الأخبار
الجيش الليبي يعتزم فتح جبهات جديدة في طرابلسفيديو: لحظة دخول منفذ عملية تفجير الكنيسة بسريلانكا بين المصلينبعد المبالغ الخيالية.. العثور على "خزن مالية ضخمة" تخص البشيرحرق نفسه بالأمس.. عائلة مسعود تُناشد الرئيس إنقاذ ابنهم "بلال"شرطة الاحتلال تعتقل مدير المتحف الإسلامي بالمسجد الأقصىحسين الجسمي يختتم جلسات ملتقى الإعلام العربي بالكويت متحدثاًاستمرار عرض فيلم التحريك البرج في دور العرض التونسية لأسبوع ثانيأحمد عصام يشعل حفل تامر حسني في الرياضبسبب عدم تنفيذ تفاهمات التهدئة.. تخوفات إسرائيلية من تهديدات السنوارالعبور يأصل روح الابداع والابتكار في 15 ألف طالب وطالبةالسلامي يشكر فريق مالي حيلة و ينشر الكواليس حصريامصطفى الخاني يحقق أحلام أطفال السرطان"جديمك نديمك" دراما كوميدية خليجية هادفة على "قناة الإمارات" في رمضانالجامعة العربية الامريكية تستضيف علا الفارس في لقاء مفتوحالعراق: #كرسيك_عكازك_سماعتك_برمضان_علينا.. مبادرة اجتماعية لمساعدة ذوي الاحتياجات الخاصة
2019/4/23
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

حال العرب بقلم ابومحمود اسماعيل

تاريخ النشر : 2019-03-19
حال العرب بقلم ابومحمود اسماعيل
بئس سيف أستل بين اخوة
لحسام تغمد عمدا للاعداء
لمهند تزين على الكتف رتبة
لبتار يشهر لاستقبال الرؤساء
سحق زهر ازهر على فوهة
لورد نبت على اضرحة الابرياء
لعنة لفارس لجم حصانه لمعركة
يراقص جواده زهوا للاحتفاء
مخصية مهجنة الخيل العربية
مرتعها الاسطبل نسيت ثرى البيداء
لا قيمة لفكر في صفحات مطوية
منسي مهمل يبحث عن قراء
ابت الحروف اتحادا لكلمة حرية
ثكلت المرؤة رجالها بلا عزاء
جفت الاقلام لشهامة لحمية
سقطت الشجاعة من الف باء
العروبة بين مملكة وجمهورية
تقسمت البلاد لملوك ورؤساء
عرش ملك من اب لبنيه وبنيه
رئيس تملك كرسي حتى الفناء
اين الداء في راعي ام رعية
عيشة ذل موت بين احياء
الخنوع والخضوع الاشكالية
تأله الزعيم بتقبيل يد وإنحناء
بائع كرامته حياته ذليلة
مرآته تنظره نظرة ازدراء
امة انجبت علماء مشعل للبشرية
اعطوا علما وفكرا بسخاء
تجاهلنا نصحهم عطاءاتهم الفكرية
تماثيل لهم بالغنا بالمدح والثناء
صنعوا مجدا لامة اصبحت منسية
لا يبغون تقديسا او كلمة اطراء
خذ اعمالهم هداية لك وهدية
تخلد الاعمال كالخلود في السماء
النفس الكريمة حرة ابية
قم كمارد من قمم الاختباء
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف