الأخبار
الجيش الليبي يعتزم فتح جبهات جديدة في طرابلسفيديو: لحظة دخول منفذ عملية تفجير الكنيسة بسريلانكا بين المصلينبعد المبالغ الخيالية.. العثور على "خزن مالية ضخمة" تخص البشيرحرق نفسه بالأمس.. عائلة مسعود تُناشد الرئيس إنقاذ ابنهم "بلال"شرطة الاحتلال تعتقل مدير المتحف الإسلامي بالمسجد الأقصىحسين الجسمي يختتم جلسات ملتقى الإعلام العربي بالكويت متحدثاًاستمرار عرض فيلم التحريك البرج في دور العرض التونسية لأسبوع ثانيأحمد عصام يشعل حفل تامر حسني في الرياضبسبب عدم تنفيذ تفاهمات التهدئة.. تخوفات إسرائيلية من تهديدات السنوارالعبور يأصل روح الابداع والابتكار في 15 ألف طالب وطالبةالسلامي يشكر فريق مالي حيلة و ينشر الكواليس حصريامصطفى الخاني يحقق أحلام أطفال السرطان"جديمك نديمك" دراما كوميدية خليجية هادفة على "قناة الإمارات" في رمضانالجامعة العربية الامريكية تستضيف علا الفارس في لقاء مفتوحالعراق: #كرسيك_عكازك_سماعتك_برمضان_علينا.. مبادرة اجتماعية لمساعدة ذوي الاحتياجات الخاصة
2019/4/23
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

الراب المهدوي... خطاب حضاري ورسالة إجتماعية معبّرة..بقلم:ناصر احمد سعيد

تاريخ النشر : 2019-03-22
الراب المهدوي... خطاب حضاري ورسالة إجتماعية معبّرة..
بقلم:ناصر احمد سعيد
#الرّاب
هو رسالة اجتماعية معبّرة تقدم بقافية شعرية ،كنوع من الإحتجاج على الظلم والممارسات التعسفية والعنصرية التي تمارسها السلطات ضد الشعوب غالباً، وتعبر عن حجم المأساة والمعاناة و الضغوط التي يتعرض لها الإنسان في واقعه من ظلم، وإضطهاد,وتشريد، وتطريد، وتعذيب وغيرها، كالقصائد والمرثيات التي غالباً ما تستنكر وتعبر عن الواقع المر المعاش وهيمنة السلطة فوق المقدرات..
فالخطاب الحضاري والمنفتح على الاخرين ينبغي ان يتعدد ويتطور مع تطور العصر . خصوصا نحن نتعامل مع قضية عالمية وهي قضية الامام المهدي عليه السلام ونشرها وتفهيم الناس بها عن طريق مختلف الوسائل والطرق المشروعة مثل المحاضرات والاناشيد المؤثرة في المقابل وبكل اللغات ومن هذه الطرق ( الراب ) او ( الشور ) فناخذ الجانب الايجابي فيه ونوظفه لصالح القضية المهدوية ونترك السلبي والغير جيد فيه .
فليس في ذلك مانع شرعي إذا أستخدم هذا الصنف كوسيلة لبث تعاليم الأسلام الحقيقي وثقافة الأعتدال والوسطية و الإنسانية وكذلك لنبذ الألحاد والتطرف والفساد ولحصانة الشباب منه فأذا كان ذلك فيه تأثيرا على الشباب فلم لا نعمل به ونجعله رسالة نخاطب بها المجتمع الشبابي المسلم وذلك من أجل عدم وقوعه في تلك المنحدرات والفتن والإنحرافات الفكرية والأخلاقية والسلوك......
ان هذا الطور سياخذ أثره في حصانة الشباب من مزالق الانحراف كما كان تأثير الشور والبندرية وهكذا فان مرجعية المحقق الاستاذ الصرخي هي دائما السباقة في تقديم كل ما من شأنه تحصين الفرد المجتمع وخاصة الشباب من مهاوى الانحراف الاخلاقي والالحاد وهذا إن دل على شيء إنما يدل على عبقرية هذه المرجعية الفذة وفكرها النير وعلمها الواسع وحنانها الابوي .
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف