الأخبار
محافظ طولكرم يستقبل وزير الثقافةطولكرم، تنظيم تأبين لعميد الأدباء والنقاد الفلسطينيين صبحي شحروريلبنان: قيادة حركة أمل تزور جمعية كشافة الجراح في صورمصر: المنتدى المصرى للدراسات الإسرائيلية.. كيان جديد لكشف حقائق الدولة العبريةمصر: جامعة أسيوط تحصد جائزتى الدولة التقديرية والتشجيعية لعام 2018 بمجالى الطب والهندسةمصر: وزير البترول ومحافظ أسيوط يتفقدان أعمال تنفيذ أكبر مشروعين لتكرير البترول بالصعيدلبنان: الخطيب يستنكر الاعتداء على الكنائس في سيرلانكامصر: رئيس جامعة أسيوط يعلن البدء فى وضع خطة شاملة لتطوير المستشفى الجامعىالأسير لدى الاحتلال خالد فرّاج مضرب عن الطعام منذ 27 يومارئيس بلدية الخليل يَبحث تفعيل التوأمة مع بلدية أركوي الفرنسيةشعث يطلع وفدا من شبيبة الجالية الفلسطينية في تشيلي على مستجدات القضيةمصر: جامعة أسيوط تعلن إطلاقها ندوة علمية بالتعاون مع جامعة جنوب الوادىمصر: جامعة أسيوط تعلن مواصلة تعاونها الطبى مع جامعة مارتن لوثر الألمانيةمصر: ورشة عمل بجامعة أسيوط للتعريف بالمنح الدراسيةمصر: نائب رئيس جامعة أسيوط يتقدم مسيرة طلابية حاشدة
2019/4/23
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

همزة قطع بقلم : ابتسام يحيى القصاص

تاريخ النشر : 2019-01-16
همزة قطع بقلم : ابتسام يحيى القصاص
همزة قطع
بقلم : ابتسام يحيى القصاص

بصراحة انا لم اعود للكتابة من جديد ولكن في قلبي غصه ووجع لم اقدر عليه , فمنذ ان وعيت على الحياة وانا متسامحة لابعد الحدود ولكن عندما وصل الوجع للقلب قسى وتحجر فبدأت بالقراءة عن العفو عند المقدرة

وهل انا قادرة حتى اصفح او اسامح من ترك قلبي ينزف ؟!
هل انا مستعدة للمواجهة مع نفسي وقلبي وعقلي اما لا !!!
صدق الرسول الكريم عندما قال (العفو عند المقدرة) انه امر ليس هين , أن تكون قادر على ان تعفو عن كل شخص حاول أن يؤذيك فانت قوي جدا ولكن هل العفو يمحي كل الجروح التي سببها لك ؟

هل العفو يكون من منطلق ايماني ام من منطلق اغلاق كل جرح وجع !!
فانا لست قادرة على ان اصفح ولست قادرة على ان اعفو ولا اعرف الي متى سيكون قلبي مقفل .

فلا شك أن العفو عند المقدرة له ميزات في كسب أصدقاء وبقاء الناس حول صاحب العفو اغلاق وجع بوجع اخرى باسم العفو حرام على النفس والبدن والروح أيضا وذلك كما قال العلماء من أن «درء المفاسد مقدم على جلب المصالح

نقطة ولنا لقاء جديد حتى يطيب الجرح اعدكم ان اعود لفس الموضوع ولكن بنظرة اخر .
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف