّصالا مباشرا ببقايا التّراث الإنساني المعروض ، وبذلك يلعب دورا في التّربية والتّعليم . كما أنّه يضطلع بوظيفة تراثية تتمثّل في استقبال وحفظ وحماية ومعالجة المجموعات الأثرية وعرضها العرض الحسن أمام الزّوار.وبذلك يكون المتحف في خدمة المجتمع يحفظ الرّموز والشواهد الماديّة وفي ذلك حفظ للهوية والانتماء وإحساس بالعزّة والمناعة بين الأمم 

التّربية المتحفيّة :

كما يجوز لنا الحديث عن التّربية المتحفية ، فالمتحف مصدر أساسي من مصادر التنمية الإبداعية والجمالية للطّفل ، كما هو مصدر من مصادر المعرفة لجمهور الباحثين الأكاديميين .وتتعدّد أنواع المتاحف بتعدّد التّحف و اللّـُــقَى الأثريّة والقطع المتحفيّة ، إلاّ أنّ الهدف واحد لكلّ المتاحف ألا وهو جمع و صيانة القطع الأثريّة وترميمها والمحافظة عليها ، وعرضها لجمهور المهتمين بغرض تعميم الفائدة وتثقيف الناس بمختلف الأعمار وتوفير المادّة المتحفيّة للباحثين . واحتراما لتراثنا الأثري ولمتاحفنا الوطنية نزور اليوم المتحف الوطني للفنون الإسلامية رقّادة القيروان ونحاور محافظه السيّد : زهير الشهيبي .

في مفتتح هذا الحوار لو تعرّفنا على متحف رقّادة ؟

المتحف الوطني للفنون الإسلامية رقّادة بالقيروان ، يحتوي على مجموعة قاعات بدورها تحتوي على خزائن فيها الـلُّــقى الأثرية المعروضة ، ونجد قاعة الجامع الأعظم ، وقاعة الفخّار و البلّور وقاعة النقائش وقاعة المخطوطات ، وقاعة القبّة وما تحتويه من برنزيات ، وقاعة العُملة وأخيرا القاعة المخصّصة للجانب التّربوي . 

كم تبلغ المساحة الجملية للمتحف ؟

تقارب مساحة المتحف أكثر من 600متر مربّع ، ويحتوي على طابقين طابق أرضي وطابق أوّل ، تحيط به حديقة جميلة وفسيحة هي فضاء للتّنشيط خاصّة للتّلاميذ والطّلبة الزّائرين ، وكثيرا وباستمرار ما تتردّد وفود التّلاميذ والطلبة من كلّ أنحاء البلاد . 

ماهي أقسام المتحف ، وماهي الحقبات التاريخية التي تغطّيها القطع الأثريّة ؟

من خلال تسمية المتحف : المتحف الوطني للفنون الإسلامية ، فهو يعدّ الأوّل والوحيد في البلاد التونسية ، الذي يختصّ في الحضارة العربية الإسلامية ، إذ أكثر القطع الأثرية فيه ، تعود إلى القرن الثاني للهجرة ، ويمتدّ على كامل الحقبة العربية الإسلامية بإفريقية ، نجد قطعا تعود إلى الفترات الأغلبية والفاطمية والزيريّة والموحّدية والحفصية والعثمانية. 

هل للمتحف مشاركات في تظاهرات أو في تعاون فنّي أو في مخابر ؟

المتحف بالأساس فضاء للعرض وليست به ورشات . والشَّرَكات والتّعاون تصير كلّها في مستوى مركزي بالمعهد الوطني للتّراث والتّعاون موجود ونتائجه ملموسة . فلنا علاقات مع متاحف أخرى نشارك معها في معارض وتظاهرات . وآخر هذه المشاركات. في معرض بمتحف باردو ، كان منذ سنتين . وكان معرض من تنظيم متحف باردو ومتحف مارسيليا . وكانت لنا مساهمة بعرض اللـُـقى الأثرية للزائرين . كذلك لنا تعاون مع مخابر ومركز ترميم لترمّم ونعود بها للعرض من جديد . 

هل فكّرت الإدارة المركزية في إصدار مجلّة تُعنى بالمتاحف التّونسية ؟

مبدئيا المتحف بمجموعاته قد خضع لإحصاء و جرد ، وتقريبا عديد المجموعات في متحف رقّادة خضعت لدراسات أكاديميّة . وكانت محلّ درس في كتب ومجلاّت . واشتغل عليها عديد الباحثين . 

لو تعرّفنا أكثر على قاعات المتحف ومحتوياتها ؟

هذا المتحف كما سبق ذكره يحتوي على قاعة الجامع الأعظم وفيها مجسّم لجامع عقبة بن نافع من الخشب مصنوع بأيدي تقنيين مَهَرة تابعين للمعهد الوطني للتّراث ، وتحتوي على نسخة جداريّة لجامع ذي الثّلاثة أبواب /جامع ابن خيرون ، وأيضا تحتوي على نسخة لمحراب جامع عقبة بن نافع مصنوعة من الجصّ صنعها النّحاتُ أبو علاّم أبوعافية . أمّا قاعة الخزف والبلّور فتحتوي على مجموعة أثرية وجدت بصبرة المنصورية و رقّادة خلال الحفريات . تتمثّل في مجموعة من الجصّيات هي كسو لجدران قصور صبرة المنصورية ورقّادة وتعود إلى القرنين الثّالث والرّابع للهجرة . كما تحتوي على مجموعة كبيرة من الخزف بأنواعه يعود تاريخها إلى القرن3 للهجرة وقطع تعود إلى الفترة العثمانية القرن 16 والقرن 17 . أمّا في الطّابق الأوّل توجد قاعة النّقائش بأنواعها وخاصّة النّقائش الجنائزيّة وتغطّي كل الفترة الإسلامية ،وهي مجموعة شواهد قبور جُلبتْ من مقبرة قريش بالقيروان وهي أقدم مقبرة بالبلاد التّونسية . كما توجد نقائش تُعنى بعلم الفلك وهناك مِزولتان ، الأولى تُعَدُّ الأولى في العالم الإسلامي وتعود إلى الفترة الفاطميّة ، والثّانية تعود إلى الفترة العثمانية . كما تأثّثت هذه القاعة بنقيشة لأحد المنجّمين والوزير الأكبر للمعزّ بن باديس محمّد بن أبي الرّجال يعود تاريخها إلى 426 للهجرة . وتحيلنا هذه القاعة إلى قاعة المخطوطات ويعود أقدم مخطوط فيها إلى القرن 2 للهجرة / 8 ميلادي . وفيها أكثر من 100 مخطوط تغطي تقريبا جميع الحقبات التاريخية في إفريقيّة ، وكتبت على الرّق وهي ما تمتاز به مكتبة القيروان العتيقة . وأبرز هذه المخطوطات الرّق الأزرق وهو مصحف يعود إلى الفترة الزّيريّة ، ومن مميّزاته أنّه مصحف كُتب على الرّق وهو جلد غزال ، وصُبغ بنبتة طبيعيّة النّيلة لتعطيه اللّون الزّرقاء ، وسُكبَ أبيض البيض على الصبغة حتّى لا تتنحّى الأحرف عن موضعها ولا تسقط .وقد كتبت أحرفه بماء الذّهب . وتوجد مجموعات أخرى من المخطوطات خاصّة ما تعرف بالزّخرفة في الصفحات الأولى من الكتب ، كُتبتْ بماء الذّهب وصُبغَ التّنقيط بألوان مختلفة أيضا . كما تحتوي القاعة على 11 تسفيرة ، والتّسفيرة هي عبارة عن لوح الخشب يغلّفُ بالجلد ثمّ تكبت وتصنع عليها المنمنمات والزّخارف . وأقدم مخطوط بالخطّ الحجازي المائل يعود إلى القرن ال2 للهجرة . وأغلب هذه المخطوطات كُتبت بخطّ كوفي جميل منقّط أو غير منقّط .وندخل إلى قاعة القبّة وتحتوي على مجموعة من البرنزيات القطع البرنزية والبرنز كما نعرف معدن قوي جدا يتكون من 90في ال100 من النّحاس و10في ال100 قصدير. ومميّزات هذه القاعة أنّ سقفها فيه قبّة وهذا تقليد للقباب القيروانية . وكُسيت من الدّاخل بالجصّ .هذه القطع البرنزية تتمثّل في مشكاة المعزّ بن باديس أطباق برنزية للإضاءة و7

أدوات طبيّة تعود إلى الفترة الفاطميّة للجراحة . والقيروان ليس غريبا عليها الطّب نذكر أحمد بن الجزّار وإسحاق بن عمران . وكذلك مجموعة من الأختام البرنزية وكذلك مجموعة من التحف للزينة على أشكال حيوانات وهي مهداة من حسن حسني عبد الوهاب إلى المتحف الوطني للتراث . كما يعتبر الإسطرلاب المعروض إحدى المفاخر العربية الإسلامية . وتحيلنا هذه القاعة إلى قاعة العًملة التي بها أكثر من 400 قطعة نقدية . هذه العملة تتميّز بتغطيتها لكلّ المراحل التاريخيّة ابتداء من عصر الولاّة بالقيروان وبإفريقيا والأغلبية والفاطمية والزيرية والموحدية والحفصية والعثمانية . وتتكوّن القطع من دنانير ودراهم وفلس . ودُعّمت القاعة بصنوج وهي قوالب بلورية صُنع الدنانير، وموازين مختومة يستعملها قضاة الحسبة لمراقبة المكاييل في الأسواق . 

هل يمكن اعتبار زيارة المتحف زيارة مزدوجة وكيف ذلك ؟

طبع إذا أمعنا النّظر فيمكن أن تكون زيارة المتحف غير مقتصرة على الملاحظة والاستمتاع والاستفادة بمحتويات المتحف فقط بل هنالك زيارة للهندسة المعمارية التي تميّز القصر ، ويعود هذا القصر ونقصد المتحف إلى ستينات القرن الماضي . 

ماهي مشاريع المتحف في سنة 2018 ؟

في القسم التربوي للمتحف سنحاول بعث نادي للتراث صلب المتحف و الآمال موجّهة إلى الأطفال والطّلبة ، سنحاول القيام ببعض الندوات و الورشات لننشّط التّواصل بالمتحف ، وسنعمل على تكوين مجموعة تلاميذ كأدّلاء ووسائط لربط الصّلة بجمهور التّلاميذ وتعلمون جيّدًا مدى تأثير التّلميذ على التّلميذ . وذلك بالتعاون مع المؤسسات التربوية والجمعيات والكشافة التونسية ، كذلك نحن نقوم بتأطير الطّلبة الباحثين من كلّيات عديدة ، ونستقبلهم باستمرار لإنجاز بحوثهم حول معروضات المتحف . من ذلك باحثة فرنسية من جامعة باريس 10 ، قضّت فترة لتشتغل على محتويات المتحف في رسالة ماجستير . فالمتحف قبلة عديد الزّوار : مواطنين وأطفال وطلبة وباحثين مختصّين . 

في خاتمة هذا اللّقاء نتقدّم بالشّكر إلى إدارة المتحف الوطني للفنون الإسلامية رقّادة القيروان . ونأمل أن يكون هذا المتحف عنصرا من عناصر تحويل القيروان إلى مركز ثقّافي عالمي في قادمات الأيّام . وتكون قبلة للزّوار والباحثين على مدار أيّام السّنوات ، ممّا يخلق بيئة ثقافية وسياحة ثقافية وتراثية جالبة للحركة والنّماء والرّبح المالي والأخلاقي الذوقي الرّفيع .  


 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف