الأخبار
طالع الاسماء.. داخلية غزة توضح آلية السفر عبر معبر رفح غداً الأحدنصر الله: الاسرائيليون يثقون بأن المقاومة قادرة على الدخول للجليلالحمد الله: اولوياتنا ليست للتفاوض بل للحسم والتنفيذ وحقوقنا ليست للبيعأمير لتنظيم الدولة بقبضة الجيش اللبنانيالكتلة الإسلامية في ديرالبلح تنظم حفل تكريم للطلبة المتفوقينعياش يستنكر الجريمة بحق أفرادا من الجيش المصري شمال سيناءالكلية العصرية الجامعية تنظم يوماً لفحص التهاب الكبد الفيروسيمركز يافا الثقافي يعرض فيلمي لمؤسسة قامات لتوثيق النضال الفلسطينيرجال الأعمال الفلسطينيين بغزة تُدين هجوم سيناءداخلية غزة تصدر تنويهاً حول سفر الاطفال عبر معبر رفحإقامة ليلة السينما الإيرانية في برليناله.. "أربعة عقود أمام آلة التصوير"الشخير يؤدي الى نسيان ذكريات الماضيمروان خوري يتوج أجمل أمسيات الحب في Life Venueلوريال عملاق التجميل تؤكد تعاونها مع bgXحمادة هلال "يطلب شاي" في كليبه الجديد مرة كل 4 ثواني
2019/2/16
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

هل مات حل الدولتين؟بقلم: عطا الله شاهين

تاريخ النشر : 2019-01-16
هل مات حل الدولتين؟بقلم: عطا الله شاهين
هل مات حل الدولتين؟
عطا الله شاهين
لا شك في ظل ما وصلت القضية الفلسطينية إليه من مؤمرات لتصفيتها، لا سيما تصديع رؤوسنا بصفقة القرن، التي على ما يبدو تطبق على الأرض بدءا من الإعلان عن القدس عاصمة لإسرائيل مرورا بتصفية قضية اللاجئين وارتفاع مسعور في توسيع الاستيطان في الضفة الغربية والقدس، وبداية إنشاء طرق فصل عنصري بين المدن الفلسطينية وطرد الفلسطينيين من الإغوار في سياسة ممنهجة لقتل حل الدولتين، رغم أن القيادة الفلسطينية تنجح عبر الدبلوماسية الفلسطينية في الوصول إلى مكانة دولة كاملة العضوية، على الرغم من الفيتو الأمريكي، الذي سيصوت ضد حصول فلسطين على عضوية كاملة..
إن ما يُرى على أرض الواقع يدرك بأن إسرائيل لا تريد حل الدولتين، رغم أنه الحل الجيد للإسرائيليين والفلسطينيين، ومن هنا يمكن القول بأن حل الدولتين يموت ببطء في ظل الدعم الأمريكي لإسرائيل، والسؤال الذي يطرح أمام الفلسطينيين بعد أن يموت حل الدولتين إلى أين يسير الفلسطينيون في ظل استمرار الانقسام الفلسطيني بين شطري الوطن، واحتمالية انفصال غزة باتت على المحك في ظل تعثر الوصول إلى مصالحة تنهي الانقسام الفلسطيني، فالضفة الغربية كما نرى باتت تستبح يوميا من قبل جيش الاحتلال وقطعان المستوطنين ومناطق ألف بتنا نراها تقتحم يوميا، ومن هنا نرى بأن إسرائيل تريد موت حل الدولتين في ظل استمرار اعتداءاتها على الشعب الفلسطيني.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف