الأخبار
تنفيذي محافظة طولكرم يستنكر قمع الحريات في قطاع غزةجنرال إسرائيلي: كنا على بعد شعرة من صراع شامل مع حزب اللهبحر يثمن موقف النائب الأردني خليل عطية تجاه القضية الفلسطينيةمالية غزة تكشف قيمة الضرائب التي تجمعها من القطاع وآلية صرفهاطائرات استطلاع اسرائيلية تستهدف مجموعة مواطنين شرقي القطاعبعد ثلاثة عقود من الحكم.. الرئيس الكازاخستاني يعلن استقالتهصيدم: استشهاد 49 طالبا ومعلما وإصابة واعتقال 3520 آخرين العام الماضيالجيش الإسرائيلي يواصل مطاردة منفذ عملية سلفيتمحافظ طولكرم يقدم التعازي برحيل مسعد ياسين عضو مركزية جبهة التحرير العربيةالتربية تعلن عن منح دراسية في الجامعة الأمريكية بمالطاجامعة فلسطين تطلق مبادرة تجسيد الهويةمركز فقيه للإخصاب ينظم النسخة الثامنة من مؤتمر الإمارات للخصوبةالاقتصاد تنفذ جولة في سوق بيت لحم في اليوم العالمي لحقوق المستهلكعباس زكي: الاعتداء على أبو سيف هو اعتداء على الكتاب والمثقفين الكباروقفة في نابلس تضامنا مع الأسرى
2019/3/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

الأخرون هم الشعراء بقلم:بن يونس ماجن

تاريخ النشر : 2019-01-10
الأخرون هم الشعراء بقلم:بن يونس ماجن
الأخرون هم الشعراء                                            

وداعا ايها الشعر

يا صديقي البوهيمي

فلطالما تسكعت

وحملت أثقالهم

يا سيزيفي البطل

لقد خدعوك بتفاهاتهم

وخانوا الامانة المنوطة بهم

هل تعلم أن البحر لا يهدر

الا اذا غدرت به الامواج

ولا يغضب الا اذا خانته

الحيتان مع حورياته

والافاعي لا تعض

الا اذا وخزت جحورها

واذا عطش السراب

فانه يتودد الى رذاذ المطر

واذا لهب العشق الوردة

فانها تلجأ الى الفراشة

 رغم حماقاتها مع نور الشمعة

 يا صاحبي لقد رأيت النور

في الدهاليز المظلمة

وترعرعت بين الاشواك الدامية

قاومت كل الحداثات

لقد اغتالوك على منابرهم

وخنقوك بامسياتهم

دخلو اجواءك

دون استئذان

فوضعوا أقدامهم

على حقل من الالغام

ووضعوا الشوك المدمي في بحورك


وفي دواوينهم

قطعوك اربا اربا

وداعا أيها الغجري

الحائر بين ملائكة النعيم

وشياطين الجحيم

هل تعلم انهم يرقصون

على مزامير الملحدين                                              

 ويشيعون جثمانك  

 في محافل المخمورين  

ورغم ذلك كله

فمن غرف من بحورك فهو ثمل 

ومن دخل ابياتك فهو أمن 

فلا تضجر من المجانين

لقد كذبوا ولو صدقوا

ودع الالهام وحده  سينصفك


بن يونس ماجن
اديب من المغرب مقيم في لندن
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف