الأخبار
مصر: حزب الإتحاد يحيي الذكرى 101 لميلاد القائد الراحل جمال عبد الناصراليمن: وحدة صنعاء يتجنب مفاجأت ازال ويخطف فوزا ثميناالجهاد الإسلامي تشارك بمجلس عزاء دبوق في صورتوقيع مذكرة بين إتحاد جمعيات المزارعين والمؤسسة الفلسطينية للإقراض الزراعيوزارة الحكم المحلي عن تصريحات الأعرج: "لم يستهدف محافظة الخليل خلال حديثه"منظمة التحرير وجبهة التحرير الفلسطينية تقيمان حفل تأبين للراحل عباس الجمعةأبو يوسف يزور اتحاد نقابات عمال فلسطين في لبنانالمالكي يطلع نظيره اللبناني على آخر المستجداتالمصري: خيار المقاومة متجذر في أعماق الشعوب العربية والإسلاميةالمالكي يترأس الاجتماع التحضيري للقمة العربية التنموية في بيروتالخارجية الفلسطينية: نُدين الهجوم الإسرائيلي على "مهاتير محمد"مصر: نعمان: ضغوطات العموم البريطاني على "ماي" يزيد الخناق على الإخوانمصر: الأحرار: مصر قادرة على لم الشمل بإفريقيامحافظ الخليل يُعلق على تصريحات وزير الحكم المحليخدمات البريج يكتسح المغازي ويتوج بلقب دوري جوال لكرة السلة
2019/1/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

فوقَ خرابِ العَالم بقلم:د. محمد رضا

تاريخ النشر : 2019-01-12
فوقَ خرابِ العَالم""

مِن تحتِ دمارِ الكون

مِن فوقِ خرابِ العَالم

أمدّدُ قدميّ،

كما جاليفر في مدينةِ الأقزام.

أعبثُ في شَعري،

كما أينشتاين حينما يَنسى.

وأتذكر سير من نسيهم التاريخ.


فوقَ خرابِ العَالم

مِن بينِ رصاصِ حروبه

مِن أعلى نقطةٍ على طريقِ النُزوح

أصفَعُ الكراهية

أعانقُ العاشقين

وأدورُ حولَ نفسي مُولويًا

وأنا أقرأ الصلاةَ الربيّة

وأنا أقرأ النعيلاه

وأترنمُ كبوذيٍ أصيل

على أرواحِ الشُهداء.

فوقَ خرابِ العالم

أعاني مَع أمل دُنقل

أحاربُ مع محمود درويش

أتألمُ كما رياض الصالح الحُسين

أحملُ كُتبَ محمود السعدنيّ

وأنادي على المَوت,

ليُدخنَ معي سيجارتي الأخيرة.


فوقَ خرابِ العالم

أضعُ حبيبتي في الحقيبةِ الظَهريّة،

وأغني لها بصوتِ شُجُوني

ثم أضحك.. كمن لم يَحزن!

لأبكي بصمتٍ..

حتى تلتهبُ قنواتيَ الحِسيّة.


فوقَ خرابِ العالم

ألتهمُ كبدي كُلما نَبَت،

وأركُلُ الأحجارَ في بحيراتِ الدِماء

أتجَهمُ في وجهِ نشراتِ الأخبار

وأتهمُ نفسي بالأنانية.

فوقَ خرابِ العالم

وتحتَ خرابِ العالم

لا أحدَ سِوانا

نَحنُ الأوغادُ,

الذين يهمسونَ لبعضٍ بهدوء:

الحُرّيَةُ مُلكٌ للجَميع.


د. محمد رضا – مصر
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف