الأخبار
مصدر لـ"دنيا الوطن": الحردان تسلم الأموال القطرية من حاجز (ايرز) وعاد بها لغزةالصحة: نفاد الحليب العلاجي يتسبب في هدر حياة الأطفال المرضىالرئيس عباس يُعلن استعداده التام للدعوة لانتخابات تشريعية ثم رئاسيةبتمويل ألماني.. المستفيدون من المرحلة الثانية لمشروع إعادة إعمار غزة يتسلمون وحدات سكنيةفيديو: ما لم تشاهده ليلة اقتحام قوات الاحتلال لمقر الأمن الوقائي بنابلسالضمير تُطالب المجتمع الدولي بالتحرك لرفع الحصار عن قطاع غزةجنود فرنسيون يطلقون النار على رجل هددهم بسكين في ليونالقدس: الاحتلال يوزع اخطارات هدم واخلاء أراضٍ في العيسوية لصالح حديقة تلموديةقوات الاحتلال تواصل انتهاكاتها في الضفة الغربية والقدسحركة (حماس) تحتجز أبو عيطة أثناء عودته من رام الله عبر إيرزمحافظ اريحا والأغوار يطلع وفدا اعلاميا يونانيا على الاوضاع في الاغوارالجامعة العربية الأمريكية تشارك بالمدرسة الصيفية المُحكمة بجامعة فلينزبورغ الألمانيةمجموعة الاتصالات الفلسطينية تطلق فعاليات المخيم الثالث للتصميم والبرمجةمحيسن يُوضح سبب إلغاء الإضراب العام يوم 25 من الشهر الجاري"التربية" و"الأونروا" تؤكدان ديمومة الشراكة لخدمة التعليم
2019/6/16
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

صدور كتاب "حزب الله من الداخل كما لم يعرفه أحد" عن عن منشورات الحسيني بيروت

صدور كتاب "حزب الله من الداخل كما لم يعرفه أحد" عن عن منشورات الحسيني بيروت
تاريخ النشر : 2018-12-31
*حزب الله من الداخل كما لم يعرفه أحد*

*صدر عن منشورات الحسيني بيروت.*

* كتاب: حزب الله من الداخل كما لم يعرفه أحد.*

* تأليف: د.السيد محمد علي الحسيني.*

*نبذة : *

*هذا الكتاب هو بمثابة رحلة استكشافية داخل بنى حزب الله ومؤسساته وآليات عمله، تكشف ظروف نشأته وتوسعه ومن ثم تضخمه، انطلاقاً من مجموعات إرهابية سرية، وصولاً إلى التحول إلى جيش إقليمي، يزعم أمينه العام أنه الجيش الأقوى في الشرق الأوسط.*

* يبيّن الكتاب أن عقيدة تنظيم حزب الله والاعتقاد المطلق بولاية الفقيه، ليسا السر الأول لنجاح تجربة الحزب، فقد رافقتها الأساليب البراغماتية وفقاً للمصطلحات الحديثة، أو التقنية في واقع الأمر، للتعامل مع الدولة اللبنانية
أولاً ثم الدول الأخرى، بغية اختراقها، والسيطرة عليها، لتحويلها إلى قواعد عسكرية إيرانية في قلب العالم العربي.*

*من مظاهر البراغماتية تلك المسحة القومية التي أضفاها الحزب على برنامجه السياسي، تحت شعار "تحرير فلسطين"، لاستقطاب أهل السُّنة واستدرار تعاطفهم من ناحية، ومن ناحية ثانية، اعتماد التحريض المذهبي حيث يلزم الأمر لاستقطاب الشيعة هنا وهناك.*

*هكذا نجح حزب الله في ما يشبه عملية غسل الأدمغة بإقناع الكثير من الشيعة والسُّنة بأنه الممثل الأمين لباعث النهضة الإسلامية، أي الولي الفقيه الإيراني، ما مكّنه من إيجاد أحصنة طروادة متعددة داخل الجسم العربي، علماً أن نجاحات الحزب في الاستقطاب برزت خصوصاً في التحالف مع حركات إسلامية منبوذة في مجتمعاتها كالإخوان المسلمين في مصر.*

*بطبيعة الحال فإن الأسلحة العقائدية والفكرية والسياسية لا تطعم خبزاً عندما يتعلق الأمر باختراق المجتمعات العربية بواسطة التضليل، فكان المال هو السلاح الأمضى والأفعل، حيث ساهم السخاء الإيراني في نموّ وتضخم حزب الله أولاً، وفي اصطناع مجموعة من مستنسخاته في عدد من الدول العربية.*

*ويتوقف الكتاب خصوصاً عند بنية حزب الله الداخلية، وأسرار فعالية مؤسساته، القائمة على انضباط عسكري صارم، فيشرح هيكليته القيادية وكل ما يتفرع عنها.*

* هذه الآلة الضخمة احتاجت وتحتاج إلى إنفاق الكثير من الأموال، بحيث لم تعد الخزائن الإيرانية تكفي لتلبيتها، فكان لا بُدّ للحزب من البحث عن مصادر تمويل أخرى، شرعية وغير شرعية. *

*الرحلة الاستكشافية تنتهي إلى استخلاص عناصر القوة والضعف لدى حزب الله، بحيث يتأكد أن عملية مكافحته وتحجيمه يمكن أن تنجح إذا وجدت خطة تستثمر الظروف الموضوعية المحيطة، وتبني البديل على أسس واضحة ومتينة.*
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف