الأخبار
النادي الفلسطيني الأمريكي يهنئ اشتية بمناسبة تسلمه رئاسة الحكومةلبنان: طلاب الإنجيلية بصيدا يلونون البيض لتوزيعه على كنائس المدينة احتفالًا بالفصحرأفت: الرئيس سيطالب وزراء الخارجية العرب بوضع قرارات القمة الأخيرة موضع التنفيذاليمن: تحت شعار (بالثقافة نبني الوطن) رابطة المبدعين الشباب تحلق بسماء الابداعاليمن: مؤسسة العطاء تقيم الوضع الحالي لمؤسسة المياه وصندوق النظافةالسودان.. اعتقال قيادي بحزب البشير ووضع رئيس البرلمان الأسبق تحت الاقامة الجبريةالمؤسسة الفلسطينية لتطوير التعليم ونادي شبيبة الراعي الصالح يكرمان المبدعينفعالية تضامنية في برلين مع الأسرى وإحياء ليوم الأسير الفلسطينياليمن: كفاين يوجه برفع تصور لتحديد خمس مناطق رئيسية للاستثمار في الاستزراع السمكيافتتاح فعاليات النسخة السادسة للدوري الدولي "الأمير مولاي الحسن لكرة القدم" بطنجةاليمن: اليمن: منظمة البسمة SORD توزع 1742 حقيبة صحية للحد من انتشار الكوليراجمعية تطوع المقدسية وبلدية بتير تنظمان المهرجان الثقافي الأول من القدس لبتيرآيديما تزود إن أو إس بحلول إدارة وحدة تعريف المشترك المدمجةمصر: السفيرة زيدان أمينا عاما لشبكة إعلام المرأة العربية لفترة جديدةاللجنة الشعبية للاجئين بخانيونس تختتم فعاليات دورة التعامل مع وسائل الاعلام
2019/4/20
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

لا يصح إلا الصحيح بقلم:أ.د.حنا عيسى

تاريخ النشر : 2019-02-11
لا يصح إلا الصحيح بقلم:أ.د.حنا عيسى
وضع الشخص المناسب في المكان المناسب على قاعدة لا يصح إلا الصحيح (أ.د.حنا عيسى)

وراعي الشاة يحمي الذئب عنها .. فكيف إذا الرعاة لها هم الذئاب

(إن أسوأ شيء  في ايامنا هذه  هو الكفاح المضني  الذي تكشف أنه هباء . واكتشافك أن الخبرات المتراكمة لا تصلح لشيء ، لأنها لن تشفع لك في الحصول على مبتغاك وظيفيا ، ستتعلم في  هذا  الوطن أن خبرتك ودراستك لن تنفعك سوى في كتابة الروايات ، وأن شهادتك العليا  لا تساوي شيئا أمام القرابة ، وستكشف  ببطيء ان لقب ابن خالة المدير  أهم وأرقى  من شهادة الدكتوراه)

(وقضى الرسول عليه الصلاة والسلام على ظاهرة مؤلمة في الواقع المعاصر للحياة العامة في الوقت الحاضر, في كثير من الدول وهي ظاهرة تفضيل الاقارب على الاكفياء وإيثارهم بالوظائف الهامة والمزايا العينية, وتتضح هذه الظاهرة في سائر مواثيق حقوق الانسان, ولكن الاسلام سبقها منذ القرن السابع الميلادي, كما يستفاد ذلك من قول الرسول لاهله "لا يأتي الناس باعمالهم وتأتوني بانسابكم, انما اهلك من قبلك من الامم انهم كانوا اذا سرق الشريف تركوه, واذا سرق الضعيف عاقبوه, والله لو سرقت فاطمة بنت محمد لقطعت يدها").
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف