الأخبار
الاحتلال يعتقل شابا من قلقيليةتحضيرات مكثفة لعقد الجلسة الثانية للبرلمان العربي للطفل العربيالتلفزيون الإسرائيلي يحتفي بلقاء مع باحث سعودي يتحدث العبرية بطلاقةمؤتمر مانحي (أونروا) يجمع 110 ملايين دولارالجيش المصري يحبط هجومًا مسلحًا في العريشصور: ظهور جديد لأسماء الأسدالإمارات الأولى عربيًا في المؤشر العالمي للجاذبية"أفيردا" توقع أربعة عقود لمدة سبع سنوات في مدينة الدار البيضاء المغربيةأسعار العملات مقابل الشيكل اليوم الأربعاءاستمرار الأجواء الحارة والحرارة أعلى من معدلها السنوي العام بحدود سبع درجاتمحاكمة البشير ستُنقل على الهواءالفريق الوطني للتنمية يبحث تعزيز المنتج الوطني لتحقيق الانفكاك الاقتصادي عن الاحتلالوزير الزراعة يلتقي رئيس مكتب منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة بفلسطينمسيرة حاشدة في مخيم الرشيدية رفضاً لـ"ورشة البحرين"رئيس وموظفو بلدية دورا يشاركون بالمسيرة الاحتجاجية رفضاً لمؤتمر البحرين
2019/6/26
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

في انتظار السلام بقلم: عبد الرحيم الماسخ

تاريخ النشر : 2019-01-10
في انتظار السلام
شعر عبد الرحيم الماسخ
بعد عام الرمادة ِ

عام ٌ ُيغاثُ به الناسُ من جدْبِ أعمارهم

يعصِرون الغمام

فعامٌ ُخطاه اقتحامٌ إذا سلَّ سيفَ توجُّسهِ

شقَّ صدرَ الظلام

وأخرجَ مضغة ذِكرى الرضا والخصام

وأطلقَ نسيانه في فراغ الزحام

افرَحُوا

بعد عام الرمادةِ شمسُ الولادةِ

عامٌ وعام وعامٌ

ولم تزل الحربُ غارسًة قرنها في ضلوع السلام

ونسمعُ أن الرمادةَ ولّتْ

وآتٍ زمانُ الإرادةِ

نمسكُ صمتًا بآذاننا

والرُؤى مطرٌ في المسام

لجيرانِنا الُزرْقِ أقمارُهم

ولهم سربُ أحلامهم

وترانيم قتلِ الكلام

فهل عرَفوا مرًّة أن من دمِنا المتفرِّقِ بين القبائل

عُسرَ الولادات

والسهراتِ الأمومية

الأملَ المتجدد

والأغنياتِ الطفوليةِ

اقترَفوا ما استطاعوا

وعاشوا السلام فجاعوا دما

فاسمعوُنا بحقِّ السما

إن عام الرمادة قد لا يمرُّ

إذ انتفضَ الصخرُ في وجهه

وبعينيه نبعُ الظلام احتمى !!
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف