الأخبار
"تشكيل" يستضيف معرض "التمرّد المنضبط" للخطاط العراقي وسام شوكتالمركز التربوي للغة العربية لدول الخليج بالشارقة يستقبل وفد شركة عطاء التعليمية8.42 مليار دولار تسهيلات ائتمانية من البنوك العاملة في فلسطين العام الماضينقلة نوعية لـ Mc Gaza في كليب "مابقصد أوجعك"زكاة نابلس المركزية توزع صرفيات وطرود وحرامات شتويةالاحتلال يُغلق مدخلي قرية أم صفا شمال غرب رام اللهرداً على نقل سفارتها للقدس.. السعودية تلغي اعتماد خمسة مصانع برازيلية لتعبئة اللحومانطلاق سباقات البطولة العالمية لرالي كروسفروانة: (3271) أسيراً يقضون أحكاماً مختلفة بينهم (539) بالمؤبدشاهد: أسود تنهش رجلا حتى الموت بعدما اقتحم عرينهاالحمرية تنظم مخيمها السنوي بحضور كافة موظفيهالأول مرة.. السعودية تسمح بالموسيقى والغناء في المطاعمشاهد: عربة أطفال مرصعة بالماس لتوأم الدكتورة خلود.. والجمهور غاضبالطناني: الوضع في غزة لا يحتمل وهو قابل للانفجارمصر: شبكة المقاهي الثقافية ومقهى الفن السابع تحتفيان بجديد محمد الأشعري
2019/1/23
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

في انتظار السلام بقلم: عبد الرحيم الماسخ

تاريخ النشر : 2019-01-10
في انتظار السلام
شعر عبد الرحيم الماسخ
بعد عام الرمادة ِ

عام ٌ ُيغاثُ به الناسُ من جدْبِ أعمارهم

يعصِرون الغمام

فعامٌ ُخطاه اقتحامٌ إذا سلَّ سيفَ توجُّسهِ

شقَّ صدرَ الظلام

وأخرجَ مضغة ذِكرى الرضا والخصام

وأطلقَ نسيانه في فراغ الزحام

افرَحُوا

بعد عام الرمادةِ شمسُ الولادةِ

عامٌ وعام وعامٌ

ولم تزل الحربُ غارسًة قرنها في ضلوع السلام

ونسمعُ أن الرمادةَ ولّتْ

وآتٍ زمانُ الإرادةِ

نمسكُ صمتًا بآذاننا

والرُؤى مطرٌ في المسام

لجيرانِنا الُزرْقِ أقمارُهم

ولهم سربُ أحلامهم

وترانيم قتلِ الكلام

فهل عرَفوا مرًّة أن من دمِنا المتفرِّقِ بين القبائل

عُسرَ الولادات

والسهراتِ الأمومية

الأملَ المتجدد

والأغنياتِ الطفوليةِ

اقترَفوا ما استطاعوا

وعاشوا السلام فجاعوا دما

فاسمعوُنا بحقِّ السما

إن عام الرمادة قد لا يمرُّ

إذ انتفضَ الصخرُ في وجهه

وبعينيه نبعُ الظلام احتمى !!
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف