الأخبار
مصر: حزب الإتحاد يحيي الذكرى 101 لميلاد القائد الراحل جمال عبد الناصراليمن: وحدة صنعاء يتجنب مفاجأت ازال ويخطف فوزا ثميناالجهاد الإسلامي تشارك بمجلس عزاء دبوق في صورتوقيع مذكرة بين إتحاد جمعيات المزارعين والمؤسسة الفلسطينية للإقراض الزراعيوزارة الحكم المحلي عن تصريحات الأعرج: "لم يستهدف محافظة الخليل خلال حديثه"منظمة التحرير وجبهة التحرير الفلسطينية تقيمان حفل تأبين للراحل عباس الجمعةأبو يوسف يزور اتحاد نقابات عمال فلسطين في لبنانالمالكي يطلع نظيره اللبناني على آخر المستجداتالمصري: خيار المقاومة متجذر في أعماق الشعوب العربية والإسلاميةالمالكي يترأس الاجتماع التحضيري للقمة العربية التنموية في بيروتالخارجية الفلسطينية: نُدين الهجوم الإسرائيلي على "مهاتير محمد"مصر: نعمان: ضغوطات العموم البريطاني على "ماي" يزيد الخناق على الإخوانمصر: الأحرار: مصر قادرة على لم الشمل بإفريقيامحافظ الخليل يُعلق على تصريحات وزير الحكم المحليخدمات البريج يكتسح المغازي ويتوج بلقب دوري جوال لكرة السلة
2019/1/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

الحب في زمن الواقع الافتراضي داخل رواية "المختمرة" لدار فصلة

الحب في زمن الواقع الافتراضي داخل رواية "المختمرة" لدار فصلة
تاريخ النشر : 2018-12-30
الحب في زمن الواقع الافتراضي داخل رواية "المختمرة" لدار فصلة

القاهرة: صدر مؤخراً عن دار فصلة للنشر والتوزيع رواية "المختمرة" للكاتب الشاب أحمد عبد الناصر؛ وتشارك بها الدار في معرض الكتاب القادم ٢٠١٩ بمركز مصر للمؤتمرات، بمحور المشير- القاهرة الجديدة. 

قال أحمد عبد الناصر: " أن الرواية تدور أحداثها داخل كلية الألسن جامعة عين شمس؛ وتعد المختمرة رواية صغيرة الحجم تأتي في ١٠٠ صفحة أسدى فيهم الكاتب الكثير من النصائح الرومانسية"، وأكد ان "المختمرة" رواية واقعية ذات طابع اجتماعي تعالج مشكلة شبابية كبيرة سادت مجتمعنا العربي وهي قسوة الحب من طرف واحد! وما الحل الأمثل للتعامل مع هذه المشكلة! كما يتضح في الفصل الأخير لها، وأكد أنها متوفرة حاليا بمنافذ البيع ويتم الترتيب لحفل توقيع للرواية بالمعرض. 

في أجواء الرواية تقرأ.." لا تنطق بفعل الحب وتقول لأحد أحبك فإنك إن فعلت وقعت في دائرة عميقة وبئر معطلة فبعدها يبدأ الترفع والتعزز فإذا أحببت فمارس حبك أفعالا يلاحظها حبيبك دون أن تـٌلقي بنفسك بين يديه فريسة وتقول له: "أحبك!".. فتضمن له أنك أصبحت خاتما في يده إن شاء ارتداك وإن شاء خلعك! “ 

وتقرأ أيضاً.. " علينا يا ولدي أن ندرك أن ليس كل ما تمنيناه من الضروري أن نلقاه.. فلسنا أشباحاً نتبع أحدهم طوال العمر أعطيناه أكثر مما يجب واعطانا أقل مما نستحق!"

جدير بالذكر أن كاتب الرواية هو أحمد عبد الناصر طالب بكلية الألسن جامعة عين شمس في قسم اللغة الإيطالية الفرقة الرابعة؛ كما حصل على جائزة الطالب المثالي على مستوى كلية الألسن كلها عام ٢٠١٨، واحتل المركز الأول في مسابقات كتابة الشعر العربي على مستوى الكلية لمدة أربع أعوام متتالية. 
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف