الأخبار
العاهل الأردني يحضر تدريبا عسكرياً مشتركاً بين بلاده والإماراتسلطة المياه: مصدر المياه في مردا نظيف وآمن(ريتس) تنضم إلى مؤشر فوتسي إبرا/ ناريت العقاري العالمياليمن: اللجنة الاقتصادية تحصر استيراد المشتقات النفطية على شركة مصافي عدنسلطات الاحتلال تستجيب لمطالب أسيرات سجن الدامونماكرون: باريس وواشنطن تريدان التفاوض على اتفاق جديد أكثر صرامة بالنسبة لإيرانسياسي فلسطيني: الخطة الأمريكية تهدف إلى مصادرة حقوق الشعب الفلسطينيبسبب منظومة إس-400.. أردوغان: لا مؤشر من ترامب على فرض عقوباتالتربية تُحدد مواعيد التعاقد مع معلمين للعمل في الكويتدونالد ترامب: أي صراع مع إيران لن يستغرق وقتاً طويلامحاضرة حول قضايا اللغة العربية في العصر الحديث بمركز سلطان بن زايدمجدداً.. برلين تخرج وتطلق صرخة في وجه ورشة البحرين وصفقة القرنبقيمة 85.5 مليون دولار.. بريطانيا تزيد من دعمها لـ (أونروا)وزير المالية السعودي: المملكة ستؤيد أي خطة اقتصادية تُحقق الازدهار للفلسطينيينوزير الخارجية الإماراتي: لا نريد مزيداً من الاضطرابات والقلق في المنطقة
2019/6/26
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

الكاتبة الشابة دنيا سنونو تصدر الطبعة الثالثة من روايتها "ألف عام من الركض"

الكاتبة الشابة دنيا سنونو تصدر الطبعة الثالثة من روايتها "ألف عام من الركض"
تاريخ النشر : 2019-01-22
صدرت عن دارعصير الكتب للنشروالتوزيع بالقاهرة الطبعة الثالثة من رواية الف عام من الركض للكاتبة الشابة دنيا سنونو، تقع الرواية في 388 صفحة من القطع المتوسط وتتناول الرواية قصص متعددة لأشخاص تربطهم روابط غريبة بحيث تدور بهم الحياة ويجتمعون في النّهاية تحت سقفٍ واحدٍ بعدما أكلوا من نفس الأطباق والجِراح.
أحدهم عامل يبني المستوطنات في فلسطين والثاني طبيب نفسي هجر بلاده ليدرس في الغرب والثالث فقد ذاكرته في حدثٍ غريب أما الرابع فقد سُجن وفقد تعريفه الصحيح لذاته ليخوض صراعاً بين الحقيقة التي تنبع من الداخل والأكاذيب التي تزيّنها الحياة بالنسبة للشخصية الخامسة فهي ما تناوله غلاف الرّواية من حبٍّ
وتضحيةٍ وجذورٍ تأمل أن تُغرس يوماً في بلادها، رواية فانتازيا تعبّر عن الواقع الفلسطيني والبحث عن الذّات.
وجاء في غلاف الرواية الرواية: "لو أحبّك أحد منهم لما تركك تعاني وتجمع الأيام لتبني منها جسراً بطولِ غيابهم كي تتخطّاهم، واجه الحقيقة التي عرفتها الآن وكن على ثقةٍ بأنَّ أعزَّ العابرين في عمركَ ما هم إلا فراشات وتجاعيد صغيرة حول العينين تبرز على وجهك حين يموتون .."
يذكر انه صدر للكاتبة سنونو حب حيفا عام 2015 كما حازت على لقب اصغر كاتبة فلسطينية
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف