الأخبار
تقرير دولي: إسرائيل تمتلك 80 إلى 90 رأسا نوويانيابة الاحتلال تطالب العليا تأجيل إخلاء الخان الأحمرتفاصيل توزيع الأموال القطرية التي وصلت قطاع غزةتكلفته ملايين الدولارات.. إسرائيل تبدأ بحفر خط أنابيب لتحسين إمدادت المياه لقطاع غزةأمريكا تكشف عن تفجيرين في السعودية وتحذر من هجمات أخرى بالمملكةالحمد الله يوجه رسالة لوزير المالية حول موضوع الرواتب وبدل الايجارصور: هنية وعدد من قيادات حماس يلتقون السفير العمادي في غزةمصر: السكرتير العام المساعد لمحافظة الاسماعيلية يناقش اعادة تقييم الايرادات الخاصة بالنظافةالعربية الأمريكية: بدء التدريس ببرنامج الدكتوراه في الأعمال الأول من نوع بفلسطينجامعة خليفة تعيّن عالِم الكيمياء جون ديريك وولينزمصر: "مستقبل وطن" يكشف المكاسب من تنظيم مصر لبطولة كأس الأمم الإفريقيةمصر: سكرتير عام الإسماعيلية يناقش إعادة تقييم إيرادات النظافة والخدماتمحافظة سلفيت تختتم دورة العلاقات العامة والاعلامالجامعة العربية الأمريكية تعلن عن بدء التدريس ببرنامج الدكتوراةمصر: "شومان" تعرض الفيلم الكوري "أرض المعركة"
2019/6/17
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

أمهاتنا تاج يوم الوفاء بقلم حازم مهنى

تاريخ النشر : 2019-03-23
أمهاتنا تاج يوم الوفاء بقلم حازم مهنى
أمهاتنا تاج يوم الوفاء بقلم الصحفى حازم مهنى
21-3-2019
أمى الغالية ،أمهاتنا فى كل العالم ،كل عام وأنتم بخير ،فى يومكم "عيد الوفاء" ،و فى كل يوم على دوام العمر ،فالأم سبب الوجود ،لا تكفى أعمارنا لتكريمها ،و تفنى كلمات العالم و لا نوفيكم قدركم وفاءً ،و حبّاً ، وعرفانا ،أمّهاتنا حبّات القلوب ،نور العيون ،لكم منى التحيّة و الحبّ ،و العرفان ،بارك الله فى أعماركم ،و أسعد أيّامكم .
و من رحل نورهم ،و حنانهم عن دنيانا ،رحمات ،و دعوات بالمغفرة لأرواح أمّهاتنا التى رحلت عن عالمنا فأظلم ،و سكنت فى عالم نور الحقّ الرّحمن الرّحيم ،سلام عليكم طبتم بما صبرتم ،موعدكم الجنّة مع الفائزين .
**** إلى كل إنسان عيناه ترى أمه : ضعها بقلبك ،و املئ بنورها عينك ،و ليكن همسها نبض قلبك ،فتلك منزلتها التى أمرك الله بها ،فإن لم تكن كذلك ؟ فعالج نفسك قبل فوات الأوان ،وقضى الأمر ،فلا حياة لك ،ولا آخرة .
نخص بالتكريم كلّ أم صبورة على حياتها ،و زوجها ،و أبنائها ،فهى سبب وجودهم ،و نجاحهم ،فهى السّكن ضدّ زلازل الحياة ،
أمهاتنا : أنحنى لكم إجلالاً ،لكل أمّ تصبر على أقدارها ،و نصيبها من بلاء الحياة ،من أجل أسرتها ،و تحتسب ذلك عند الله ،إيماناً ،واحتساباً ،لا ترجو من أحدٍ جزاء ،ولا شكورا ،و ما أكثرهم فى عالمنا اليوم ،رزقكم الله الصبر ،و الإيمان عند الله ،كافئكم دنيا ،وآخرة ،و حقّق أحلامكم ،و أّمنيّاتكم ،و بالقلب منكم أمهّات الشّهداء فى مصر ،و فلسطين ( آخرهم أم البطل الفلسطينى الشهيد عمر أبوليلى ) ،و سوريا ،و العراق ،و اليمن ،و ليبيا ،و تونس ،و الجزائر ،و نيوزيلندا ،و كلّ وطننا العربى الذى يأنّ من آهات الصابرين ،والثكالى ،واليتامى ،ربط الله عللى قلوبكم ،و رزقكم الصبر ،و دعواتنا لهم ،و لكل أمّهات فى العالم المتناحر.
دعائى ،و عزائى لكلّ من فقد أحد الوالدين ،و أشعر كم هى صعبة تلك المشاعر فأنا أعيشها منذ رحل والدى رحمه الله ،فليكن وفائك لهم الدعوات ،و العمل الصالح ، " فخير الأبناء من يراه يدعوا لمن ربّاه " ،و فضلهم لا نوفّيه لهم عمراً ،و دهراً .
ختاماً يعجز قلمى عن كتابة ما يتوجّب عليه كتابته من مشاعر تتدفّق ، من قلبى ،وعقلى .

أمنيّة : أتمنى أن يكون هذا اليوم "21 مارس " هو " يوم الوفاء " ، ليجمع عيد الأم ، "و عيدالأسرة" و " يوم اليتيم " ، ليجمع التكريم الكل فى يوم واحد ،فيعالج مشاعر تتصارع للبعض فى هذا اليوم ،خاصة فى بعض الأماكن مثل المدارس ، فماذا يفعل اليتيم فى حفلة عيد الأم ؟؟ لكن لو أصبح "يوم الوفاء " هو يوم واحد ، ويتم دمج الكل فيه ،فيكون الاحتفال بالجميع فى آن واحد فيناسب كل أعضاء الأسرة ،فمن الوفاء أن نشعر بالجميع .

همسة : أمهات المستقبل من الأجيال الجديدة : اقرئى عن الأمومة و الأسرة ،و تعلّمى من الطّيّبين ،لتعلمى أنها مكانة عالية ،ليست مجرّد لقب ،لكنّها مكانة شامخة تتفاوت من أمّ لأخرى ،معيارها التضحية ،والحب ،والعطاء ، تلك بعض من معانى الأمومة التى رأيتها من أمى بارك الله فيها ،وأمهات الطيّبين ،بارك الله أعمارهم ،و رحم من عاشت ذكراهم ،فالإنسان يفنى ،و يبقى عطائه خالداً ،،،،
أمهاتنا الطّيّبين ،أحبّتى جميعاً : كلّ عام ،و أعوام عديدة وأنتم بخير ،دمتم طيّبين .
21-3-2019
امهاتنا تاج يوم الوفاء بقلم الصحفى حازم مهنى
[email protected]
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف