الأخبار
بسيسو يفتتح فعاليّات شهر الثقافة الوطنية بمدرسة راهبات ماريوسفالديمقراطية تهنئ حزب الشعب بذكرى إعادة تأسيسه وتؤكد على العلاقة التاريخية بينهماالاولمبياد الخاص الفلسطيني يتأهب للمشاركة في البطولة الدولية بالامارات بمعسكر تدريبي لفرقهفريق "مبادئ شيء من التاريخ" ينظم لقاء "ازدياد ظاهرة الانتحار بالمجتمع الفلسطيني"طالع الاسماء.. داخلية غزة توضح آلية السفر عبر معبر رفح غداً الأحدنصر الله: الاسرائيليون يثقون بأن المقاومة قادرة على الدخول للجليلالحمد الله: اولوياتنا ليست للتفاوض بل للحسم والتنفيذ وحقوقنا ليست للبيعأمير لتنظيم الدولة بقبضة الجيش اللبنانيالكتلة الإسلامية في ديرالبلح تنظم حفل تكريم للطلبة المتفوقينعياش يستنكر الجريمة بحق أفرادا من الجيش المصري شمال سيناءالكلية العصرية الجامعية تنظم يوماً لفحص التهاب الكبد الفيروسيمركز يافا الثقافي يعرض فيلمي لمؤسسة قامات لتوثيق النضال الفلسطينيرجال الأعمال الفلسطينيين بغزة تُدين هجوم سيناءداخلية غزة تصدر تنويهاً حول سفر الاطفال عبر معبر رفحإقامة ليلة السينما الإيرانية في برليناله.. "أربعة عقود أمام آلة التصوير"
2019/2/16
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

شعراء اليوم بقلم:بن يونس ماجن

تاريخ النشر : 2019-02-11
شعراء اليوم  بقلم:بن يونس ماجن
                          شعراء اليوم  

شعراء اليوم
لم تبق لهم قضية
يتغنون بها
ولا هم يتسمون بالجدية
لا يفقهون شيئا
عن اوجاع الامة العربية
وعندما ينطحهم قرن شيطان الالهام
ويرسلهم الى غيبوبة هيستيرية
تراهم يتشدقون بخربشات متلعثمة
وباسم الحب والغرام
يبكون على مومسات افتراضية
تراهم في الحانات يهيمون
ومع كل قدح يتمايلون
وتجرفهم الامواج العاتية
لانهم لا يتقنون سباحة البحور الشعرية
فيغرقون

شعراء اليوم 
متقاعسون
يعيشون في قمم الابراج العاجية
وينفخون في مزاميرزئبقية
وفي غمرة التيه
يتسكعون

شعراء اليوم
يقولون
ان في الغد متسع للوقت
لحرث ضباب المنفى
وتحلية مياه المحيطات
وصبغ سقف السماء بالالوان الوردية

شعراء اليوم
مزاجهم متقلب
يرقصون كالسراب
تحت زخات المطر
ويتسابقون مع فقاقيع غمامة عشوائية    

القدس تداس باقدام الخنازير
والاقصى ينزف دما
والحرمان الشريفان يستغيثان
والدواعش يرقصون على الاجداث
اين راحت الأذان الصاغية
فمن يصرخ في وجه الجلادين
ويفجرها قنبلة مدوية
لقصيدة نثرية رديئة
خير من ملحمة حميمية
ولو توجوكم امراء الشعر في المربد
 او سوق عكاظ التاريخية   

بن يونس ماجن
لندن

 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف