الأخبار
استقرار على سعر صرف العملات مقابل الشيكل الإسرائيليأجواء شديدة الحرارة حتى نهاية الأسبوعإسرائيل تُقلص إمدادات الوقود الخاصة بمحطة توليد الكهرباء بغزةقتلى في تحطم طائرة بسويسراشاهد: قصف إسرائيلي على موقع للجبهة الشعبية القيادة العامة في البقاع اللبنانيشاهد: طائرات الاحتلال تقصف موقعاً للمقاومة شمال قطاع غزةجبهة التحرير الفلسطينية تستنكر الاعتداء على مقر دائرة اللاجئينمن غزة والضفة.. 3 أسرى يدخلون أعوامًا جديدة في السجونمنظمة التحرير في لبنان تدين اعتداء الاحتلال على الضاحية الجنوبية في بيروتشاهد: لحظة إصابة مبنى للمستوطنين بصاروخ أطلق من قطاع غزةسليماني يهدد: عمليات إسرائيل الجنونية ستكون آخر تخبطاتهامنظمة التحرير تستنكر الاعتداء على مقر دائرة اللاجئين بقطاع غزةشاهد: اللحظات الأولى لسقوط الصاروخ في سيديروت قرب احتفالية للمستوطنينعبيد: مراسم تشييع جثمان الشهيد تامر صرخة حق مدوية لتشييع الانقسام ا(كابينت) يعقد جلسة طارئة غداً لمناقشة التصعيد في الشمال والجنوب
2019/8/26
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

سلاح ذو حدين بقلم:هيام نفاع

تاريخ النشر : 2019-02-10
#سلاح ذو حدين
يقرءون القرأن ، ملتزمون بالصلاة ، يقضون رمضان ، مواكبون على الذهاب الى الجوامع ، وجوه ملتحية ، لسان جميل....
يستغلون الفقراء ، الظلم اساس عدلهم ، حواء لديهم شيء يستلذ به ....
هؤلاء يملكون وجه جميل وقلب قبيح ، وجه ابيض ، قلب اسود ، يمارسون مبدأ " سلاح ذو حدين "
يأخذون ما يحلو لهم من الدين ويتركون ما لا يتماشى مع مصالحهم ...
والشعب الاحمق يسير بهتافات لذاك وذاك ، كدابةٍ تجري وراء من يعلفها اكثر ، وفي نهاية المطاف ، مصيرها يكون ، " الموت جوعا!"
والأخر الهم الاكبر لديهم ، أخذ دور على الكرسي ، ويوعدون بتغيير النظام ، وكل ما يفعلونه، مجرد حذف حرف الظاء ، واضافة حرفي التاء والقاف ، لندخل في معركة اخرى الا وهي " الانتقام"
والاخير، وما يشكل واحد بالمئة في المئة ، حلمهم العيش بسلام ، ولكن، دون مقابل فيلتزمون الصمت !!!
وهذا كله عبارة عن مشهد جميل يستلذ به الغرب مع كأس من الخمر، وقهقهات متبادلة، وعبارة متداولة
" اتركهم لوقتهم "
هذا ما وصلنا اليه يا رسول الله ، هذا ما وصلنا اليه يا ابا بكر ، هذا ما وصلنا اليه يا عمر ،،،
يا ويلتااااه اين كنا ، واين وصلنا ، والى أين سنصل ؟؟؟
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف