الأخبار
الجماهير الفلسطينية تستأنف فعاليات الارباك الليلي شرقي القطاعتوتر شديد في معتقل (رامون) بعد إحراق 11 غرفة داخل أحد اقسامهمجهولون يعتدون بالضرب على المتحدث باسم فتح عاطف أبو سيف بغزةنتنياهو أمام جنرالات إسرائيلناجون يروون لحظات الرعب في "مجزرة المسجدين" بنيوزيلنداقايد صالح: الجيش الجزائري سيظل حصنا للبلادبسبب الاعتداءات على المقدسات بمدينة القدس.. النواب الاردني: يجب سحب سفيرنا من إسرائيلسلفيت: مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين واعتقال شقيقين ونصب بوابة على مدخل قرية بروقيننتنياهو: سنهدم منزل منفذ عملية سلفيت وسنبني 840 وحدة استيطانية بمستوطنة (أرئيل)ثلاثة فتلى في هجوم أوتريخت.. وهولندا لا تستبعد الدافع الإرهابيعملية مشتركة بين الجيشين التركي والإيراني ضد الاكراد بالعراقحماس: حراك المصريين للتخفيف عن ابناء الشعب الفلسطيني مازال مستمراالجبهة الشعبية تُقاطع المسير البحري غداً على خلفية أحداث غزةمايكروسوت تعقد القمة المصرفية لمتخصصي القطاع المالي في الكويتطالبات دار الحكمة يسجلن إبداعات جديدة
2019/3/18
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

في انتظار السلام بقلم: عبد الرحيم الماسخ

تاريخ النشر : 2019-01-10
في انتظار السلام
شعر عبد الرحيم الماسخ
بعد عام الرمادة ِ

عام ٌ ُيغاثُ به الناسُ من جدْبِ أعمارهم

يعصِرون الغمام

فعامٌ ُخطاه اقتحامٌ إذا سلَّ سيفَ توجُّسهِ

شقَّ صدرَ الظلام

وأخرجَ مضغة ذِكرى الرضا والخصام

وأطلقَ نسيانه في فراغ الزحام

افرَحُوا

بعد عام الرمادةِ شمسُ الولادةِ

عامٌ وعام وعامٌ

ولم تزل الحربُ غارسًة قرنها في ضلوع السلام

ونسمعُ أن الرمادةَ ولّتْ

وآتٍ زمانُ الإرادةِ

نمسكُ صمتًا بآذاننا

والرُؤى مطرٌ في المسام

لجيرانِنا الُزرْقِ أقمارُهم

ولهم سربُ أحلامهم

وترانيم قتلِ الكلام

فهل عرَفوا مرًّة أن من دمِنا المتفرِّقِ بين القبائل

عُسرَ الولادات

والسهراتِ الأمومية

الأملَ المتجدد

والأغنياتِ الطفوليةِ

اقترَفوا ما استطاعوا

وعاشوا السلام فجاعوا دما

فاسمعوُنا بحقِّ السما

إن عام الرمادة قد لا يمرُّ

إذ انتفضَ الصخرُ في وجهه

وبعينيه نبعُ الظلام احتمى !!
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف