الأخبار
الأورومتوسطي يخاطب الأمم المتحدة للتدخل العاجل لإنقاذ القطاع الصحي في غزةالشرطة تقبض على شخص دهس شرطياُ بمركبة غير قانونية بقلقيليةابوهولي: اجتماعات اللجنة الاستشارية لوكالة الغوث تبدأ أعمالها اليوم بالأردن لمناقشة الأزمة الماليةعريقات: أمريكا تهدف لتغيير مبدأ الأرض مقابل السلام للمال والازدهار مقابل السلامالكيلة تبحث مع "الهيئة المستقلة" و"أصدقاء مرضى الثلاسميا" تعزيز التعاوناشتية يستقبل وفدا من الاتحاد العام للمعلمينوزارة الاقتصاد الوطني والإحصاء المركزي يبحثان مجالات التعاون المشتركاختتام دورة الإسعافات الأولية لقسم تربية الطفل في الكلية العصرية الجامعيةمصر: محافظ الاسماعيلية يستقبل ممثلى قبيلة المساعيد ورئيس لجنة المسابقات بالاتحاد المصرى للهجناطفال فلسطينيون يحطمون مجسماً للجدار ونشطاء يحرقون صور ترامب ونتنياهومؤسسة تامر وشركة وب كم تنفذان دورة لانشاء قصة عبر برامج تكنولوجيةجامعة النجاح: سنلفظ كل مؤامرة للنيل من الجامعة وستبقى منارة للعلم والمقاومةمصدر لـ"دنيا الوطن": وصول العمادي لغزة والحردان أدخل الأموال عبر حاجز ايرزالصحة: نفاد الحليب العلاجي يتسبب في هدر حياة الأطفال المرضىالرئيس عباس يُعلن استعداده التام للدعوة لانتخابات تشريعية ثم رئاسية
2019/6/17
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

"عاشقة مصر" .. كتاب جديد يرصد مسيرة الإماراتية منى المنصورى من هندسة البترول إلى منصات الموضة العالمية

"عاشقة مصر" .. كتاب جديد يرصد مسيرة الإماراتية منى المنصورى من هندسة البترول إلى منصات الموضة العالمية
تاريخ النشر : 2018-12-31
«عاشقة مصر» .. كتاب جديد يرصد مسيرة الإماراتية منى المنصورى من هندسة البترول إلى منصات الموضة العالمية

صدر بالقاهرة اليوم الأحد، كتاب " منى المنصورى .. عاشقة مصر"، للكاتب المصرى حجاج سلامة.

و يوثق الكتاب عبر مسيرة مصممة الأزياء الإماراتية منى المنصورى، من حقولالنفط إلى منصات الموضة، وكيف تغير مجرى حياتها من مهندسة بترول إلى مصممة أزياء عالمية.

وثَمًنَ حجاج سلامة، في كتابه التذكارى الصادر، دور سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، حرم مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، في النهوض بالمرأة الإماراتية، وتمكينها من تحقيق طموحاتها، ومنافسه نظيراتهن من نساء العالمن في شتى مناحى العلم والعمل، حيث «أتاح تشجيع سموها المرأة على التعلّم والمشاركة في مختلف الشؤون المحلية والمدنية والوطنية، أتاح للنساء فرص متكافئة مع الرجال في الإمارات العربية المتحدة، ومهّد الطريق لمساهمات المرأة الإماراتية القيّمة والتي لا تُحصى في مختلف المجالات». وذلك كما ورد بمقدمة الكتاب.

ويرصد المؤلف عبر صفحات كتابه، الكثير من محطات وَلَعِ وتعلق الإماراتية منى المنصورى بمصر، ارضا وشعبا، ويلقى الضوء على عدد مبادراتها لتشجيع سياحة الموضة بمقاصد مصر السياحية.

ويشير حجاج سلامة، في كتابه إلى تزايد قوة العلاقات الرسمية والشعبية، بين مصر ودولة الإمارات العربية المتحدة، يوما بعد يوم، وكيف اكتسبت تلك العلاقات صورا جديدة، جعلت من شعبى البلدين الشقيقين أكثر قربا، وأكثر تواصلا.

وكتاب «منى المنصورى.. عاشقة مصر» لمؤلفه حجاج سلامة، هو بمثابة توثيق إنسانى لصورة من صور الترابط والتقارب والتآخى بين شعبى مصر والإمارات. فقد ترجمت منى المنصورى حبها لمصر إلى عمل ملموس على الأرض، عبر إطلاقها لمبادرات تهدف لدعم مصر بوجه عام، والقطاع السياحى المصرى بوجه خاص. وقد نجحت في أن تؤسس لما بات يعرف بسياحة الموضة في مصر، حين أطلقت مهرجان نفرتيتى العالمى للموضة والثقافة من مدينة الأقصر التي تضم بين جنباتها عشرات المعابد ومئات المقابر التي شيدها ملوك وملكات ونبلاء الفراعنة في شرق المدينة وغربها.

الكتاب يرصد أيضا، بعض ما قدمته منى المنصورى من مبادرات فنية وسياحية ومجتمعية تعبر عن عشقها لمصر شعبا وجيشا وقيادة، وذلك بهدف إبراز تلك المبادرات لتكون أنموذجا للتعاون الشعبى بين مصر واشقائها العرب بوجه عام، والإمارات بوجه خاص. ويحمل الكتاب مجموعة من الشهادات التي جمعها المؤلف من خبراء السياحة في مصر، والذين يثمنون دور الإماراتية منى المنصورى، ويدعونها للعودة مجددا إلى الأقصر، وغيرها من مقاصد مصر السياحية، وتنظيم مزيد من المهرجانات الداعمة للسياحة في مصر.
 
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف