الأخبار
لبنان: الشيخ ياسين يدعو الفصائل الفلسطينية لدعم خيار المقاومةبلدية بيت جالا تستضيف وفدًا من منظمة المدن المتحدةجمعية بيت لحم العربية للتاهيل تفتتح حديقة حسية لاطفال قسم التاهيل المجتمعي"زادنا للتصنيع الزراعي" تفتتح موسم الخيار بأريحا ‬لبنان: افتتاح معرض "من ذاكرة للذاكرة" واطلاق مهرجان بيروت للصورةالشيخ محمد الحافظ النحوي يقدم محاضرات في باريسائتلاف حماية المستهلك يواصل فعاليات مبادرة "منا والنا"جمعية سوليما للدعم النفسي والاجتماعي تنظم مبادرة حول الابتزاز الالكترونيمصر: السفير اليمني بالقاهرة يطمئن على الحالة الصحية لمصابي بلادهمصر: عميدة كلية التربية النفسية بجامعة ميونخ تزور جامعة أسيوطمصر: محافظ أسيوط يلتقي ممثل اليونيسيف بمصرمصر: هيئة "امديست" تطلق أعمال مؤتمر "The Choice"كانون تتعاون مع نفهم لإطلاق دورة التصوير الفوتوغرافي وصناعة الأفلاممدرسة الفرير بالقدس تنظم مسابقة للدبكة الشعبية الثاني عشرمصر: إنهاء خصومة ثأرية بين أبناء عمومة بقرية المعابدة المصرية
2019/4/20
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

يوم الأم يوم الكرامة بقلم:سحر حمزة

تاريخ النشر : 2019-03-21
يوم الأم يوم الكرامة بقلم:سحر حمزة
يوم الأم يوم الكرامة

سحر حمزة

يتزامن الاحتفال بيوم الأم بمعركة الكرامة التي وقعت في مثل هذا اليوم  الذي يصادف في  21 آذار عام   1968 حين حاولت قوات الجيش الإسرائيلي احتلال نهر الأردن لأسباب تعتبرها إسرائيل إستراتيجية. وقد عبرت النهر فعلاً من عدة محاور مع عمليات تجسير وتحت غطاء جوي كثيف. فتصدى لها الجيش الأردني على طول جبهة القتال من أقصى شمال الأردن إلى جنوب البحر الميت بقوة.  وفي قرية الكرامة بمنطقة الأغوار حين  اشتبك الجيش العربي مع الفدائيين الفلسطينيين وقتها  في قتال شرس ضد الجيش الإسرائيلي في عملية استمرت قرابة الخمسين دقيقة.

واستمرت بعدها المعركة بين الجيش الأردني الباسل  والقوات الإسرائيلية الغاشمة  أكثر من 16 ساعة، مما اضطر الإسرائيليين إلى الانسحاب الكامل من أرض المعركة تاركين وراءهم ولأول مرة خسائرهم وقتلاهم دون أن يتمكنوا من سحبها معهم. وتمكن الجيش الأردني من الانتصار على القوات الإسرائيلية وطردهم من أرض المعركة مخلفين ورائهم الآليات والقتلى دون تحقيق إسرائيل لأهدافها.

لأن عيدك يا  أمي يتزامن كل عام مع   وقوع  تلك المعركة الخالدة التي أثبت فيها الجنود البواسل بأن الأردن بقيادته وجيشه الباسل هو  الوطن الأجمل ستبقي  معركة الكرامة مقترنة  بك لأنك يا أمي  كرامتي التي أعتز بها سأبقى رافعة الرأس  عاليا باسم وطني الأردني الذي أفخر به قيادة وجيشا وأرضا طهور لن تطأها القوات الإسرائيلية الغاشمة مهما طال الزمن فهي عزة وكرامة للأردنيين جميعا  لما تحقق فيها  من نصر ونجاح لوطني وهي التي غرست فينا قيم العزة التي شربنا حليها منك    يا أمي  ، ولأنك   أمي عيدك كل عام في الربيع يتجدد ليكون  عيدين عيد لأفراح الوطن وعيد التحرير لأرض الكرامة والفداء لهذا  تبقين    الوطن الأول الأكبر والأحلى والأرقى  ، وأنت يا أمي  موطني الذي سأظل  أفخر به ،فأنت  أساس الحياة وهي التي تعطينا الحب بلا حدود  ونحتفل كل عام  مع الربيع  بك حين يزهر الربيع في آذار  براعم حب ووفاء لوطننا الأردن الغالي ،ولأنك أمي الغائبة عن حياتي بجسدك  لكنك الحاضرة في الوجدان  وقلبي تسكنين روحي وأعماقي  ومع  كل نسمة هواء أتنفسها أنت حياتي  وفي الرمق الأخير  من كأس الحياة أرتشفه ستبقى أمي كل حياتي وكياني ووجودي وكل ما تعني الكلمات من معاني وهي الفرح المجسد  من أغاني بطقوس إنسانية لا تقارن بأي إنسان يا أمي الغالية الساكنة بقلبي  وفي وجداني لك لأنك أعدت لنا كرامتنا بمعركة تجسدت بها البطولة حبا وكرامة لك يا أمي .

 

ما زالت آثار معركة الكرامة مثل أمي بصمة واضحة كبيرة تنعكس  في ملامحي وسلوكياتي أرويها لأحفادي  ، ،أماه كرامتي   أنت الربيع الدائم بحياتي وأنت نعم أنت يا أمي تكون الجنان تحت جناحك وندخل جنة الرحمن برضاك ،أماه أيتها الراقدة في حجرتك التي وضعت بها بقدر من الله كيف أنساك وكيف يغيب عن مخيلتي محياك وابتساماتك وأفراح الورود في حديقتنا لسقياك ما أروعك يا أمي وما أحلاك.

 

 ستبقي معركتنا الخالدة في وجداننا مثلك لأنك الأجمل يا أمي  فأنت العزة والكرامة لحياتي والأروع حتى مماتي فما أحلاك يا أمي يا كرامتي وعزتي ومصدر فخري وما أروعك يا أمي وأنت تسكنين في الجنان   مع شهداء الكرامة الأبرار الذين حموا الديار ودافعوا عن الأرض بقوة الجبار  وهم في  الجنة  تحت أقدام الأمهات  اللواتي قضين بعد رحيل شهدائنا أبطال الكرامة وهم أحياء عند ربهم يبعثون لأجلنا  في كل ذكرى لمعركة الكرامة ليسطروا يكلمانك التي  تتردد لتشجيعنا  على مواجهة التحدي في كل جولاتنا فما أحلاك يا أمي يا كرامتي ا زهرة ربيع  في حيالي دائمة  يا شجرة تمتد جذورها للأجيال القادمة لتروي حكاية معركة الكرامة وشجرة من أعناب تتسلق على جدران المحبة لتعطينا القوة والتحدي في مواجهة الصعاب ورغم الغياب ستبقي كل حياتي حتى مماتي يا أجمل الأمهات وأروعهن حبا وعطاء وبركة تحل بحياتنا عند ذكرها وتكون بك السعادة المنشودة اكبر  فأنت التي سنبقى نذكرها ولا ننساها في سجلات تاريخ بلادنا المجيد  .
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف