الأخبار
قُطعت أعضاءها التناسلية ونهشت جثتها الكلاب.. القصة الكاملة لقتل الطفلة فاطمةهيئة مكتب المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة تشيد بجهود حاكم الشارقةالطب الشرعي يحسم سبب وفاة الشقيقتين السعوديتين روتانا وتالا بأمريكاطالبة طب بيطري تخطف الخيول بحجة إنقاذها.. ما تفعله بهم مُروعهيئة الأسرى تنعى والدة الأسير المحكوم بالسجن المؤبد احمد الجيوسي"تشكيل" يستضيف معرض "التمرّد المنضبط" للخطاط العراقي وسام شوكتالمركز التربوي للغة العربية لدول الخليج بالشارقة يستقبل وفد شركة عطاء التعليميةالإحصاء الفلسطيني يُعلن مؤشر أسعار تكاليف البناء والطرق وشبكات المياه بالضفة8.42 مليار دولار تسهيلات ائتمانية من البنوك العاملة في فلسطين العام الماضينقلة نوعية لـ Mc Gaza في كليب "مابقصد أوجعك"زكاة نابلس المركزية توزع صرفيات وطرود وحرامات شتويةوفدٌ من "نقابة الصحفيين" يزور عدداً من فرسان الصورة والكلمةالاحتلال يُغلق مدخلي قرية أم صفا شمال غرب رام اللهبعد تصديرها للكويت.. تخوفات من ارتفاع أسعار "البطاطا" بغزة لتلحق برفيقتها "البندورة"ضاحي خلفان يسخر من فوز قطر: مبروك لـ"منتخب العولمة"
2019/1/23
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

المولود الجديد بقلم:د. معمر بختاوي

تاريخ النشر : 2019-01-04
المولود الجديد.

حُملَت الأم إلى المستشفى على عَجَلٍ وهي تعاني ألم المخاض. تحرك كل الأطباء والممرضون والممرضات لإنجاد هذه الأم التي قِيلَ عنْها أن حمْلَها صَعْب، وهذه هي المرة الثانية التي تُعاني فيها مثل هذا الوضع.
في حجرة العناية المركزة، أحاط بها أربعة أطباء. فحصها الأول، وفحص الجنين، وقال:
_ الأم في صحة جيدة، ولكن الجنين يعاني اضطرابات عدة، وسيخرج حيّا سالما إن شاء الله.
وقال الطبيب الثاني:
_ الأم عانت بعضَ المشاكل في الفترة الأخيرة، فتأثر الجنينُ بذلك، ومن الطبيعي أن يخرج بعملية قيصرية، وسيرى الوجود بحول الله..
وقال الطبيب الثالث:
_ سَيُتعِب الجنينُ أمه أياما، وسيرى النور في الأيام القليلة القادمة..
وقال الطبيب الرابع، بعد أن فحص الأم والجنين، وسكت طويلا.. وقال:
ـ أنا لا أقول أن هذا الحمل سيخرج في أيام، أو في أسابيع، أو في شهور، أو في أعوام.. ولكن أقول: إنه حتما سيولد..

د. معمر بختاوي
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف