الأخبار
التربية تحتضن انتخابات اتحاد المعلمين لفرع الوزارةالعاهل الأردني يحضر تدريبا عسكرياً مشتركاً بين بلاده والإماراتسلطة المياه: مصدر المياه في مردا نظيف وآمن(ريتس) تنضم إلى مؤشر فوتسي إبرا/ ناريت العقاري العالمياليمن: اللجنة الاقتصادية تحصر استيراد المشتقات النفطية على شركة مصافي عدنسلطات الاحتلال تستجيب لمطالب أسيرات سجن الدامونماكرون: باريس وواشنطن تريدان التفاوض على اتفاق جديد أكثر صرامة بالنسبة لإيرانسياسي فلسطيني: الخطة الأمريكية تهدف إلى مصادرة حقوق الشعب الفلسطينيبسبب منظومة إس-400.. أردوغان: لا مؤشر من ترامب على فرض عقوباتالتربية تُحدد مواعيد التعاقد مع معلمين للعمل في الكويتدونالد ترامب: أي صراع مع إيران لن يستغرق وقتاً طويلامحاضرة حول قضايا اللغة العربية في العصر الحديث بمركز سلطان بن زايدمجدداً.. برلين تخرج وتطلق صرخة في وجه ورشة البحرين وصفقة القرنبقيمة 85.5 مليون دولار.. بريطانيا تزيد من دعمها لـ (أونروا)وزير المالية السعودي: المملكة ستؤيد أي خطة اقتصادية تُحقق الازدهار للفلسطينيين
2019/6/26
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

الأعمى بقلم: بن حلـيمة امحـمـد

تاريخ النشر : 2018-12-16
الأعمى بقلم: بن حلـيمة   امحـمـد
                             الْأَعْــمَــــى   .

أَيَا نَـفْـسُ شِـئْتِ  أَسَـأْتِ غُـرُورَا    //  سَـقَـيْـتِ ثَـمِـلْـتُ تَعَالَـيْـتُ زُورَاَ


أحَـيِّـيـكَ  غُـبْـنِـي لِـمَسْـحِ الْـغُـبَـارِ  // عَـلَى الْـفِـكْـرِ حِـيـنَ أَزَحْـتَ السِّـتَـارَ

جَهـلْـتُ مُعَانَاةَ نَـاسٍ  إِلَـى أَنْ       //  خَـبَـا بَـصَـرِي خِـبْـتُ حِـدْتُ الضِّرَارَ

أَنَا الْحَـيُّ قَـبْـرِي بـهِ  سَـائِـرَا        //   فَـذَالِكَ لُـغْـزِي الْـجَـمِـيـعَ أَحَـارَ

ومَـا سَـارَ قَـبْـرٌ فَـذَانِـكَ حَـالِـي       //  عَـلِـيـلٌ وَ بُــرْئِـي بِـظَـهَـرٍ  أَدَارَ

أَتَـرْسُـو الْـبَـوَاخِـرُ لَـيْلاً  وَضَـوْءُ الْ  // مَـنارَةِ كَـرْهًـا لَـهَـا مَـا أَشَـارَ ؟

حَـيَاتي بِغَـيْـرِ نَـهَـارٍ أَنَـارَ             //   أَنَـا فَـاقِـدُ الـنُّـورِ لَـيْـلِي أَغَـارَ1

غَـزَانِي الـظَّلاَمُ بِعَـيْـنِي اسْـتـطَارَ  //   تَـدَاعَى نهـارِي مُعَافىَ تَوَارَى 2

  فَـلَـوْلاَ سَـلاَمَـةُ سَـمْـعِي .. لَـمَـا الْـمُسْـتَـجَـدُّ بِـجَـنْـبِـي أَحَـبَّ الْـمَـزَارَ

فَـلَيْلانِ يَوْمِي و لَوْلاَ  اصْـطِـبَـارِي     //  لَـغَـادَرْتُ دَارَ الْـبَـوارِ  انْـتِـحَـارَا

   تَـجـلَّـتْ  رِعَـايَـةُ رَبّـي فَـأعْــدَمْـتُ سُـخْـطًـا تَـعَـدَّى  الْـجِـمَـارَ وَ نَـارَ


لَـكَمْ اِكْـتَـوَيْتُ دُمُـوعِـي بِحَـارُ      //   بِـجَـنْـبِي الْحَـرِيـقُ فَـيَـبْـدُو بُخَارَا

  
وَكَمْ بالْخَـيَالِ رَسَـمْتُ مَـــــــلاَمِــــــــحَ أُمّـي لأُطـفِـئَ  شَـوْقِي  اسْـتَـعَـارَ 3  
 
شَـبَـابِـي بِـعُـمْـرِ الشِّـيَـابِ  أَثَـارَ    //  حِـصَـارٌ بِـيُـمْـنَـايَ ضَـمَّ  الْجِـوَارَ4

عَـصَـايَ كَـظِـلّـي بهـا أَ تــحَـــسَّـــــــــسُ عَـارِضَ مَـشْيـِي يَـمِـيـنًـا يَـسَـارَ

 خُـطَايَ كَخَـطْـوِ الًّـصّبِـيِّ قِـصَـارُ  //   بِرَغْـمِ الحِـمَـايَـةِ هَـابَ الْـمَـسـارَ
 
أُحَـبِّـذُ  مَـثْـوَى الْقِـفَـارِ  وَ عَـارٌ     //  لِـيَـشْـتَـدَّ حُـزْنِـي بِـذَاتِـي اِضْطِـرَارَا

   ظَـلاَمٌ و ظُـلْـمٌ  أَيَـا حَاضِـرُ       //    وَحُـقَّ لِـمَـنْ لَـمْ  يَـرَ الْـجُـفْـنُ دَارَ 

أَيَـا نَاكِرَ الْـفَـضْـلِ جَـرِّبْ وَعَـصِّـبْ  //   فَـتُـرْثِـي عَـلَى نِـعْـمَ  رُؤْيَـا مِـرَارَا

الـهـوامـش    : 1) أَغـارَ :  هـجـم         2) اِستطار : اِنـتـشـر

    
                     3) استعـار : اشـتـعـل     4) الجـوار : القـصد بالـيـسـار

      
مـهــداة لكـلّ كـفـيــف عـبِر الـعـالـم  .

    بن حلـيمة   امحـمـد

سعيدة saida ( الجزائر ) 30   نوفـمبر 2018 م 

 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف