الأخبار
ابوهولي: اجتماعات اللجنة الاستشارية لوكالة الغوث تبدأ أعمالها اليوم بالأردن لمناقشة الأزمة الماليةعريقات: أمريكا تهدف لتغيير مبدأ الأرض مقابل السلام للمال والازدهار مقابل السلامالكيلة تبحث مع "الهيئة المستقلة" و"أصدقاء مرضى الثلاسميا" تعزيز التعاوناشتية يستقبل وفدا من الاتحاد العام للمعلمينوزارة الاقتصاد الوطني والإحصاء المركزي يبحثان مجالات التعاون المشتركاختتام دورة الإسعافات الأولية لقسم تربية الطفل في الكلية العصرية الجامعيةمصر: محافظ الاسماعيلية يستقبل ممثلى قبيلة المساعيد ورئيس لجنة المسابقات بالاتحاد المصرى للهجناطفال فلسطينيون يحطمون مجسماً للجدار ونشطاء يحرقون صور ترامب ونتنياهومؤسسة تامر وشركة وب كم تنفذان دورة لانشاء قصة عبر برامج تكنولوجيةجامعة النجاح: سنلفظ كل مؤامرة للنيل من الجامعة وستبقى منارة للعلم والمقاومةمصدر لـ"دنيا الوطن": وصول العمادي لغزة والحردان أدخل الأموال عبر حاجز ايرزالصحة: نفاد الحليب العلاجي يتسبب في هدر حياة الأطفال المرضىالرئيس عباس يُعلن استعداده التام للدعوة لانتخابات تشريعية ثم رئاسيةبتمويل ألماني.. المستفيدون من المرحلة الثانية لمشروع إعادة إعمار غزة يتسلمون وحدات سكنيةفيديو: ما لم تشاهده ليلة اقتحام قوات الاحتلال لمقر الأمن الوقائي بنابلس
2019/6/17
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

صدور كتاب "التربية والتنمية" للدكتور محمود عساف عن مكتبة سمير منصور

صدور كتاب "التربية والتنمية" للدكتور محمود عساف عن مكتبة سمير منصور
تاريخ النشر : 2019-01-05
صدر حديثا عن مكتبة سمير منصور للطباعة والنشروالتوزيع - غزة كتاب جديد للدكتور محمود عبد المجيد عساف


ويبجث هذا الكتاب الموثق من وزارة الثاقفة في أن الجهود التي تجاوز عمرها أكثر من نصف قرن للارتقاء بالإنسان، والحد من استغلاله المتهور للبيئة وترسيخ ثقافة التنمية، تتعاظم بشكل جماعي ( رسمي، وغير رسمي)، وذلك لمواجهة كل ما يمكن أن يقلل من رفاهية الإنسان وتحقيق تنميته. وعلى أساس ذلك فقد تناول هذا الكتاب البحث في الموضوع في سبعة فصول، يتلخص محتواها في :

الفصل الأول/ تناول هذا الفصل الموسوم بـ (التنمية – المفهوم والتطور) بعد المقدمة، البحث في مفهوم التنمية، ومراحلها، والأسس التي تقوم عليها، والتفصيل في أنواعها والاتجاهات المختلفة التي فسرتها، ومؤشراتها ،وجهود الإرادة المجتمعية في تحقيقها.

الفصل الثاني/ جاء تحت عنوان التنمية المستدامة ( الملامح والمكونات )، واستعرض بعد المقدمة تعريف التنمية المستدامة، وتحدياتها، ومكوناتها، وعلاقتها بالتنمية البشرية، وأسباب ضعف التنمية المستدامة في الوطن العربي ، والمبادئ الإرشادية لتنفيذ أهدافها، والمنظور البيئي وعلاقته بالتنمية المستدامة، ومن ثم ضمانات الحفاظ على البيئة كأساس للتنمية المستدامة (التربية – التشريعات)

الفصل الثالث/ والذي جاء بعنوان ( التربية والتنمية) لبحث في متطلبات ربط التعليم بالتنمية، وأثر التعليم في التنمية ،ومظاهر اهتمام الإسلام بالتنمية التعليمية، وتنمية الموارد البشرية والاستدامة، دور عوامل التربية والتدريب في التنمية، ومن ثم تحديد محددات دور التعليم العالي في تلبية متطلبات التنمية.

الفصل الرابع/ وقد تناول بالتفصيل بعد المقدمة التربية والتنمية السياسية من خلال التعرف إلى أهداف التربية السياسية ومكوناتها، كتمهيد للتنمية السياسية، وتحديد اهميتها والحاجة إليها، والمبادئ والمرتكزات التي تقوم عليها من خلال استعراض الواقع العربي والتحديات التي تواجهه، والبحث عن العناصر المفقودة في عمليات التنمية السياسية .

الفصل الخامس/ جاء هذا الفصل بعنوان (دور البحث العلمي في التنمية)، وقد تناول بعد المقدمة مفهوم البحث العلمي وأهميته، ودوره في دفع عجلة التنمية، وعلاقة التنمية بالجامعة والبحث العلمي ، مروراً بتداعيات مجتمع المعرفة على أدوار الجامعات، ومرتكزات تحقيق الثقة في أدوار الجامعات كأساس للتنمية، ومن ثم تحديد آليات تسويق الانتاج العلمي في مجتمع المعرفة من خلال تجربة جامعات البحث الصينية ( الاستثمار والتنمية)

الفصل السادس/ جاء بعنوان (التنمية الاجتماعية - الإعلام والمواطنة) والذي استعرض بعد المقدمة التنمية الاجتماعية (المفهوم والدلالة)، وكذلك التنمية الاجتماعية من حيث ( الأهداف، والمقومات والمرتكزات، والنماذج والأنماط) وكذلك دور التربية في تحقيقها ، ودور الإعلام فيها، والعلاقة بينها وبين المواطنة، ودور النخبة في تقدمها او إعاقتها.

وحول جدلية بعض القضايا ذات الصلة بموضوع التنمية، اختر الباحث في الفصل السابع أربعة قضايا يوضح من خلالها أيديولوجيات وأصول هذه القضايا وعلاقتها بالتنمية، والمتمثلة في:

* العولمة والتنمية: من حيث تداعيات العولمة على التنمية، والتغيرات (السياسية، والاجتماعية، والاقتصادية، والثقافية) التي أثرت على التنمية.
* التنمية والتخلف: من حيث مفهوم التخلف ومداخله وأسبابه، وعلاقته بالفساد الإداري في المجتمعات العربية.
* ديمقراطية التعليم والتنمية: من حيث تعريف الديمقراطية واشكالية تطبيق الفكر الديموقراطي، ومبادئ الديمقراطية المرتبطة بالتعليم كأساس للتنمية.

*
الهوية والتنمية: من حيث استعراض أصالة الهوية الإسلامية، ومقومات الهوية الإسلامية ( اللغة - التاريخ)، والمخاطر والتحديات التي تعترض الهوية الإسلامية والتنمية.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف