الأخبار
2019/6/16
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

سوالف حريم - استرقاق الشعوب بقلم:حلوة زحايكة

تاريخ النشر : 2019-03-25
سوالف حريم - استرقاق الشعوب بقلم:حلوة زحايكة
حلوة زحايكة
سوالف حريم
استرقاق الشعوب
لا أزال مصدومة من مقدّم برامج تلفزيونيّة في الإمارات العربيّة عندما أراد التعبير عن ولائه للعائلة الحاكمة، فحمل حذاءه وهو يقول في بثّ مباشر:"لو افترضنا أن هذا الحذاء لسموّ الشّيخ محمد بن زايد، لقبلته ووضعته على رأسي" وهذا ما فعله!
وكنت قد شاهدت على شاشة التلفاز أكثر من مرّة الوزراء وقادة وجنرالات الجيش المغربي وهم ينحنون لتقبيل يد الطفل وليّ العهد المغربيّ.
كما شاهدت عددا من "الأتباع المريدين" وهم ينحنون لتقبيل يد شيخ ملتحٍ يزعم أنه علامة العصر.
وتذكرت الحديث النبوي" حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ نُمَيْرٍ عَنْ مِسْعَرٍ عَنْ أَبِي الْعَنْبَسِ عَنْ أَبِي الْعَدَبَّسِ عَنْ أَبِي مَرْزُوقٍ عَنْ أَبِي غَالِبٍ عَنْ أَبِي أُمَامَةَ قَالَ: خَرَجَ عَلَيْنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُتَوَكِّئًا عَلَى عَصًا، فَقُمْنَا إِلَيْهِ فَقَالَ: لَا تَقُومُوا كَمَا تَقُومُ الْأَعَاجِمُ يُعَظِّمُ بَعْضُهَا بَعْضًا".
فبكيت على حال أمّتي التي تفوّقت بهزائمها في هذا العصر على جميع الأمم. ولم أستغرب ذلك، فلن تنتصر ولن تنهض أمّة تتربّى شعوبها على العبودية.
24-3-2019
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف