الأخبار
منخفض جوي يضرب فلسطين يوم الأحدمؤسسة القدس الدولية تعقد مؤتمراً صحفياً لاطلاق تقرير حال القدس السنوي 2018التجمع الدولي للمؤسسات المهنية يُبرم بروتوكول تعاون مع اتحاد نقابات الموظفينكانون تتعاون مع نفهم لإطلاَق دورة التصوير الفوتوغرافي وصناعة الأفلام عبر الإنترنتمصر: "نواب ونائبات قادمات": المشاركة في الاستفتاء لاستكمال انجازات الرئيسكمال زيدان الرافض للتجنيد الإجباري مضرب عن الطعام احتجاجًا على عزله الانفراديابو هولي يشيد بالدعم الياباني للمخيمات الفلسطينيةالصالح: جئنا لتلمس احتياجات المواطنين وسنعمل على تعزيز صمودهم بالبلدة القديمةرأفت يدين استقبال البحرين لوفد من الخارجية الإسرائيليةجمعية مركز غزة للثقافة والفنون أمسية أدبية ثقافية بمناسبة يوم الأسير الفلسطينيأبو بكر: نعمل على كافة المستويات لفضح الانتهاكات الإسرائيلية تجاه الأسرىمنافسة حادة على الصعود بين خدمات رفح والأهلي والرباط والجزيرةلبنانيون يحيون ذكرى مجزرة قانا والناجون يصفون لحظات الرعباعتداء وحشي من الاحتلال على المعتقلينكيه سي آي تصدر بيان التسجيل للعرض العامّ الأوّلي المقترح
2019/4/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

عميدة المسرح السعودي «ملحة عبدالله» تطلق كتابًا جديدًا حول "هوية الجزيرة العربية"

عميدة المسرح السعودي «ملحة عبدالله» تطلق كتابًا جديدًا حول "هوية الجزيرة العربية"
تاريخ النشر : 2018-12-09
عميدة المسرح السعودي الدكتورة «ملحة عبدالله» تطلق كتابًا جديدًا حول "هوية الجزيرة العربية"




◄ شيخ المحققين العرب حسين نصار كتب مقدمته




أطلقت الناقدة الدكتورة "ملحة عبدالله" سيدة وعميدة المسرح السعودي كتابها الجديد بعنوان "الجزيرة العربية -الهوية-المكان-الانسان"، وهو كتاب تحليلي نقدي يهدف للوصول إلى ملامح الشخصية العربية من خلال جزأين في حوالي 800 صفحة من القطع الكبيرة، حيث يتضمن أولهما نقد النصوص والمخطوطات والحفريات وكذلك كتابات المستشرقين وما أنتجته البعثات الأثرية منذ بداية نشأة الإنسان العربي مرورًا عبر المراحل التاريخية المختلفة، واستكشاف مدى الترابط وصلة الوصل بين أبناء المنطقة من خلال البيانات الرقمية والرسوم التوضيحية، بينما يتضمن الجزء الثاني التحليل السيميائي والرمزي للعادات والشعائر والطقوس العربية على مر العصور ومعاني العديد من الرموز في الحياة العربية حتى يومنا هذا، ثم يتطرق الكتاب في هذا الجزء للتحليل المادي للمحيط الحيوي والمكاني الذي وجد فيه الإنسان العربي ليخرج بالسمات المتميزة التي تشتهر بها ثقافة شبه جزيرة العرب.

وتشير «ملحة عبدالله» إلى أن هذا الكتاب لم يكن سوى ثمرة جهد طويل وعمل استقصائي ومنهجي عبر سنين طويلة من العمل والبحث في كافة أرجاء دول شبه الجزيرة العربية، للوصول للحقائق والمعارف التي بلورتها في كتابها الحالي.

وقد ربط شيخ المحققين العرب الأستاذ الدكتور حسين نصار (رحمة الله عليه)، في تقديمه لكتاب "الجزيرة العربية – الإنسان – الهوية – المكان" بينه وبين وصف الجغرافي المصري "جمال حمدان" لمصر بعبقرية المكان، مما يشير إلى وجود عبقريتين، تفرضها الحتمية البيئية، حيث أن هذه الحتمية بخصائصها وسماتها المتنوعة التي تنعكس علينا، هي من تنتج أو تصيغ الأحياء إن صح التعبير، فالإنسان العربي بسماته هو نتيجة للبيئة التي وُجد فيها، فالدكتورة "ملحة" لم تكتفي عند هذا الحد أو كررت ما يقوم به سواها من الباحثين لتخرج إلينا بصياغة علمية في الوقت الذي يتعلق فيه الأمر بوجدانها وحبها لأرض وإرث الأجداد.

جدير بالذكر أن الدكتورة "ملحة عبدالله" حاصلة على بكالوريوس ودكتوراة في النقد والدراما، لها

55 نصًا مسرحيًا تجسد منها 40 عرض مسرحي، كما قدمت موسوعة نقد النقد ونظرية البعد الخامس، كما لقبت بسيدة و عميدة المسرح السعودي كونها أول إمرأة سعودية تدرس النقد المسرحي إضافة إلى إنجازاتها الثرية والمتعددة، كما حصلت على العديد من الجوائز الدولية والتكريمات منها جائزة أفضل نص مسرحي من الهيئة العالمية للمسرح ITI، كما كرمتها الأمم المتحدة على نظريتها «البعد الخامس».
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف