الأخبار
تعرف على مستوى ذكائك بهذا الاختبارالأسير اسماعيل علي يشرع باضراب مفتوح عن الطعام احتجاجاً على اعتقاله الاداريالأورومتوسطي: أوروبا تعيد المئات من المهاجرين قسريًا إلى مخيمات في ليبيااكتشفي أسرار العناية بالجمال من سبعينيةوفد من الصليب الأحمر يناقش عدة ملفات مع وزارة العدلبلدية دورا تشكل لجنة مرور خاصة بمدينة دورا وما حولهاشتات يبحث تطوير أقسام الطوارىء بمجمع الشفاء3 وسائل تحمي منزلك من أشعة الشمس الحارّةالبروفيسور "العويسي" يصدر كتابه الجديد "نظريات ونماذج بيت المقدس"قوات الاحتلال تواصل انتهاكاتها في الضفة والقدسالعراق: العمل تطلق بحثها الاجتماعي للأسر المتقدمة الى الشمول منذ عام 2016منى المنصورى تشارك فى أسبوع الموضة الرومانى "fashioTV" ببوخارستالعراق: العمل تطلق بحثها الاجتماعي للأسر المتقدمة الى الشمول منذ عام 2016طريقة عمل ساندوتش شاورما بالجبنة"اللجنة الوطنية" تعقد الاجتماع التحضيري للجنة الوطنية للملتقى الثقافي التربوي الفلسطيني
2019/7/23
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

اَلْمُرَبِّي بقلم: محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

تاريخ النشر : 2019-03-24
اَلْمُرَبِّي   بقلم: محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
نُحِبُّكَ يَا مُرَبِّي خَيْرَ نَشْءٍ=مِنَ الصِّبْيَانِ أَوْ أَحْلَى الْبِنَاتِ
تُرَبِّيهِنَّ بِالْإِسْلَامِ يَبْدُو=عَلَى الْوَجْهِ الْجَمِيلِ بِذِي الْحَيَاةِ
تُحَفِّظُهُنَّ آيَاتٍ لِرَبِّي=مِنَ الْقُرْآنِ فِي مَاضٍ وَآتِ
رَعَيْتَ الْخَيْرَ إِنَّكَ خَيْرُ رَاعٍ=تُنَمِّيهِنَّ بِالطَّبْعِ الْمُوَاتِي
نَشَأْنَ عَلَى التُّقَى فِي خَيْرِ حِضْنٍ=لِأُمٍّ قَدْ دَرَتْ نُورَ الْفَتَاةِ
وَوَالِدُهَا السَّعِيدُ بِهَا يُزَكِّي=خِصَالَ الْخَيْرِ إِحْدَى الْمُعْجِزَاتِ
فَيُدْخِلُهُنَّ أَزْهَرَنَا بِحُبٍّ=مِنَ الْمَهْدِ الْكَرِيمِ بِذِي الصِّفَاتِ
فَنَشَّأَهُنَّ وَرْدَاتٍ تَحَلَّتْ=بِحُبِّ نَبِيِّنَا حَتَّى الْمَمَاتِ
أَيَا زَهْرَاتِ أَزْهَرِنَا تَفَانَتْ=بِحُبِّ اللَّهِ فِي أَحْلَى السِّمَاتِ
سَعِيدُ الْوَالِدُ الْعَلَمُ اذْكُرُوهُ=وَكُنَّ مَعَ الْحَمَائِمِ شَاكِرَاتِ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
{1} محافظة شمال سيناء
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف