الأخبار
المطران حنا يُصدر تنويهاً بشأن الدعوات التي توجه لهبيني غانتس مُهدداً حماس: الهدوء أو حسم قوتكم العسكريةحزب الشعب يوجه دعوة للحكومة اللبنانية بشأن مهام اللجنة الوزارية المشتركةالفلسطينيون يستعدون لجمعة "لببيك يا أقصى" وهيئة المسيرات تُصدر توجيهاتهاشاهد: مقتل مستوطنة وإصابة آخرين بانفجار عبوة ناسفة غرب رام اللهالإعلام الإسرائيلي يُلوح بالحرب ويحرض على الجهاد ويكشف دوافع قادته للحربلأول مرة.. سعوديتان يشاركن في تحكيم البطولات الدولية للريشة الطائرةارتفاع على سعر صرف الدولار مقابل الشيكلأجواء شديدة الحرارة حتى منتصف الأسبوع المقبلالسفارة الفلسطينية باليونان تُصدر توضيحاً بشأن "تامر السلطان"عبر إيرز.. العمادي ونائبه يصلان غزة فجراًشاهد: جيش الاحتلال ينشر فيديو لمحاولة تنفيذ عملية على حدود غزةإصابة فلسطيني برصاص الاحتلال شمال قطاع غزة بزعم محاولة التسللنائب المندوب الروسي: نحن على بعد خطوة واحدة من سباق تسلح جديدقرار فرض رسوم على "التجارة الإلكترونية" يشعل غضبا في الأردن
2019/8/23
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

مرضي لم يكن لي يد به ولا جنايه هذا قدري من الله بقلم:نهى مزلوه

تاريخ النشر : 2019-02-12
كاتبه اردنيه

لو جربت أن تزور ذلك المراهق سامي، ستجده ودوداً ومحباً رغم نزفه بعض الشيئ، وتلك المسحة من الاحمرار على خده حين يتحسس شعره فلا يجده.
لذلك تجده كثير الشرود والتفكير، رغم انه يملأ المستشفى ضجيجاً وصراخا في احيانٍ أخرى.
حين يراني يهدأ، خاصة عندما امسد بيدي على رأسه الخالي من الشعر بسبب العلاج الكيماوي، يمد يده بصورة قديمه، يشير الى شعره الطويل آنذاك، فأبتسم قائله :
- لا تيأس من رحمة الله
- فيقول كان شعري طويلاً
يقول كلماته وهو يزفر بحسره وألم فأحاول ضمه إلي، يضع رأسه على كتفي، اتحاشى النظر إليه لكي لا ارى دمعة الصامت.
اسمع صوته وهو ما زال يخفي وجهه في حضني :
لماذا لم يزرني إخوتي واصدقائي منذ فتره بعيده فقط امي وابي يأتيان.
يقول كلماته ويجهش بالبكاء بصمت، فاربت على كتفه بحنان.

فجميع قوارب النجاة المزيفه لا توقف ارتجافات ايديهم، واجسامهم الضعيفه هشه حد التداعي، ولكن الاهتمام وحده هو ما يعنيهم يريدون الاحساس بان هناك من يشاركهم اهتماماتهم و وجعهم و وقتهم ولا يخذلهم هو ما يمنحهم القدره على المواصله.
هناك امل كالنجمه التي تضيئ سماء ليل معتم يبقى نورها يسطع في غيمها الاسود، لا تيأس ولا تتوجع اجعل املك قويا بالله تعالى، فلا مساعد ولا منجي لك إلا الله العزيز، فقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال :" إن الله لم ينزل داء إلا وانزل له شفاءً" ".
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف